الاتحاد

الاقتصادي

دبيوتك يبدأ تطوير بنيته التشريعية

دبي- الإتحاد: أعلن مجمع دبي للتقنيات الحيوية والأبحاث 'دبيوتك' امس عن البدء في خطوات إرساء الهيكل القانوني العام الذي سيحدد الخطوط العريضة لأنشطة المؤسسات العاملة بالمجمع ووضع كافة أعمالها ضمن إطار من القواعد والضوابط القانونية المرتكزة على أساس من المعايير القياسية العالمية وذلك بالتعاون مع مؤسسة آر تي آي إنترناشونال التي تعد واحدة من أكبر المؤسسات البحثية المستقلة وغير الربحية في العالم المتخصصة في مجال صياغة التشريعات المتعلقة بمجالات التقنية الحيوية· ومن المنتظر أن تساهم خطوة صياغة الهيكل التشريعي لمجمع دبي للتقنيات الحيوية في تهيئة المناخ العام الملائم لنمو وازدهار قطاع العلوم الإنسانية والتكنولوجيا الحيوية بكافة تخصصاتها ليس فقط على مستوى دولة الإمارات ولكن على الصعيد الإقليمي ككل، حيث ستأتي مساهمة مؤسسة آر تي آي الدولية كقيمة مضافة تعمل على تأكيد توافق أنشطة المعامل والمؤسسات البحثية مع تطلعات دولة الإمارات الرامية إلى خلق فرص حياة جيدة للإنسانية·
وسوف يتضمن الهيكل القانوني لمجمع دبي للتقنيات الحيوية والأبحاث، التشريعات وقواعد العمل العامة بالمجمع متضمنا كافة الموضوعات المتعلقة بجوانب الأمن والسلامة والصحة العامة واعتماد وإجازة المختبرات والمعامل، الأبحاث المخبرية وغير المخبرية، وكذلك المسائل المتعلقة بالبيئة وإدارة النفايات الناجمة عن عمليات البحث والتطوير، إضافة إلى قضية حماية حقوق الملكية الفكرية التي تعتبر واحدة من أهم ركائز العمل البحثي، في حين سيعمل مجمع 'دبيوتك'بالتعاون مع خبراء المؤسسة الدولية على تأكيد توافق الهيكل القانوني للمجمع مع قوانين دولة الإمارات واتساقه التام مع تعاليم وقواعد الدين الإسلامي الحنيف· من جانبه، نوه د· عبد القادر الخياط، المدير التنفيذي لمجمع دبي للتقنيات الحيوية والأبحاث، بقيمة ومنافع التقنيات الحيوية وقال: 'تمثل مجالات التقنيات الحيوية المختلفة بوابة مهمة تسمح للبشرية للعبور إلى عالم جديد من الفرص على الصعيدين الاقتصادي والأنساني، ولاشك في أن إيجاد الهيكل القانوني الذي يحكم تلك التقنيات سيكون له أثره القوي في تفعيل النفع من أنشطتها والاستفادة منها بشكل إيجابي في تحسين صحة الإنسان وحياته، والعناية بالبيئة وتعزيز مستويات التقدم الاقتصادي، في حين سيساعد الإطار القانوني على تهيئة البيئة الملائمة والمشجعة لعمليات البحث والابتكار والتي تعتبر بمثابة القلب من التقنيات الحيوية'·

اقرأ أيضا

إدارة "المركزي" الإماراتي تعقد اجتماعها الرابع هذه السنة