الاتحاد

الإمارات

بلدية مدينة أبوظبي تؤكد ضرورة توافر شروط السلامة لاستصدار تصاريح الخيام المؤقتة

أكدت بلدية مدينة أبوظبي أهمية توافر أعلى معايير ومواصفات السلامة والأمان في الخيام المؤقتة، داعية أصحابها إلى الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات المعنية الأخرى، مثل شركة أبوظبي للتوزيع والإدارة العامة للدفاع المدني.
وفي حال تطلب الأمر مراجعة إدارة المرور والدوريات، وذلك عند إصدار تصريح إقامة الخيامة من البلدية.
وعزت البلدية هذه الإجراءات إلى حرصها على السلامة العامة وللمحافظة على المظهر العام للمدينة، خصوصاً أن عدم الالتزام يتسبب بوقوع حوادث تضر بسلامة المجتمع وأفراده.
وبينت البلدية أن الحصول على التصريح لا يتطلب وقتاً، حيث يستدعي اصطحاب عدد من الوثائق، تشتمل على نسخة من جواز السفر أو الهوية، ونسخة من مخطط وملكية الموقع المراد إقامة الخيامة عليه، ونسخة من الرخصة التجارية للشركة المتعاقدة على تركيب الخيامة، ومخطط تفصيلي للخيمة وأبعادها، يوضح مداخل الخيامة ومخارجها، على أن يكون لها منفذان منفصلان للطوارئ، ويجب أن تقام على قواعد متحركة، وتكون مصنوعة من مواد غير قابلة للحريق والاشتعال، وتدوين تعهد بالالتزام باستخدام الخيامة حسب الشروط المنصوص عليها.
وأضافت أنه فور استيفاء هذه الوثائق مع الطلب، تتم عملية الكشف الميداني على الموقع الذي ستقام عليه الخيامة للتأكد من أن الموقع مطابق لاشتراطات البلدية، وهي ألا تقام على خطوط الخدمات العامة والتمديدات وألا يتسبب إنشاؤها بإلحاق أي تلف أو ضرر بهذه الخطوط وعدم إحداث أي أضرار بالأرصفة والشوارع، وألا يغلق الطرق أو مسالكها أو مداخل المباني ومواقف السيارات ومخارج الطوارئ، وألا يؤثر على حركة المشاة وتنقلاتهم وألا تقام في أملاك خاصة لغير طالب التصريح، وبعدها يتم إصدار التصريح من دون تأخير، ويتم لاحقاً الكشف على الخيامة بعد إنشائها للتأكد من عدم وجود أي مخالفات.
وأوضح عويضة القبيسي المدير التنفيذي لقطاع خدمات البلدية بالإنابة أن مواصفات السلامة والأمان، التي تشترط البلدية توافرها في الخيام، تعتبر مطلباً أساسياً لدى البلدية لمنح الموافقات لإقامة تلك الخيام والجلسات، وهي ليست مرتبطة بمناسبة أو موسم، طالما أنها تتعلق بسلامة وأمن المجتمع والمظهر العام لمدينة أبوظبي للحفاظ عليها كواحدة من أجمل المدن وأكثرها حيوية بمظهرها الذي يجمع بين الحداثة والعراقة.
لافتاً إلى حرص البلدية على تبسيط إجراءات العملاء وتسهيل إنجازات معاملات المراجعين بأنواعها كافة.
ويشترط عند إقامة الخيام المؤقتة داخل حدود القسيمة الالتزام باستخدامها حسب الشروط المنصوص عليها، وهي المحافظة على المظهر العام، والحفاظ على الهدوء وعدم إزعاج الآخرين، كما يجب توفير مستلزمات الإسعافات الأولية، والتعهد بإزالتها بعد انتهاء مدة التصريح أو في حال طلب البلدية ذلك، وإعادة الوضع كما كان عليه سابقاً إذا اقتضت المصلحة العامة ذلك.
وأثنى القبيسي على التجاوب مع الجهود المتواصلة التي تبذلها البلدية لتحقيق المصلحة العامة، خصوصاً أن هذه المتطلبات تهدف بمجملها للحفاظ على سلامتهم ومظهر مدينتهم، وأهمية الحصول على الموافقات المطلوبة عند إقامة الخيام، وذلك للتأكد من تطبيق إجراءات ومعايير السلامة، لأن كثيراً من الحوادث الخطرة تقع عادة في الخيام التي تفتقر لمواصفات ومعايير الأمان، وينجم عنها خسائر في الأرواح والممتلكات، وهذا ما تسعى البلدية لتجنبه ومنع وقوعه في إطار حرصها ومسؤوليتها المجتمعية.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: نتضامن مع الفلبين لمواجهة خطر بركان «تال»