الاتحاد

الإمارات

السجن 3 سنوات لطاهية باعت رضيعاً

أيدت الهيئة القضائية في محكمة الاستئناف في دبي أمس، قرار سابقتها أول درجة، القاضي بسجن “ه.ن.أ” طاهية، من الجنسية الاندونيسية تبلغ من العمر 24 عاما، لمدة 3 سنوات والإبعاد عن الدولة لإدانتها بجريمة الاتجار بالبشر، بحق طفل رضيع، حيث باعته إلى أحد مصادر الشرطة السريين بـ8500 درهم.
وقالت النيابة العامة في دبي إن المتهمة سعت إلى بيع طفل حديث الولادة، وغير شرعي بمبلغ 10 آلاف درهم، عن طريق خداع والدته، وإيهامها بأنها ستسلمه إلى عائلة مواطنة تعتني به وترعاه، ولكنها في حقيقة الأمر كانت تسعى لبيعه.
وأكدت “ع.ع.ف” عريف أول في إدارة مكافحة الجريمة المنظمة في قسم جرائم الاتجار بالبشر، أن القسم أبلغها في شهر أكتوبر من العام الماضي بأن هناك اتمرأة بصدد بيع طفل بمبلغ 10 آلاف درهم، وطلب منها الاتصال بها، والتفاوض معها على شرائه، حيث قامت بناء على التكليف، بالتفاوض مع المرأة على شراء الطفل، حيث أخبرتها الأخيرة بأنها تريد بيعه بـ10 آلاف درهم، ليتم الاتفاق بعد التفاوض بينهما على مبلغ 8500 درهم، مشيرة إلى أنهما اتفقتا على مكان تسليم الطفل بالقرب من المسجد الكبير في منطقة الجميرا الأولى حيث ألقت الشرطة القبض عليها متلبسة.
الى ذلك أحالت النيابة العامة في دبي أمس متهمين من الجنسية العربية، إلى محكمة الجنح، بتهمة حيازة بقصد التزويد لكمية من المشروبات الكحولية، وصلت إلى 7560 زجاجة، حيث حاولا تهريبها إلى دولة مجاورة، لكن الشرطة ألقت القبض عليهما، ومنعتهما من ذلك.
وأنكر المتهمان أمام المحكمة التهم الموجهة اليهما، فيما أكدت النيابة العامة أنهما اعتديا على رقيب أول أثناء محاولته إلقاء القبض عليهما، ما سبب له عاهة مستديمة.
وأجلت المحكمة، النظر في قضية اتهام زائر يحمل جنسية أوروبية، في الثمانين من عمره، بالتشهير بمذيع في مؤسسة اعلامية يبلغ من العمر 29 عاماً، إلى 22 من الشهر الجاري للسماح لمحامي الدفاع عنه بتقديم مرافعته.
واستمعت المحكمة أمس، إلى شهادة ضابط إداري في مؤسسة دبي للاعلام، حول الواقعة حيث أفاد بأن المتهم جاء إلى موظف الاستقبال وسأل عن موظف يدعى”ع.أ” لكنه أخبر بوجود موظف يدعى “م.أ” حيث ادعى بأنه شخص من النيابة العامة.

اقرأ أيضا

الإمارات تدين التفجير في "أفجوي" بالصومال