الاتحاد

الرياضي

غينيا ترافق غانا إلى ربع النهائي

سباق بين الغيني إسماعيل بانجورا

سباق بين الغيني إسماعيل بانجورا

حققت غينيا الأهم وتأهلت إلى الدور ربع النهائي اثر تعادلها مع ناميبيا في سيكوندي في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى في الدور الأول· وسجل سليمان يولا (62) هدف غينيا، وبراين بريندل (80) هدف ناميبيا· ورفعت غينيا رصيدها إلى 4 نقاط بعد أن كانت خسرت في المباراة الأولى أمام غانا المضيفة 1-2 وتغلبت في الثانية على المغرب 3-2 ورافقت غانا إلى الدور المقبل بعد فوز الأخيرة على المغرب 2-صفر في اكرا في الجولة الثالثة ووقوف رصيده عند 3 نقاط وخروجه من الدور الاول خالي الوفاض·
في المقابل، حققت غانا فوزها الثالث على التوالي وتصدرت المجموعة برصيد 9 نقاط، وهي ستقابل في الدور المقبل ثاني المجموعة الثانية، فيما تلعب غينيا مع بطل المجموعة ذاتها· وكان الشوط الأول من طرف واحد حيث سرح المنتخب الغيني ومــرح من دون تهديـــد مبـاشــر إلا مرة واحدة، فيما وصل الناميبي مرتين إلى منطقة جزاء منافسه وكان على وشك افتتاح التسجيل في الثانية لولا الرعونة·
وفي الشوط الثاني، بقيت الحال على نفس المنوال، هجوم غيني، ودفاع ناميبي، وانتهى الكر والفر الى تسجيل هدفين بمعدل واحد لكل منتخب· وبدأ المنتخب الغيني الذي كان يسعى الى الفوز من اجل التأهل خشية أن تكون نتيجة المباراة الثانية في مصلحة المغرب، اللقاء بهجوم ضاغط في غياب قائده باسكال فيندونو، وكاد يفتتح التسجيل منذ الدقيقة الاولى عبر اسماعيل بنجورا الذي اعاد المحاولة في الدقيقة الثانية، لكن الاخطر كان من رمية حرة تحركت منها الكرة عرضية قصيرة الى بنجورا نفسه الذي اطلقها قذيفة من 25 مترا نجح الحارس اثييل مباها في إبعادها الى ركنية (5)· وسنحت فرصة جديدة لغينيا قبل تدخل ناجح من الدفاع (8)، وخطف مباها كرة من فوق رأس بنجورا داخل منطقة الجزاء (13)، وجاءت المحاولة الاولى لناميبيا من عرضية ارسلها لازاروس كايمبي من الجهة اليمنى قابلها مونا كاتوبوسي وكلاهما شارك لأول مرة في البطولة، برأسه من مسافة قريبة من دون ان يتمكن من إيداعها الشباك وذهبت بعيدة (15)·
وقلب مباها كرة دينابوبو بالدي على ظهر شبكته وحولها إلى ركنية لغينيا لم تثمر (17)، وكرر كايمبي سيناريو المحاولة الأولى بتمريرة عرضية ارضية هذه المرة قطعها دينابوبو وحال من دون وصولها الى كاتوبوسي المتربص ثم تدخل الحارس الغيني كيموكو كامارا وأبعد خطرها نهائياً (29)·
وردت غينيا بفاصل مهاري كــان بطله سليمان يــولا الذي اعاد الكرة الى خارج منطقة الجزاء أطلقها فودي منساري قذيفــة تألـــق الحـــارس مبــاهــا في التصدي لها (30)، واهدر كولن بنجامين فرصة ''العمر'' من انفراد تام بالحارس كامارا وسدد الكرة ببطن القدم من مسافة 3 أمتار فجانبت القائم الأيمن (36)·
وأهدر يولا فرصة لغينيا لا تتكرر ومن انفراد أيضاً بعد كرة موزونة من منساري أطلقها بعيداً عن القائم الأيسر (39)، وجرب بنجورا حظه مجدداً فذهبت كرته عالية (42)، ونفذ منساري ركلة حرة ذهبت منها الكرة عالية (45)·
وبدأ الشوط الثاني كما الأول بهجوم غيني من دون فرص حقيقية جدية، ورد البديل رودولف بيستر باول كرة ناميبية في أحضان الحارس كيموكو كامارا (53)، وأحدثت تسديدة يولا خطراً في منطقة ناميبيا (56)، واطاح بنغورا الكرة عالياً من داخل المنطقة (58)·
ومرر مامادو باه كرة في الجهة اليمنى إلى يولا فهرب الأخير من هارتمان تورومبا وأرسلها زاحفة منحرفة من داخل المنطقة ارتطمت بأسفل القائم الأيمن وتحولت إلى داخل المرمى (62)· وهرب براين بريندل من 3 مدافعين غينيين وسار بالكرة بشكل عرضي قبل أن يسددها بيسراه من بين الأقدام فاستقرت في أقصى الزاوية اليمنى لكيموكو كامارا مدركاً التعادل (80)·

سمير زاهر : أصبحنا نتفاءل بإعادة ضربات الجزاء

كوماسي (د ب أ)- فاجأ سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم الجميع في المؤتمر الصحفي الذي عقده الاتحاد الأفريقي للعبة ''الكاف'' للمنتخب المصري في فندق إقامة اللاعبين مشيرا إلى أن الفريق أصبح يتفاءل بإعادة ضربات الجزاء· جاء ذلك ردا على أحد الاسئلة التي وجهت إلى زاهر خلال المؤتمر عن ضربات الجزاء الترجيحية التي أصبحت سمة في مباريات الفريق خاصة وأن نفس اللاعب يسددها في كل مرة كما تعاد الضربة في كل مرة·
وكان حسني عبد ربه قد سدد ضربة الجزاء التي جاء منها الهدف الوحيد لمصر في المباراة الودية أمام المنتخب المالي وأعيدت الضربة وسجلها مجددا وحدث نفس الشيء في مباراتي الفريق أمام الكاميرون والسودان ونجح اللاعب نفسه في تسجيل الهدف الاول للفريق في المباراتين·
وأكد زاهر أن جميع الفرق الستة عشر في البطولة الحالية جيدة المستوى وأن المستويات متقاربة بشكل عام ولذلك لم يتأهل منهم قبل الجولة الثالثة من مباريات هذا الدور سوى المنتخب الايفواري بينما حقق منتخبا مصر وغانا انتصارين لكنهما لم يتأهلا بعد وينتظران الجولة الثالثة من مباريات الدور الاول·
وقال زاهر إن الفريق قدم أداء متميزا في المباراة الاولى أمام الكاميرون ولذلك توقع الجميع ألا يقل المستوى عن ذلك في المباراة الثانية ولكن مباريات الفرق العربية تحظى دائما بحسابات خاصة وتسودها حساسية المواجهات العربية فجاء الشوط الاول دون المستوى ولكن الأداء اختلف كثيرا وتحسن المستوى في الشوط الثاني·
وأعرب زاهر عن سعادته بمستوى الفريق وأكد أنه يسعى للفوز بالمباراة الثالثة في المجموعة والتي يلتقي فيها مع زامبيا·
أما حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري فقال إن البطولة الحالية قوية للغاية وكل بطولة تزيد قوة عن البطولة التي تسبقها· وأشار إلى أن المنتخب المصري لديه طموح الفوز مثل باقي المنتخبات المشاركة في البطولة ولكن طموح الفريق يزيد على باقي الفرق نظرا لانه حامل اللقب وما يتبع ذلك من مسؤولية أكبر على عاتقه حيث حضر المنتخب المصري إلى غانا للدفاع عن اللقب والحفاظ عليه· وأضاف أن الجهاز الفني يتعامل مع كل مباراة على حدة وكانت مواجهتا الكاميرون والسودان في غاية الصعوبة وستكون مواجهة زامبيا بنفس المستوى لان جميع الفرق لديها طموح الفوز ولديها الفرصة ولذلك ينتظر أن تشهد المباراة بعض العصبية في الأداء·

نوزاريه: حققنا الأهم رغم إصابتنا بالرعب

كوماسي (ا ف ب) - أكد مدرب المنتخب الغيني لكرة القدم الفرنسي روبير نوزاريه ان فريقه قدم أفضل مباراة له في الدورة بتعادله مع ناميبيا 1-1 في كوماسي في الجولة الثالثة الاخيرة من منافسات المجموعة الاولى· وقال نوزاريه ''إنها أفضل مباراة لنا في البطولة لكننا لا زلنا نعاني في الحفاظ على تقدمنا''، مضيفا ''أصبنا برعب كبير في نهاية اللقاء خوفا من تسجيل ناميبيا لهدف الفوز لأنه كان سيقصينا من المنافسة لصالح المغرب''·
وتابع ''لم نتمكن من انتزاع التأهل بفوز رائع لكننا حققنا الاهم وبلغنا الدور ربع النهائي للمرة الثانية على التوالي''·
اما سليمان يولا مسجل هدف غينيا فقال ''أنا سعيد بالتسجيل خصوصا وان الهدف كان مفيدا لنا بالتأهل على الرغم اننا تهاوننا في نهاية المباراة واستقبلت شباكنا هدفا''·
اما المدافع الغيني دينابوبو بالديه فقال ''تأهلنا الى ربع النهائي إنجاز رائع لكننا لم نلعب جيدا واستقبلت شباكنا هدفا''، مضيفا ''افتقدنا الى باسكال فيندونو بسبب الايقاف وعانينا قليلا من التعب''وتابع ''يجب ان نحسن أداءنا في المباراة المقبلة اذا كنا نرغب في الذهاب بعيدا في البطولة''·

صحف أنجــولا تشــيد بالفهـــود

وصف ''جورنال دي أنجولا'' فوز الفهود على أسُود التيرانجا بأنه ''إنجاز تاريخي حجز للبلاد موقعاً متميزاً في خريطة الكرة الأفريقية''، فيما أكدت صحيفة ''أنجونو ستيكاس'' أن الفوز ''خطوة رائعة للأمام''·· وجاء على موقع ''في الجول'' على الإنترنت أن ''جورنال دي أنجولا'' أشار إلى أن ''الفوز ساعد في رفع الروح المعنوية لملايين الأنجوليين في مختلف أنحاء العالم، ووضع المنتخب على قوائم المرشحين بقوة للفوز بلقب أبطال أمم أفريقيا ،2008 وفيما عنونت ''أنجونوستيكاس'' تقريرها ''أنجولا تخطو نحو ربع النهائي''، اعتبر ''جورنال دي أنجولا'' الفوز التونسي على جنوب أفريقيا ''زاد من فرص الفهود للتأهل لربع النهائي''·

ملخص المباراة

الملعب: ''اسيبونج ستاديوم'' في سيكوندي·
الجمهور: ألف متفرج فقط·
الحكم: الاوغندي محمد سيجونجا عاونه الجزائري ابراهيم الجزار والمصري ناصر صادق عبد النبي·
الأهداف:
غينيا: سليمان يولا (62) ناميبيا: براين بريندل (80)
- التشكيلتان:
غينيا: كيموكو كامارا- ابراهيما كامارا وداودا جابي وديانبوبو بالدي وعمر كالابان وفودي منساري (فيكتور كوريا) ومحمد ساكو واسماعيل بنجورا وسليمان يولا (كاراموكو سيسيه) ومامادو باه (كانفوري سيلا) ونابي سوماه·
ناميبيا: اثييل مباها- ريتشارد جاريسيب ومايكل بينار وهارتمان تورومبا واوليفر ريسر وبراين بريندل وجامونوفاندو نجاتجيزيكو ومايكل بينار وكولن بنجامين وليفايس سوارتوي (ويكليف كومبوندي) ومونا كاتوبوسي (رودولف بيستر) ولازاروس كايمبي (بينيا جاكوب)·

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"