صحيفة الاتحاد

الرياضي

فيرنر: أعشق الضغوط !

فاتوتينكي (د ب أ)

قال الألماني تيمو فيرنر، أمس، إنه يفضل اللعب في مركز قلب الهجوم رغم تألقه في مركز الجناح خلال مباراة المنتخب الألماني أمام نظيره السويدي في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثالثة في بطولة كأس العالم 2018. واستهل المنتخب الألماني رحلة الدفاع عن لقبه في المونديال الروسي بالهزيمة صفر - 1 أمام نظيره المكسيكي.
ولعب فيرنر في قلب الهجوم خلال مباراة المكسيك، وفي بداية مباراة الفريق أمام السويد، لكنه انتقل في الشوط الثاني للعب جناحاً أيسر مع ترك الهجوم للمهاجم المخضرم ماريو جوميز الذي نزل في الشوط الثاني. ومرر فيرنر نجم لايبزج الألماني الكرة التي سجل منها ماركو ريوس هدف التعادل للمنتخب الألماني في الشوط الثاني أمام السويد بعد انتهاء الشوط الأول بتقدم المنتخب السويدي 1 - صفر.
وتعرض فيرنر للإعاقة بعدها خلال الوقت بدل الضائع للمباراة ليحتسبها الحكم ضربة حرة للمنتخب الألماني بجوار منطقة جزاء السويد، ليستغلها توني كروس ويسجل هدف الفوز الثمين 2 -1 في الدقيقة الخامسة الأخيرة من الوقت بدل الضائع للمباراة.
وقال فيرنر «22 عاماً للصحفيين في مقر إقامة الفريق: مركزي المفضل في الهجوم». ونفى اللاعب الشاب أن يكون شعر بالعصبية في بداية أول مشاركة له ببطولات كأس العالم رغم عدم هز الشباك حتى الآن، وقال إنه يعشق الضغوط.
وقال: أخوض أول نسخة لي في كأس العالم، مررت مرتين بتجربة دخول الاستاد في كأس العالم، إنه شعور لا يمكن مبادلته بأي مبلغ من المال.
وأضاف: لعبت في دوري أبطال أوروبا، وفي الدوري الألماني، ولكنهما ليسا ككأس العالم، إنني مهاجم بالطبع وأريد دائماً تسجيل الأهداف، ولكن من المهم بالنسبة لي أن نتقدم في البطولة حتى أجرب إحساس دخول الملعب بكأس العالم خمس مرات أخرى بما فيها النهائي.
ويحتاج المنتخب الألماني للتغلب على نظيره الكوري الجنوبي غداً بفارق هدفين على الأقل في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة السادسة في الدور الأول للمونديال الروسي، من أجل ضمان التأهل للدور الثاني.