عقيل الحلالي (صنعاء) أحبطت القوات المرابطة في ميناء المخا أمس هجوماً جديداً لميليشيات الحوثي الانقلابية بقارب مفخخ مسير قبل وصوله إلى إحدى السفن الراسية في الميناء المطل على البحر الأحمر في جنوب غرب البلاد وتسيطر عليه الحكومة الشرعية منذ فبراير الماضي، وهذا ثالث هجوم بزورق مفخخ كان يستهدف ميناء المخا وتم إحباطه منذ 29 يوليو الماضي. ولجأ المتمردون الحوثيون المتحالفون مع إيران مؤخراً إلى استخدام الزوارق المفخخة لاستهداف السفن والموانئ البحرية، وزرعوا ألغاماً بحرية في محاولة لإيقاف الملاحة واستهداف السفن على سواحل البحر الأحمر. وتواصلت المعارك بشكل متقطع بين القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي وميليشيا الحوثي وصالح الإنقلابية في محيط معسكر خالد بن الوليد المحرر في شمال شرق بلدة موزع التي تبعد 40 كيلومتراً إلى الشرق عن ميناء المخا في غرب محافظة تعز.  وقالت مصادر عسكرية ميدانية الأربعاء إن طيران التحالف العربي نفذ منذ ليل الثلاثاء خمس غارات على مواقع للميليشيات الانقلابية شرق القاعدة العسكرية وفي بلدة مقبنة القريبة والواقعة على الطريق بين محافظتي تعز والحديدة. وقال المتمردون الحوثيون إنهم شنوا هجوماً بصاروخ على منطقة تتمركز فيها قوات حكومية غرب معسكر خالد، من دون إضافة المزيد من التفاصيل، في حين أكدت مصادر في الجيش الوطني مصرع ثلاثة متمردين وإصابة آخرين بقصف مدفعي على مواقع للميليشيات في منطقة حذران جنوب غرب مدينة تعز.   كما قتل ثلاثة من عناصر الميليشيا وأصيب ستة آخرون في قصف مدفعي للجيش الوطني على موقع للميليشيات في منطقة طوال السادة ببلدة عسيلان شمال محافظة شبوة (جنوب شرق). وأكد مصدر عسكري في بيان للجيش تدمير عتاد عسكري للميليشيا في قصف مدفعي آخر على مواقع عديدة للميليشيات في منطقة هجر كحلان المجاورة بعسيلان. كما أكدت مصادر ميدانية في الجيش الوطني أمس الأربعاء مصرع 18 متمرداً حوثياً وجرح آخرين في الغارات الجوية للتحالف العربي التي استهدفت أمس الأول مواقع للميليشيات في بلدة صرواح غرب محافظة مأرب (شرق).  وذكرت أن معظم القتلى سقطوا في قصف جوي دمر تعزيزات عسكرية للمتمردين الحوثيين في شمال غرب صرواح بعد وصولها من صنعاء عبر طريق غير حيوي يمر عبر بلدة بني حشيش شرق العاصمة. إلى ذلك، أفشلت قوات الشرعية أمس الأربعاء هجوماً للميليشيات على عدد من مواقعها في جبل حام ببلدة المتون بمحافظة الجوف (شمال شرق).  وأفاد الموقع الإلكتروني للجيش اليمني مساء الأربعاء بأن قوات الجيش، وبعد رصد تحركات العناصر الانقلابية، نصبت كمينا للميليشيا أثناء محاولتها التسلل الى موقع العنبر العسكري في جبهة سلسلة حام الجبلية شمال المتون، مشيراً إلى أن الكمين أسفر عن مصرع وجرح عدد من المتمردين، وأن جثث القتلى لا تزال في موقع الكمين.  وفي السياق ذاته، أحبطت قوات الشرعية أمس محاولة جديدة للميليشيا الانقلابية لكسر الحصار عليها في مدينة ميدي بمحافظة حجة (شمال غرب)، حسبما ذكر بيان للمنطقة العسكرية الخامسة أشار إلى استمرار قطع طرق إمدادات الميليشيات إلى المدينة الساحلية التي قال إنها «باتت مهيأة لاقتحامها وتحريرها بعد مرور أسابيع على فرض الحصار عليها من كل الاتجاهات».