الاتحاد

الإمارات

القطامي: «التربية» تتجه لتنظيم معارض متنقلة لإبداعات الطلبة

أعلن معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم عن توجّه وزارة التربية في المرحلة المقبلة إلى تنظيم مسابقات ومعارض متخصصة دائمة ومتنقلة بين المدارس، وذلك لاحتضان الأعمال الفنية للطلبة واستثمار مواهبهم في أعمال إبداعية وأنشطة فنية نافعة.
وقال إن مراكز الأطفال والفتيات والناشئة التي تأسست بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تعد نموذجاً فريداً لاحتضان الأطفال والطلبة المبدعين والموهوبين، مؤكداً إن رعاية سموه لهذه المراكز جعلها صرحاً للثقافة والفنون الهادفة، ومحطة بالغة الأهمية في حياة الأطفال والطلبة، الذين يمارسون مختلف الأنشطة الثقافية والفنية المتنوعة.
وكان معالي وزير التربية قد استقبل في مكتبه صباح أمس وفداً رسمياً من الإدارة العامة لمراكز الأطفال والفتيات في الشارقة ضم شهاب العوضي رئيس قسم مراكز الأطفال، ومحمد راشد رشود مشرف عام مراكز الأطفال بالمنطقتين الوسطى والشرقية، ووفيق الخطيب مشرف عام نشاط الفنون في المراكز.
وتسلم وزير التربية والتعليم من الوفد نسخة كاملة من الأعمال الفنية والإبداعية للطلبة التي فازت في بينالي الشارقة الدولي لفنون الأطفال، الذي تم تنظيمه مؤخراً.
وأعرب القطامي عن اعتزازه بالأعمال الفائزة وبمستوى الفن الراقي الذي حققه الطلبة. وذكر أن مراكز الأطفال والفتيات والناشئة تلعب دورا بالغا في تنمية قدرات الطلبة، واكتشاف مواهبهم، يمتد أثره إلى تنمية السلوكيات الإيجابية لدى الطلاب والطالبات، الأمر الذي يظهر أهمية المراكز ليس فقط على مستوى رعاية الموهوبين، وإنما على صعيد التنمية الاجتماعية، وهو ما ينسجم مع رؤى وزارة التربية وتطلعاتها الرامية إلى توجيه طاقات الطلبة نحو الأعمال الجادة والمفيدة.
وثمن معاليه فكرة مجلس شورى الأطفال التي تنفذها إمارة الشارقة، معتبرا أنها تجربة مميزة لتنمية قدرات الأطفال على الحوار والمناقشة وطرح الأفكار بطرق وأساليب تربوية سليمة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يعزي عبدالله العريمي بوفاة نجله