الاتحاد

منوعات

أسلوب الغذاء الغربي يضر ببكتريا الأمعاء

أظهرت دراسة إيطالية أن العادات الغذائية للغربيين غير مفيدة لبكتريا الأمعاء، مما يجعل الغربيين أكثر عرضة للإصابة بأمراض الأمعاء والسمنة. وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد مقارنة بكتريا الأمعاء لدى 14 طفلا في بوركينا فاسو و 15 طفلا من مدينة فلورينس الإيطالية.
وأشار الباحثون في جامعة فلورينس الإيطالية إلى أن تركيبة بكتريا الأمعاء لدى الأطفال الإيطاليين لم تكن في نفس تنوع تركيبتها لدى أقرانهم الأفارقة.
ونشر الباحثون تحت إشراف الأستاذة كارلوتا دي فيليبو من جامعة فلورينس دراستهم أمس في مجلة “بروسيدنجز” التابعة للأكاديمية الأميركية للعلوم. وأوضح الباحثون أن الأطفال في أفريقيا يأكلون الكثير من الحبوب والخضروات، وأنهم قلما يأكلون بعض لحم الدجاج ما يجعل غذاءهم غنيا بالنشا والألياف، في حين تقل نسبة الدهون والبروتين الحيواني في غذائهم. وبذلك تكون العادات الغذائية للأطفال الأفارقة شبيهة بما كانت عليه عادات الإنسان البدائي قبل نحو 10 آلاف عام، في حين أن الإيطاليين يتناولون مثل بقية شعوب الدول الصناعية الكثير من السكر والنشا والدهون والبروتينات الحيوانية ولا تمثل الألياف سوى نسبة ضئيلة من غذائهم.
وينعكس هذا الاختلاف في النظام الغذائي بشكل واضح على إصابة شعوب الدول الأوروبية بزيادة الوزن.

اقرأ أيضا

سمكة قرش تهاجم رجلاً في أستراليا