الاتحاد

عربي ودولي

المؤتمر الإسلامي تعد لاجتماع طارىء لمواجهة أزمة الرسوم


عواصم - وكالات الانباء: اجتاحت تظاهرات الغضب الدول العربية والاسلامية امس بعد صلاة الجمعة تنديدا بنشر الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة لسيد الانبياء محمد صلى الله عليه وسلم· في وقت تواصلت المواقف السياسية المستنكرة للرسوم وسط تحرك لمنظمة المؤتمر الاسلامي لعقد اجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية سعيا لتطويق هذه الازمة المتفجرة مع الغرب في اسرع وقت ممكن·
فقد تظاهر آلاف الاردنيين وسط عمان وفي الزرقاء امس احتجاجا على نشر الرسوم المسيئة وسط تشديد خطباء المساجد على وجوب التمسك بالتعاليم الاسلامية وعدم الاساءة للديانات السماوية، اضافة الى ادانة العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني قيام اسبوعية 'شيحان' الاردنية 'بإعادة نشر هذه الرسوم قائلا انها جريمة لا تبررها حجة حرية التعبير بأي شكل كان·
كما تظاهر آلاف الفلسطينيين في باحة المسجد الاقصى في القدس الشرقية منددين بفرنسا والدنمارك والنروج لقيامها بنشر الرسوم المسيئة، لكن من دون تسجيل وقوع اي صدامات مع الشرطة الاسرائيلية التي كانت اتخذت اجراءات امنية مشددة· وتظاهر آلاف آخرون في غزة تلبية لدعوة من حركة 'حماس' وسط دعوة خطباء المساجد الى 'قطع رأس ناشر الاساءة للرسول'· في وقت اعلن جوليو دي لا جوارديا المتحدث باسم بعثة المراقبة التابعة للاتحاد الاوروبي عند معبر رفح عن ابعاد ضباط الشرطة الدنماركيين والفرنسيين العاملين هناك ونقلهم إلى إسرائيل، لا سيما بعد خطف واحتجاز ألماني لفترة قصيرة في نابلس بالضفة الغربية·
وخرج آلاف المسلمين ايضا في تظاهرات غضب في انحاء لبنان امس عقب صلاة الجمعة استنكارا للرسوم المسيئة، وسط مطالبة الحكومات الاسلامية بالرد الحاسم· وتظاهر ايضا آلاف السوريين في شوارع دمشق حاملين لافتات تندد بالاساءة إلى الرسول الكريم· كما تظاهر اكثر من الف في جامع الازهر في القاهرة بعد صلاة الجمعة امس تنديدا بالرسوم المسيئة، واندلعت تظاهرات اخرى ايضا في انحاء ليبيا·
واجتاحت التظاهرات ايضا العديد من المدن العراقية بدءا من الفلوجة الى البصرة وكربلاء والكوت والنجف وبغداد وسط حملة احراق لبضائع دنماركية ونرويجية، ورأى لويس ساكو مطران الكلدان الكاثوليك في كركوك ان تفجير الكنائس مؤخرا هو رد فعل للرسوم المسيئة التي نشرتها الصحافة الاوروبية والتي تعتبر عملا ارهابيا· فيما دعا وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الدنمارك الى القيام بتحرك رسمي وبرلماني على الصعيدين العربي والعالمي من اجل احتواء الازمة وتهدئة الامور واصلاح الضرر عبر محاسبة المقصرين ومنع تكرار مثل هذه الاساءات للرموز والمقدسات الاسلامية·
وطالب خطباء المساجد في سلطنة عمان بمقاطعة المنتجات الدنماركية باعتبارها السبيل الانسب للرد على المسيئين للاسلام، كما شهدت مدن البحرين تظاهرات عديدة انطلقت بعد صلاة الجمعة لاستنكار نشر الرسوم المسيئة· في وقت فرقت الشرطة اليمنية عشرات المتظاهرين في صنعاء خرجوا للتنديد بالرسوم· واقتحم حوالي 300 من الاندونيسيين ردهة سفارة الدنمارك في جاكرتا احتجاجا على الرسوم المسيئة، كما خرجت تظاهرات اخرى في ماليزيا وبنجلادش· وقال مسلمون في جنوب أفريقيا إنهم يشعرون بإساءة بالغة بسبب ما نشر من رسوم تدل على احتقار المعتقدات الدينية· كما انضم الائمة ورجال الدين في داغستان جنوبي روسيا إلى إدانة الرسوم المسيئة ودعوا إلى فرض مقاطعة على منتجات الاتحاد الاوروبي·
الى ذلك، أكد الامين العام لمنظمة المؤتمر الاسلامي أكمل الدين احسان أوجلو وجود اتصالات واسعة حاليا لعقد اجتماع طارئ على مستوى وزراء الخارجية لبحث كيفية مواجهة ازمة الكاريكاتيرات المسيئة والعمل على ايجاد حل بأسرع وقت ممكن، داعيا الشعوب الاسلامية الى التزام الحكمة، ومعتبرا مقاطعة بضائع بعض الدول الغربية أمرا يتعلق بارادة الشعوب نفسها وحريتها في التعبير· واشار الى اجراء مشاورات مع الممثل الاعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الاوروبى خافيير سولانا الذي شدد على ان ما حدث يجب الا يؤثر على علاقات اوروبا بالدول الاسلامية·
وأجهش خطيب بيت الله الحرام في مكة المكرمة الشيخ صالح بن حميد خطيب بالبكاء خلال خطبة الجمعة اثناء تنديده بالرسوم المسيئة لسيد الانبياء، وطالب باجتماع الامة الاسلامية بكل مذاهبها واتحاد مواقفها وشعورها ازاء القضية، مع دعوته في الوقت نفسه الى ضبط العواطف والى الرد برشاد·
ووصف الرئيس الايراني هاشمي رفسنجاني الرسوم الكاريكاتيرية المسيئة بأنها استراتيجية منظمة ضد المسلمين لاظهارهم كإرهابيين، وسط تظاهرات عمت ايضا انحاء ايران· كما ندد الرئيس الباكستاني برويز مشرف ورئيس الوزراء شوكت عزيز بنشر الرسوم المسيئة التي لا يمكن تبريرها تحت شعار حرية التعبير، وسط دعوة مجلس الشيوخ الحكومة الى اتخاذ الاجراءات السياسية والاقتصادية المناسبة·

اقرأ أيضا

البحرية الأميركية تبحث عن بحار مفقود في بحر العرب