الاتحاد

الإمارات

قرينة حاكم عجمان تكرم اللجان التنظيمية ليوم العلم الرابع والعشرين

أعلنت قرينة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان أن الدورة الخامسة والعشرين لاحتفالات يوم العلم في إمارة عجمان 2011 سيكون شعارها “العلم .. إحسان”.
جاء ذلك على هامش حفل تكريم اللجان التنظيمية الذي أقيم في استراحة الزاهية بالحليو بحضور عدد من الشخصيات النسائية وأعضاء اللجان ممن أسهموا في إنجاح فعاليات الدورة الماضية 2010 والتي أقيمت تحت شعار “العلم خلق”.
وتوجهت قرينة صاحب السمو حاكم عجمان في بداية الحفل بخالص الشكر والامتنان لراعي يوم العلم وداعمه صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، على حرصه الشديد ورعايته الكريمة للعلم والتعليم ومناراته ومؤسساته ولجميع اللجان التي عملت على تنظيم الحدث وإبرازه بالشكل الذي يليق بإمارة عجمان وقيادتها الحكيمة بما يسهم بشكل كبير في تحقيق أهدافه، مطالبة بتكريس مفهوم الشعار الجديد “العلم إحسان” في مختلف مجالات الحياة واستهداف الأجيال المستقبلية في المدارس باعتبارهم الشريحة الأكثر أهمية في المجتمع، وإعطاء هذا اليوم المهم من تاريخ عجمان جل الاهتمام والتحفيز للطلبة ولأفراد المجتمع للمشاركة فيه وترجمة أهدافه وغاياته السامية.
ونوهت الشيخة فاطمة بنت زايد بن صقر آل نهيان، خلال حفل التكريم الذي شهد محاضرة للدكتورة منى داوود الأستاذة في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بشبكة جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا، بقيمة الإحسان باعتباره توجيهاً ربانياً للمسلم كي يتحلى به في سلوكياته وكل نواحي الحياة.
يذكر أن تنظيم احتفال “يوم العلم” في إمارة عجمان بدأ منذ عام 1983 وذلك بهدف تكريم العلماء، وبعض الفئات الفاعلة والمتميزة من أفراد ومؤسسات ذات الريادة والتميز في العلم والمعرفة وعمل الخير على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، وتنظم خلاله جملة من الفعاليات والأنشطة والمحاضرات التي تكرس قيمة العلم في نفوس أبناء المجتمع كافة سواء كان محلياً أو إقليمياً.

اقرأ أيضا

زكي نسيبة يشيد بالعلاقات الثقافية بين الإمارات وفرنسا