الاتحاد

الرياضي

شــومــاخــر يشــيد بقـــدرات روســـي


اعتبر سائق فيراري الالماني ميكايل شوماخر بطل العالم سبع مرات ان الايطالي فالنتينو روسي بطل العالم للدراجات النارية يتمتع بجميع الامكانيات المطلوبة للتحول الى الفورمولا واحد· وجاء تصريح شوماخر الى صحيفة 'ليكيب' الفرنسية على هامش التجارب التي يجريها شوماخر وزميله البرازيلي فيليبي ماسا وروسي على حلبة ريكاردو تورمو في فالنسيا (اسبانيا) الى جانب العديد من السائقين، للوقوف على استعدادات الجميع للموسم المقبل الذي ينطلق في 12 مارس المقبل في جائزة البحرين الكبرى على حلبة خيريز·
وقال شوماخر 'اذا كان لديك التجانس والاحساس اللازم مثل فالنتينو على قاعدة الاطارين (في اشارة الى الدراجات النارية) فيمكنك استعمالهما بشكل رائع على قاعدة الاطارات الاربعة'، مضيفا 'لديه الموهبة الكافية لتحقيق ذلك'·وكان 'الدكتور' روسي كما يطلق عليه حقق تقدما كبيرا في اليوم الثاني من تجاربه مع فيراري في فالنسيا باحتلاله المركز التاسع بين العديد من السائقين المخضرمين، وتفوق عليه الاسباني فرناندو الونسو بطل العالم الذي احتل المركز الاول في التجارب بفارق 6ر1 ثانية فقط، في حين كان شوماخر نفسه (الثالث) اسرع من روسي بثانية واحدة، علما ان الاخير يخوض التجارب على متن 'اف '2004 بسعة 3 ليترات و10 اسطوانات، فيما يستعمل الجميع السيارات المطابقة للقوانين الجديدة (4ر2 ليتر و8 اسطوانات)·
وكان روسي خرج الثلاثاء عن المسار قبل ان يكمل لفته الاولى بسبب الامطار الكثيرة، الا انه تفوق في اليوم التالي على سائقين بارزين مثل البريطاني ديفيد كولتارد سائق رد بول والايطالي يارنو ترولي سائق تويوتا·
وهذا الاختبار الرابع لروسي مع فيراري لكنه الاول بوجود العديد من الفرق والسائقين·
ويخوض روسي الذي بلغ الـ27 من عمره، هذه الاختبارات للوقوف على مدى تألقمه في القيادة على قاعدة الاطارات الاربعة، وفي حال اثبت جدارته قد يخلف شوماخر ابتداء من عام 2007 حسب ما هو متوقع، علما بانه مدد عقده مع ياماها سنة اضافية لنهاية 2006 وهو مرشح فوق العادة للفوز بلقبه السادس في الفئات الكبيرة (500 ثم 990 سم مكعب) والثامن في مسيرته·
يذكر ان الرياضي الوحيد الذي احرز بطولة العالم على اطارين واربعة اطارات كان البريطاني جون سورتيز الذي نال مع فيراري اللقب عام 1964 بعد ان توج سبع مرات في فئة الدراجات النارية، في حين كان الفنزويلي جوني سيكوتو الاخير الذي يتحول من الدراجات الى فورمولا واحد عام 1983 ·

اقرأ أيضا

الوحدة والفجيرة.. "الظروف المتباينة"