الاتحاد

الرياضي

«الأبيض» يواجه «العنابي» الليلة في الطريق إلى «الذهب»

منتخبنا أكمل جاهزيته لخوض مباراته أمام قطر في نصف النهائي

منتخبنا أكمل جاهزيته لخوض مباراته أمام قطر في نصف النهائي

يلتقي منتخبنا الأولمبي مع نظيره القطري في مباراة الدور قبل النهائي لكأس مجلس التعاون للمنتخبات تحت 23 سنة لكرة القدم في مواجهة من العيار الثقيل تبدأ في الثامنة والنصف بتوقيت الإمارات على الصالة الرياضية المغطاة في اسباير بالعاصمة القطرية الدوحة.
المواجهة تحمل العديد من المعاني لمنتخبنا الوطني حيث يخطط فيها مهدي علي مدربنا الوطني إلى كيفية وضع السبل المناسبة لاجتيار العنابي، خاصة وأن الأبيض يمتلك من القدرات والكفاءات بين صفوفه من لاعبين قادرين على التأهل إلى المباراة النهائية على حساب القطري خاصة وأن التكهنات تمنح الأبيض الدرجة الأكبر اليوم في التفوق ويسير منتخبنا في طريق الذهب الخليجي وستكون موقعة الليلة هي البوابة المهمة للغاية لتحقيق هذا الغرض. وقد رتب فريقنا أوراقه كاملة للقاء من خلال التدريب الأخير الذي أداه مساء أمس وكان خططياً في المقام الأول حرص خلاله الجهاز الفني على منح اللاعبين مزيداً من جرعات الثقة والنواحي الخاصة بالمنتخب القطري. تأهل الأبيض إلى هذه المرحلة بتصدره المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط من فوز على السعودية بهدف أحمد خليل وتعادل مع الكويت بهدف لهدف وسجل هدفنا أيضا أحمد خليل، في حين جاء المنتخب القطري ثانياً في مجموعته الأولى برصيد 3 نقاط بعد المنتخب العماني صاحب الصدارة بالعلامة الكاملة برصيد 6 نقاط، والفوز القطري الوحيد له في البطولة جاء على حساب المنتخب البحريني بركلات الترجيح.
ويتميز الأبيض بوجود أكثر من لاعب يستطيع التسجيل في أي لحظة وهو ما يجعل التفاؤل يسود البعثة بقدرة وكفاءة الفريق على اجتياز عقبة العنابي، على عكس الأمور في المنتخب القطري حيث يواجه المدرب الهولندي أدريانسي مشكلة كبيرة في الهدافين بدليل أن العنابي لم يسجل أي هدف بالبطولة حتى الآن والفوز الوحيد جاء بركلات الترجيح وهو ما نوه إليه المدرب ادريانسي في كلامه مع لاعبيه بضرورة استغلال كافة الفرص وعدم ترك المساحات للاعبي منتخبنا للتحرك فيها خاصة وأن المهارات الفنية لدى لاعبينا عالية ويستطيعون استغلال أنصاف الفرص.
ويعتمد مهدي علي في لقاء اليوم على مجموعة من لاعبينا الذين يمتلكون خبرة عالية لدرجة أن الإعلام القطري أصبح يركز في الوقت الراهن على مقولة الأبيض المونديالي، ومن أبرز اللاعبين يوسف عبدالرحمن في حراسة المرمى وللدفاع محمد أحمد وعلي العامري وعبدالعزيز هيكل وعبدالعزيز صنقور وللوسط عامر عبدالرحمن ومحمد فوزي وذياب عوانة وعمر عبدالرحمن وفي الهجوم الثنائي علي مبخوت وأحمد خليل وهي التشكيلة التي بدأت المباراة الأخيرة ضد الكويت والتي انتهت بالتعادل 1 - 1 وربما تحدث بعض التغييرات الطفيفة ولكن ستكون هذه التشكيلة هي القوام الأساسي لمنتخبنا. ويعتبر مهاجمنا أحمد خليل من الأوراق الرابحة وهو كذلك أحد أبرز مهاجمي البطولة حيث سجل هدفين يتصدر بهما مع منصور النعيمي لاعب منتخب عمان قائمة الهدافين، وبكل تأكيد فإن المدرب القطري سيحاول وضع العراقيل أمام هذا اللاعب وفي هذه الحالة سيكون هناك أدوار أخرى لبقية اللاعبين لاستغلال كافة الثغرات في الجانب القطري، وتبدو الحالة البدنية والذهنية للاعبي منتخبنا عالية للغاية في ظل رغبة الفريق في إضافة إنجاز آخر وتقديم عرض يليق بالأبيض المونديالي الذي استطاع حتى الآن أن يقدم الأداء المقنع والسعي نحو اللقب الخليجي في نسخته الثانية بعد أن توج المنتخب السعودي بالنسخة الأولى.


عمان والكويت في لقاء التحدي

الدوحة (الاتحاد) - يلتقي منتخبا عمان والكويت في الخامسة والنصف بتوقيت الإمارات في مباراة الدور قبل النهائي للبطولة.
وتصب التكهنات في مصلحة المنتخب العماني الذي يقدم مستويات جيدة في البطولة جعلته يجمع 6 نقاط من الفوز في مباراتين على قطر بهدفين وعلى البحرين بنفس النتيجة مما جعل العماني يتربع على قمة المجموعة الأولى، أما المنتخب الكويتي فقد حل ثانياً في المجموعة الثانية برصيد نقطتين من التعادل مع منتخبنا ومن قبلها مع السعودية وأصبح المنتخب الكويتي الوحيد الذي حقق تعادلين في البطولة.


عودة أحمد علي وشفاء ذياب

الدوحة (الاتحاد) - عاد إلى صفوف منتخبنا كل من أحمد علي وذياب عوانه بعد الإصابة التي لحقت بهما مؤخراً، ومع عودتهما أصبحت صفوف الأبيض جاهزة ومكتملة قبل خوض لقاء اليوم أمام العنابي القطري، وسوف يستعين مدربنا مهدي علي بقدرات هذين اللاعبين في المواجهة المرتقبة.


إعلان أسماء الحكام يوم المباريات

الدوحة (الاتحاد) - تحرص اللجنة المنظمة للبطولة على عدم الإعلان عن أسماء حكام المباريات قبلها بيوم مثلاً، حيث يتم الإعلان عن الحكام يوم المباريات وهو ما جعل جميع الحكام في حالة طوارئ تحسباً لاسناد المباريات لأي حكم.
وحتى الآن لم يتقدم أي منتخب مشارك في البطولة باحتجاج على الحكام مما يؤكد أن مسيرة الحكام حتى الآن في البطولة جيدة وإيجابية.


الملاعب الخارجية والرطوبة العالية

الدوحة (الاتحاد) - عانت بعض الفرق من التدريبات في الملاعب الخارجية في أجواء الرطوبة العالية، وقدم حمد المناعي مدير البطولة الاعتذار للاعبين الذين يؤدون أي تدريبات خارج صالة اسباير، وقال: وجدنا أنفسنا أمام خيار صعب هو ضرورة تأدية الفرق لبعض التدريبات الخارجية عن الملعب المغطي باسباير، وقمنا بتوزيع جدول التدريب على كافة الفرق بمنتهى العدالة حتى يحصل الجميع على حقوقه في التدريبات في أجواء طبيعية ومثالية.
وأشاد المناعي بالانضباط الكبير من المدربين والاستجابة لمثل هذه المتطلبات وكذلك التعامل الإيجابي من رؤساء الوفود المشاركة.


أكد أن شخصية مهدي علي واضحة على الفريق
مدير البطولة: منتخب الإمارات يمتاز بالانضباط التكتيكي

الدوحة (الاتحاد) - يرى حمد المناعي مدير البطولة أن مباراة اليـوم بين الأبيض والعنابي كتاب مفتوح تماماً خاصة وأن كل مدرب أصبح يعرف الكثير عن خطط وطرق لعب الآخر وستكون المباراة فرصة للمتعة والدعوة مفتوحة لكافة الجماهير وليست القطرية.
وقال: لا توجد أي فرصة للتعويض، الفائز يتأهل إلى النهائي وينافس على الذهب ولا يوجد أي مجال آخر أمام لاعبي ومدربي الفريقين سوى التفكير في الفوز.
وأضاف: لفت منتخب الإمارات الأنظار إليه بشدة مع منتخب عمان أيضاً، وظهر الأبيض بانضباط كبير وتنظيم متميز في أرض الملعب وهذه نتيجة خبرات كبيرة لهؤلاء اللاعبين اكتسبوها من المشاركة في كأس العالم الأخيرة التي جرت في مصر.
وأضاف: استطاع كذلك المدرب الوطني مهدي علي أن يضفي على فريقه شخصية معينة جعلت منه الأميز حتى الآن بين المنتخبات الخليجية المشاركة وبالتالي ستكون المباراة اليوم ضد المنتخب القطري بمثابة سباق قوي ونزيه بين فريق يمتلك خبرات عالية وآخر يمتلك الأرض والجمهور وحتى الآن لم يقدم المنتخب القطري مستواه المعهود وأتوقع للعنابي أن يرتقي مستواه اليوم عندما يلتقي الأبيض لأنه لا توجد كما قلت سلفاً أي فرصة أخرى للتعويض.
وقال: كل مدرب ربما يفاجئ الآخر ببعض المتغيرات على اعتبار أن كل من مهدي علي وأدريانسي مدرب قطر سيرمي بالأوراق الرابحة جداً والمهمة.
وأشاد مدير البطولة بالمنتخب الكويتي قائلاً: لقد تطور أداء الأزرق كثيراً وأظهر الفريق معدنه الأصيل ولكن في مبارتهم اليوم مع نظيره العماني فإن الأفضلية الفنية أراها تتجه نحو العمانيين الذين وضعوا بصمة إيجابية للغاية في البطولة من خلال حصدهم للنقاط الكاملة في الدور الأول مع المستوى الجيد خلال المباراتين السابقتين وستكون مواجهة العماني مع الكويتي قوية للغاية وممتعة في نفس الوقت لرغبة كلا الفريقين للتواجد على سلم الذهب.
وقال: التنظيم الذي أشادت به جميع الفرق المشاركة وكذلك إقامة بطولة بهذا الحجم وفي هذا التوقيت الحار جداً في منطقة الخليج يؤكد القدرة الخليجية بشكل عام والقطرية أيضاً في تنظيم فعاليات كبرى مهما كانت الظروف والأجواء الخارجية.


لمزيد من التركيز
منع اللاعبين من التصريحات

الدوحة (الاتحاد) - فرض الجهاز الفني لمنتخبنا على لاعبينا مزيداً من التركيز قبل مباراة اليوم حيث منع الجهاز لاعبينا من الإدلاء بأي تصريحات لوسائل الإعلام المختلفة والمبرر في ذلك هو مزيد من التركيز حتى يدخل لاعبو الأبيض أجواء المباراة مبكراً، وهناك أجواء مثالية بالفعل بين صفوف اللاعبين وكذلك رغبة اللاعبين دائماً قبل المباريات في أن تكون نسبة التركيز عالية ولكن بعد المباريات فإن الأمور تكون مفتوحة للاعبين للتحدث في أمور كثيرة.
وحرص لاعبو منتخبنا عقب تناول الإفطار أمس على التحرك بشكل جماعي للاعبين في الفندق مع حرص كل لاعب على ممارسة هواياته المفضلة والبسيطة قبل هذه المباريات مثل الاستماع للموسيقى أو التنزه في أماكن معينة بالفندق الذي تقيم فيه البعثة.


العبيدي: نحترم أصحاب الأرض وهدفنا اللقب

الدوحة (الاتحاد) - وصف محمد العبيدى مدير منتخبنا مباراة اليوم مع المنتخب القطري على ملعبه وبين جماهيره بالصعبة، وقال: منتخبنا سيلعب المباراة باحترام كامل مع العنابي مستضيف البطولة لأن الأخير يسعى للمنافسة على اللقب وهذا حق مشروع، مثل سائر الفرق الأربعة التي تتبارى اليوم وهم جميعاً على مستوى عال، وأتمنى أن ينجح منتخبنا فى تحقيق الفوز والوصول إلى المباراه النهائية وهو الهدف الأساسي الذى حضرنا من أجله إلى الدوحة للمشاركه فى البطولة.
وكشف العبيدي: أن الأبيض لم يقدم المستوى المعروف عنه حتى الآن بسبب غياب بعض العناصر الأساسية عن الفريق وهو الأمر أثرعلى أداء الفريق فضلاً عن عدم تعود اللاعبين أرضية العشب الصناعى، وهو ما لم يساعد منتخبنا على الظهور بمستواه المعروف، ولكن الجميع يبذل ما عليه داخل الملعب وخارجه، واللاعبون جاهزون تماماً لموقعة العنابي اليوم وهم في أحسن حالاتهم الفنية والبدينة ومقدرون تماماً لحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم. ولا يبقى سوى عامل التوفيق في المباراة.


لوروا في الدوحة

الدوحة (الاتحاد) - يصل إلى الـدوحـة اليـوم الفرنسي كلود لوروا المدير الفني لمنتخب عمان الأول لمتابعة البطولة ومشاهدة منتخب عمان الأولمبي عن قرب خاصة وأن لوروا سيضع في حساباته المستقبلية الاعتماد على عدد كبير من لاعبي المنتخب الأولمبي في صفوف المنتخب الأول بعد الظهور اللافت للنظر لهم مؤخراً وصدارتهم لمجموعتهم الأولى عن جدارة.

اقرأ أيضا