الاتحاد

الرياضي

إيفان مدرب الوصل: الفوز على الشارقة يضاعف حظوظنا بالوصول إلى نصف النهائي


محمد حمصي:
يعلق الوصلاوية آمالاً كبرى على ضربة البداية في دور الثمانية للكأس عندما يواجهون النحل الشرقاوي المتخصص في هذه المسابقة· ويرى أبناء القلعة الصفراء أن المهمة لا تخلو من الصعوبة وهذا ما يؤكده المدرب التشيكي إيفان عندما يصف موقعة اليوم بأنها صعبة وتتطلب المزيد من التركيز والتوازن الدفاعي والهجوم على حد سواء علاوة على الروح القتالية التي أصبحت سمة بارزة في كل المباريات الأخيرة نتيجة للاستقرار والنتائج الإيجابية مؤكداً أن بلوغ المربع الذهبي هو هدفهم وهدف كل أطراف المجموعة· ويقول المدرب التشيكي إن لقاء اليوم لن يكون سهلاً على ضوء خبرة الفريق المنافس وحصوله على لقب الكأس عدة مرات علاوة على أنه يريد تعويض الدوري بالمنافسة على اللقب تماماً كما هو الحال بالنسبة للوصل ويعتبر ايفان نجاحهم في المهمة الأولى مهماً جداً لوضع أقدامهم في الدور قبل النهائي معرباً عن ثقته الكبيرة بقدرات لاعبيه بصرف النظر عن آدائهم في المباراة الأخيرة أمام بني ياس في الدوري لافتاً إلى أنهم كانوا مجهدين ومحبطين من جراء الحزن على وفاة المدرب الوطني ابراهيم عبدالله والتي تزامنت مع المباراة· ويضيف ايفان بأن عزاءهم هو الخروج بالنقاط الثلاث وهي الأهم لهم ولجمهورهم الوفي الذي لا يألو جهداً بدعم ومؤازرة فريقه في كل المناسبات مشيراً إلى أن هذه الوقفة الجماهيرية كانت دافعاً للفريق في مبارياته الأخيرة وتكللت بالحصول على عشر نقاط منذ توليه الإشراف على (الأصفر)·· ويعتبر ايفان مباراة العين التي خسرها فريقه هي الأقوى والأفضل منذ توليه هذه المسؤولية بغض النظر عن الخسارة·
ومن جهته أكد حميد يوسف إداري الفريق بأن الوصل يعلق آمالاً كبيرة على بطولة الكأس منطلقاً في ارتفاع مؤشر الآداء والاستقرار الفني والروح القتالية التي أصبحت مواكبة للفريق منذ انتصاره الكبير على الأهلي في مسابقة الكأس·
وقال حميد إن مجموعتهم صعبة كونها تضم العين الشريك الدائم على زعامة الدوري إلى جانب الشارقة المتخصص في بطولات الكؤوس ودبي أبرز أندية الدرجة الثانية مؤكداً بأن الحظوظ متساوية طالما أن بطولة الكأس لها طبيعتها الخاصة ولا تخضع لنفس اعتبارات الدوري· وأشار إلى أن كل الاحتمالات قائمة محذراً من التقليل بشأن دبي· وذكر حميد بأن الوصل سيبذل قصارى جهده لحجز مكان له في المربع الذهبي· واعتبر إداري الوصل فوزهم الأخير على بني ياس بمثابة أكبر دافع لهم في دور الثمانية للكأس·
وذكر بأن الفريق سيفتقد لجهود لاعبيه المصابين الثلاثة عبدالله عيسى وسامي ربيع وخالد درويش المتوقع عودتهم إما في مباراة الوحدة في الدور قبل النهائي لكأس الاتحاد أو أمام الشباب لدى استئناف الدوري يوم 10 مارس·
بالهول يتابع استعدادات الأصفر
على صعيد آخر حرص سعادة راشد بالهول رئيس مجلس إدارة الوصل ومعه وليد الشيباني أمين السر العام وأعضاء مجلس الإدارة على متابعة استعدادات الفريق ورفع معنويات اللاعبين معربين عن ثقتهم بتحقيق أفضل النتائج ربما يتماشى مع المستوى الذي قدمه الفريق في الجولات الأخرى من الدوري·

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!