الاتحاد

الرياضي

انطلاقة موفقة لفريق أبوظبي في رالي مونت كارلو

خالد القاسمي حل في المركز السادس عشر

خالد القاسمي حل في المركز السادس عشر

استهل فريق ''أبوظبي بي بي فورد العالمي للرالي'' حملة الدفاع عن لقب بطولة العالم للفرق في مونت كارلو، حيث احتل سائقه الأول النرويجي ميكو هيرفونين المركز الثاني خلف سباستيان لويب، سائق فريق ستروين·
وتستكمل مشاركة فريق أبوظبي في الجولة الأولى ضمن بطولة العالم مسيرة النجاح الكبير لمبادرة التحالف بين هيئة أبوظبي للسياحة وفريق ''بي بي فورد'' والتي تُوجت بحصول الفريق على بطولة العالم للمرة الثانية على التوالي الموسم الماضي·
ورغم الصعوبات التقنية التي واجهت الفريق، جاءت انطلاقته في رالي مونت كارلو مبشرة، باحتلال هيرفونين المركز الثاني، وزميليه جاري-ماتي لاتفالا والشيخ خالد القاسمي المركزين الثاني عشر والسادس عشر على التوالي·
وقال أحمد حسين، نائب مدير عام ''هيئة أبوظبي للسياحة'' للعمليات السياحية: ''تعتبرالنتائج التي حققناها في هذا الرالي بداية ممتازة لموسم ،2008 وشكلت لحظة صعود ميكو إلى منصة التتويج لحظة رائعة لكافة المعنيين بالفريق''·
وأضاف: ''أظهر جاري-ماتي والشيخ خالد القاسمي براعة كبيرة، ولكنهما لم يتمكنا من احتلال مراكز متقدمة نتيجة بعض المشاكل التقنية، وساعدتهما العزيمة والاصرار على العودة سريعاً للمضمار والوصول إلى خط النهاية، ونثق بكفاءة فريقنا، وتحقيق نتائج تنسجم مع طموحاتنا·
ويعتبرفريق ''أبوظبي بي بي فورد العالمي للرالي'' محوراً رئيسياً لخططنا التسويقية، ويمهد الطريق للتواصل مع جمهور سباقات السيارات، وتعريفهم بالمقومات السياحية الفريدة لإمارة أبوظبي، وترسيخ مكانتها في مقدمة الوجهات المفضلة في العالم''·
وأعرب مالكوم ويلسون، المدير التنفيذي لفريق ''أبوظبي بي بي فورد العالمي للرالي'' عن تفاؤله بمحافظة الفريق على لقب بطولة العالم·
وأضاف: ''تعرض ميكو لضغوط كبيرة خلال الفترة الماضية، إلا أنه نجح في ملء الفراغ الذي خلفه رحيل ماركوس جرونهولم، وبالنسبة لجاري-ماتي والشيخ خالد، فلقد كان هذا الرالي فرصة للتعلم من خلال الاحتكاك بسائقين دوليين، ونتطلع إلى رؤية نتاج الخبرة التي اكتسبوها في السباقات المقبلة''·
وتمكن القاسمي، بعد استبعاده في اليوم الأول من السباق، من تعويض الفارق الزمني خلال اليومين الأخيرين، وانتقل من المركز السادس والعشرين إلى المركز السادس عشر·
وقال الشيخ القاسمي: ''واجهتني صعوبات كبيرة، وكان هذا الرالي محطة هامة لاختبار ظروف وأجواء مختلفة لم أعهدها من قبل، مثل الثلوج، الصقيع، الجليد والطرقات الموحلة''·
وتحتضن مدينة كارلستاد السويدية، الجولة الثانية من بطولة العالم للفرق في الفترة ما بين 7-10 فبراير، حيث يتميز رالي أودلهوم السويدي بتحدياته الكبيرة نظراً للأحوال الجوية الصعبة التي ترافقه والثلوج التي تغطي مساراته·

اقرأ أيضا

سفراء «كرة الإمارات» يترقبون قرعة «أبطال آسيا» اليوم