الاقتصادي

الاتحاد

الأسهم المحلية تكسب 1,3 مليار درهم

ارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة الأمس بنسبة 0.35% ليغلق على مستوى 2478.10 نقطة.
وشهدت القيمة السوقية ارتفاعاً بقيمة 1.28 مليار درهم لتصل إلى 365.39 مليار درهم، وتم تداول ما يقارب 140 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 240 مليون درهم من خلال 2679 صفقة.
وسجل مؤشر قطاع التأمين ارتفاعاً بنسبة 0.59%، تبعه مؤشر قطاع الصناعات بارتفاع 0.52%، تلاه مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعاً بنسبة 0.44%، تبعه تلاه مؤشر قطاع البنوك مرتفعا بنسبة 0.18%.
وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 56 من أصل 132 شركة مدرجة في الأسواق المالية، وارتفعت أسعار أسهم 28 شركة، في حين انخفضت أسعار أسهم 17 شركة، بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.
وجاء سهم «إعــمـار» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 60.62 مليون درهم موزعة على 18.29 مليون سهم من خلال 483 صفقة، واحتل سهم « أبوظبي الوطنية للتأمين» المرتبة الثانية بإجمالي تداول بلغ 29.10 مليون درهم موزعة على 4.72 مليون سهم من خلال 3 صفقة.
وحقق سهم «الظفرة للتأمين» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 4.5 درهم مرتفعا بنسبة 4.65% من خلال تداول 480 ألف سهم بقيمة 2.18 مليون درهم، وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «العين للتأمين» الذي ارتفع بنسبة 4% ليغلق على مستوى 52 درهم للسهم الواحد من خلال تداول 59290 سهم بقيمة 3.08 مليون درهم.
وسجل سهم «طيران أبوظبي» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1.76 درهم مسجلا خسارة بنسبة 9.28% من خلال تداول 2978 سهما بقيمة 5241 درهما، تلاه سهم «تكافل الإمارات» الذي انخفض بنسبة 4.96% ليغلق على مستوى 0.594 درهم من خلال تداول 260 ألف سهم بقيمة 160 ألف درهم.
ومنذ بداية العام بلغت نسبة التراجع في مؤشر سوق الإمارات المالي 10.59%، وبلغ إجمالي قيمة التداول 70.54 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 23 من أصل 132، والمتراجعة 73 شركة. ويتصدر مؤشر قطاع البنوك المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى بانخفاض 6.96% عن نهاية العام الماضي ليستقر على مستوى 2733 نقطة، في حين احتل مؤشر الصناعات المركز الثاني بنسبة تراجع 7.89% ليستقر على 315 نقطة.


بتداولات بلغت 137 مليون درهم
مؤشر «سوق أبوظبي» يتماسك بدعم من الخدمات والتأمين

سيد الحجار (أبوظبي) ـ واصلت سوق أبوظبي للأوراق المالية ارتفاعاتها أمس، بدعم من قطاعي الخدمات والتأمين، ليغلق المؤشر على مستوى 2536.89 نقطة، مقارنة بمستوى 2536.83 نقطة أول أمس، لتكسب بذلك السوق نحو 0.06 نقطة.
وشهدت الجلسة تداول 61.95 مليون سهم خلال جلسة أمس، بقيمة 136.78 مليون درهم، نفذت من خلال 1065 صفقة، وارتفعت أسهم 12 شركة من أصل 30 شركة تم تداول أسهمها، في حين تراجعت أسهم 9 شركات، وحافظت أسهم 9 شركات على ثباتها دون تغيير.
وقال محللون ماليون انه رغم تحسن التداولات أمس بسوق أبوظبي مقارنة بمتوسط التداول اليومي خلال الأسبوع الماضي والذي لم يتجاوز 65 مليون درهم يومياً، إلا أن هذه التداولات لا تزال ضعيفة وغير مرضية.
وأوضحوا أن الأسواق المحلية لا تزال من نقص السيولة، كنتيجة مباشرة لغياب المحافظ الاستثمارية عن السوق، مطالبين بضرورة التدخل الرسمي بشكل مباشر أو غير مباشر للتعامل مع أزمة الأسواق المحلية.
وتصدر سهم “الظفرة للتأمين” قائمة الأسهم الرابحة بسوق أبوظبي أمس مرتفعاً بنسبة 4.65% ليغلق على 4.50 درهم، تلاه سهم “العين للتأمين” مرتفعاً بنسبة 4% ليغلق على 52 درهم، تلاه سهم “أبوظبي الوطنية للفنادق” بارتفاع 3.12% ليصل إلى 3.30 درهم، تبعه سهم “الواحة كابيتال” مرتفعاً بـ2.99% ليغلق على 0.69 درهم، تلاه سهم “أبوظبي الوطنية للتأمين” بارتفاع 2.67% مغلقاً على 6.24 درهم.
فيما تصدر قائمة الخاسرين سهم “طيران أبوظبي” منخفضاً بنسبة 9.28% ليغلق على 1.76 درهم، تبعه “الجرافات البحرية الوطنية” منخفضاً بـ2.12% ليغلق على8 درهم، تلاه سهم “دانة غاز” بانخفاض 1.25%، مغلقاً على مستوى 0.80 درهم، ثم “أركان” منخفضاً بـ0.82% ليغلق على 1.20 درهم، تلاه سهم “بنك الاتحاد” بانخفاض 0.67% مغلقاً على مستوى 2.95 درهم.
وعلى صعيد القطاعات، ارتفع 3 قطاعات، تصدرهم الخدمات بـ1.95%، ثم التأمين 1.05%، فالطاقة 0.28%، فيما تراجعت 4 قطاعات تصدرها الصناعة منخفضاً بـ2.81%، والعقار 0.22%، والبناء 0.14%، وأخيراً البنوك 0.13%، بينما حافظ قطاع الصحة والاتصالات على مستوياتهما السابقة نفسها.
وجاء سهم “أبوظبي الوطنية للتأمين” في مقدمة الأسهم الأكثر تداولاً من حيث القيمة بـ29.10 مليون درهم، تلاه “سندات بنك أبوظبي الوطني” بـ21.32 مليون درهم، ثم “الدار العقارية” بـ19.72 مليون درهم، تلاه “الواحة كابيتال” 10.95 مليون درهم، ثم “صروح” بقيمة تداولات بلغت 9.95 مليون درهم.
وجاء سهم “الواحة كابيتال” في مقدمة الأسهم الأكثر تداولاً من حيث الكمية بـ15.84 مليون سهم، تلاه “دانة غاز” بـ10.59 مليون سهم، ثم “الدار العقارية” بـ7.99 مليون سهم، تلاه “رأس الخيمة العقارية” 6.34 مليون سهم، ثم “صروح” بكمية تداولات بلغت 5.77 مليون سهم.
وشهد سهم شركة “أبوظبي الوطنية للتأمين” أعلى حجم تداول في تاريخيه منذ إدراجه بسوق أبوظبي، وذلك بعد تنفيذ ثلاثة صفقات في الساعة الأولى من تداولاته بلغ حجمها 4.721 مليون سهم بقيمة تصل إلى 29.10 مليون درهم. وبحسب البيانات الرسمية، استحوذت تعاملات الأجانب والعرب بسوق أبوظبي المالي على 47.52% من إجمالي قيم مشتريات الجلسة أمس، وبلغ صافي الاستثمار الأجنبي 5.42 مليون درهم كمحصلة شراء، حيث بلغت مشتريات الأجانب غير الإماراتيين 65 مليون درهم، فيما بلغت مبيعاتهم 59.57 مليون درهم.
وبلغت مشتريات الأجانب غير العرب 42.56 مليون درهم، فيما بلغت مبيعاتهم 46.89 مليون درهم، ليبلغ صافي استثمار الأجانب 4.32 مليون درهم كمحصلة بيع، وبلغت قيمة مشتريات العرب 22.43 مليون درهم أمام مبيعات بقيمة 12.68 مليون درهم، ليبلغ صافي الاستثمار العربي 9.75 مليون درهم كمحصلة شراء، واتجهت تعاملات المواطنين نحو البيع، حيث بلغت مشترياتهم 71.78 مليون درهم، وبقيمة بيع 77.20 مليون درهم بصافي 5.42 مليون درهم.
وبلغ صافي الاستثمار المؤسسي بسوق أبوظبي خلال جلسة أمس 3.27 مليون درهم درهم كمحصلة شراء، حيث بلغت مشترياتهم 80.85 مليون درهم، بينما بلغت مبيعاتهم 77.58 مليون درهم، بينما اتجهت تعاملات الأفراد نحو البيع، حيث بلغت قيمة مشترياتهم 46.92 مليون درهم أمام 59.19 مليون درهم قيمة مبيعاتهم، ليبلغ صافي تعاملات الأفراد 12.27 مليون درهم كمحصلة بيع، واتجهت تعاملات الحكومة نحو الشراء، حيث بلغت قيمة مشترياتها 9 ملايين درهم، ولم تتجه نحو البيع خلال تعاملات أمس.


المؤشر ارتفع 1,1% والتداولات تقفز إلى 125 مليوناً
مؤشر «سوق دبي» يصعد رابحاً 900 مليون درهم

مصطفى عبد العظيم (دبي) - استعاد سوق دبي المالي مساره الصعودي، الذي تخلى عنه على مدى ثلاث جلسات، وذلك بعد أن اغلق المؤشر أمس مرتفعا بنسبة زادت عن 1.1%، وبمكاسب لامست 900 مليون درهم للأسهم.
وقادت الأسهم القيادية في قطاعات البنوك والعقار والاستثمار المؤشر للصعود الى مستوى 1227,62 نقطة عند الاغلاق، وذلك بعد بداية حذرة للسوق في مطلع الجلسة حيث استمر المؤشر على حالة من التذبذب طوال النصف الأول من التعاملات، قبل ان تدفع الارتفاعات، التي سجلتها اعمار العقارية وشركة ارابتك وسوق دبي المالي والعربية للطيران المؤشر، للارتفاع إلى اكثر من 17,99 نقطة.
وعزز الارتفاع الملحوظ للمؤشر العام لسوق دبي، والذي جاء مواكبا للارتفاعات التي شهدتها بقية اسواق المنطقة باستثناء السوق السعودي، عودة السيولة الى الارتفاع مرة اخرى بعد ان انحسرت لمستويات متواضعة في الجلسات السابقة، وإن بقيت في مستوى ضعيف حتى الآن إذ لم تتجاوز 125 مليون درهم مقارنة مع 45.4 مليون درهم للجلسة السابقة.
ويعد هذا الارتفاع في المؤشر وفي قيمة التداولات لافتا خلال هذه الفترة، حيث يراوح المؤشر مكانه منذ جلسات عدة حول مستوى 1500 نقطة بتذبذب ضيق خلال الأسابيع الماضية وبتداولات قلت عن 100 مليون درهم يوميا. ودعمت أسهم قيادية المؤشر العام ليرتفع بالنسبة المذكورة، حيث ارتفع سهم إعمار العقارية بنسبة فاقت 2% عند 3.35 درهم، فيما اغلق سهم أرابتك القابضة مرتفعا بنسبة مشابهة عند 1.79 درهم، وارتفع سم بنك الإمارات دبي الوطني بنسبة 3% عند 2.50 درهم، وصعد سهم شركة سوق دبي المالي بنسبة 3% تقريبا عند 1.49 درهم.
أما سهم موانئ دبي العالمية المدرج في بورصة ناسداك دبي فقد ارتفع بنسبة 3% عند 0.490 دولار وبتداولات بلغت 10.8 مليون سهم.
ووفقا لبيانات سوق دبي المالي فقد بلغت التداولات امس 124.840 مليون درهم بتنفيذ 1,617 صفقـة توزعت عـلى 80.940 مليون سهم، وأغلق المؤشر على 1,527.620 نقطة بارتفاع وقدره 17.990 نقطة عن إغلاقه السابق. وفيما شهد التداول ارتفاع 17 شركة وهبوط 8 شركات وثبات أسعار شركتين تصدرت شركة بيت التمويل الخليجي، قائمة أكثر الشركات ارتفاعاً من حيث التغير في أسعارها باغلاقها عند سعر 0.550 درهم و بنسبة تغير بلغت 3.58%، ثم المدينة للتمويل والاستثمار بإغلاق 0.55 درهم وبنسبة تغير بلغت 3.56%، تلاها الإمارات دبي الوطني بإغلاق 2.5 درهم وبنسبة تغير بلغت 2.88%، وشركة سوق دبي المالي بإغلاق 1.490 درهم وبنسبة تغير بلغت 2.76%، وشركة أرابتك القابضة بإغلاق 1.790 درهم وبتغير قدره 2.29%.
وفي المقابل جاءت تكافل الإمارات في مقدمة أكثر الشركات انخفاضا في أسعارها بإغلاقها عند سعر 0.59 درهم وبنسبة تغير بلغت 4.96%، تلاها مصرف السلام - البحرين بإغلاق 0.71 درهم وبنسبة انخفاض بلغت 4.7%، وشركة دار التكافل بإغلاق 0.88 درهم وبنسبة تراجع بلغت 2.22%، وشعاع كابيتال بإغلاق 1.020 درهم وبنسبة تغير بلغت 0.970%، وشركة بيت الاستثمار العالمي (جلوبال) بإغلاق 1.09 درهم وبنسبة انخفاض قدرها 0.91%.
وتصدرت إعمار العقارية بدورها الشركات الأكثر نشاطاً من حيث قيمة التداول بعد أن حققت تداولات بقيمـة 60,61 مليون درهم، ثم شركة ارابتك القابضة بتداولات قيمتها 20,39 مليون درهم، تلتها شركة سوق دبي المالي بتداولات بلغت 11,33 مليون درهم والعربية للطيران بتداولات قيمتها 5,62 مليون درهم ثم شركة الإمارات للاتصالا ت المتكاملة بتداولات بقيمـة 4,45 مليون درهم.
وفيما يتعلق بالاستثمار الأجنبي في سوق دبي المالي، فقد بلغت قيمة مشتريات الأجانب، غير العرب، من الأسهم خلال جلسة أمس نحو 31.230 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 19.160 مليون درهم، كما بلغت قيمة مشتريات المستثمرين العرب، غير الخليجيين، نحو 20.840 مليون درهم وقيمة مبيعاتهم نحو 23.810 مليون درهم.
أما بالنسبة للمستثمرين الخليجيين فقد بلغت قيمة مشترياتهم 14.74 مليون درهم في حين بلغت قيمة مبيعاتهم نحو 18.28 مليون درهم خلال الفترة نفسها. ونتيجة لهذه التطورات فقد بلغ إجمالي قيمة مشتريات الأجانب، غير الإماراتيين، من الأسهم أمس نحو 66.81 مليون درهم لتشكل ما نسبته 53.520% من إجمالي قيمة المشتريات، في حين بلغ إجمالي قيمة مبيعاتهم نحو 61.26 مليون درهم لتشكل ما نسبته 49.07% من إجمالي قيمة المبيعات، ليبلغ بذلك صافي الاستثمار الأجنبي نحو 5.55 مليون درهم كمحصلة شراء.


17,6 مليون درهم أرباح «الاتصالات الفلسطينية»

أبوظبي (الاتحاد) ـ تراجعت أرباح شركة الاتصالات الفلسطينية خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 37% إلى 17.67 مليون درهم، مقابل 27.97 مليون خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وأظهرت النتائج المالية للشركة تراجع أرباحها خلال النصف الأول من 2010 بنسبة إلى 213.1 مليون درهم (1.62 درهم للسهم)، مقابل 246 مليون درهم (1.87 درهم للسهم) خلال الفترة نفسها من العام الماضي. وارتفعت مبيعات الشركة خلال النصف الأول من العام الجاري بنسبة 9% إلى 856.4 مليون درهم، مقابل 788.9 مليون للفترة ذاتها من العام الماضي. على صعيد متصل، أعلنت الشركة أمس في إفصاح نشر على الموقع الإلكتروني لسوق أبوظبي للأوراق المالية تعيين عبدالمجيد ملحم مديراً عاماً لشركة الاتصالات الفلسطينية إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية.


مجلس إدارة «التأمين المتحدة» يجتمع غداً

أبوظبي (الاتحاد) ـ أعلنت شركة التأمين المتحدة أن مجلس إدارتها سيجتمع يوم غد الخميس.
وأوضحت الشركة في إفصاح نشر على الموقع الإلكتروني لسوق أبوظبي للأوراق المالية أمس أن جدول الاجتماع يتضمن الاطلاع على تقرير المدير العام عن أعمال الشركة للنصف الأول لعام 2010، والمصادقة على محضر الاجتماع السابق، ومناقشة الميزانية المرحلية للفترة حتى 30 يونيو والمصادقة عليها، إضافة إلى مناقشة استثمارات الشركة.


«طاقة» تعلن نتائج الربع الثاني الاثنين المقبل

أبوظبي (الاتحاد) ـ تعلن شركة أبوظبي الوطنية للطاقة “طاقة” النتائج المالية للفترة المالية المنتهية بتاريخ 30 يونيو 2010، يوم الاثنين المقبل الموافق 9 أغسطس، وذلك قبل بدء جلسة تداول ذلك اليوم. وأوضحت الشركة في إفصاح نشر على الموقع الإلكتروني لسوق أبوظبي للأوراق المالية أمس، أنها ستقوم بتنظيم مؤتمر هاتفي لمناقشة هذه النتائج مساء اليوم نفسه.


«العربي المتحد» يطلق بطاقته الائتمانية الإسلامية

الشارقة (الاتحاد) - أطلق البنك العربي المتحد أولى بطاقاته الائتمانية الإسلامية العالمية في دولة الإمارات، بحسب ما أعلن في بيان صحفي أمس.
وجاء إصدار البطاقة الائتمانية الإسلامية من البنك العربي المتحد لدعم منتجات البنك الإسلامية ضمن استراتيجية تهدف لبناء محفظة متطورة من المنتجات المصرفية التي تلبي احتياجات ومتطلبات العملاء، بحسب البيان. وكان البنك العربي المتحد قد أطلق خدماته المصرفية الإسلامية في مارس من العام الحالي، والتي اشتملت بدايةً على ثلاث خدمات رئيسية وهي الحسابات الجارية وحسابات الاستثمار إضافة إلى مرابحة السلع. وبعد ذلك بفترة وجيزة، وقبل إطلاق بطاقته الائتمانية الإسلامية، طرح البنك العربي المتحد منتجين جديدين هما مرابحة تمويل السيارات وحسابات التوفير.
وقال بول تروبردج، الرئيس التنفيذي للبنك العربي المتحد “إن إدراكنا واحترامنا لرغبات عدد متزايد من عملائنا لتوفير معاملات مصرفية ومالية متوافقة مع مبادئ الشريعة الإسلامية هو ما دفعنا لإطلاق الخدمات المصرفية الإسلامية”.
وأضاف أن “التركيز على احتياجات العملاء وبناء علاقات طويلة الأمد معهم سيستمر في كونه الحافز والمحرك الرئيسي لنمو ونجاح البنك العربي المتحد في المستقبل”.

اقرأ أيضا

صندوق النقد: عواقب كورونا الاقتصادية هي الأسوأ منذ الكساد الكبير