الاتحاد

عربي ودولي

أحكام بالسجن تصل 48 عاماً بتهمة التخطيط لاستهداف قضاة وإعلاميين في تونس

متسوقون في سوق للملابس المستعملة بحي التضامن في ضواحي العاصمة تونس(رويترز)

متسوقون في سوق للملابس المستعملة بحي التضامن في ضواحي العاصمة تونس(رويترز)

ساسي جبيل (تونس)

دانت الدائرة الخامسة بالمحكمة الابتدائية في تونس 44 متهماً بالتخطيط لاستهداف قضاة وإعلاميين، &lrmبينهم 33 موقوفاً و4 بحالة سراح و7 آخرين بحالة فرار. وقال المساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس الناطق باسم القطبين القضائيين المالي والخاص بمكافحة الإرهاب سفيان السليطي، أمس، إن المحكمة قضت بإدانة المتهمين المحالين بحالة فرار وسجن كل واحد منهم مدة 48 عاماً مع النفاذ العاجل، وقضت في حق المتهمين المحالين بحالة سراح بأحكام بين عدم سماع الدعوى وعام وعامين سجناً. أما الموقوفين حضورياً، فقد أصدرت ضدهم أحكاماً بالسجن تتراوح بين عامين و16 عاما.

من جانب آخر، نقلت مصادر إعلامية تونسية، عن وكالة «آكي» الإيطالية أن شرطة مدينة بادوغا شمال البلاد، نفذت أمر طرد بحق مهاجرَيْن اثنين من شمال أفريقيا، يشتبه بأنهما إرهابيان. وذكرت المصادر نفسها، أن الشرطة الإيطالية أوضحت أن الأول تونسي يبلغ (34 عاما)، وقد تم سجنه منذ يناير 2015 بتهمة نشر أفكار متشددة. وأضافت الشرطة أنه عثر بحوزة التونسي على «رسومات تجسد برج ايفل في أعلاه ملاك، وهو الرمز الإرهابي للموت». وقد اقتيد الرجل التونسي من السجن إلى مطار ميلانو مالبينسا، وتم ترحيله إلى تونس. أما «عملية الطرد الثانية، فهي بحق مواطن جزائري، انجرف نحو التطرف، وتم توقيفه بالصدفة خلال مداهمات، أثناء مروره بمدينة بادوغا.
 

اقرأ أيضا

زعيم كتالونيا يدعو لمحادثات والحكومة الإسبانية ترفض