الاتحاد

الاقتصادي

الجزائر تعتزم الإبقاء على عمال «جازي»

تعتزم الجزائر الإبقاء على مختلف إطارات وعمال شركة “جازي” الفرع التجاري لشركة “اوراسكوم تيليكوم”، بعد شراء الحكومة لغالبية الأسهم من المجمع الروسي “فيمبلكوم”. وكانت وزارة المالية الجزائرية قالت إنها وقعت الأسبوع الماضي على اتفاق لشراء أغلبية أسهم “جازي” من “فيمبلكوم”. وقال موسى بن حمادي وزير البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال في تصريحات نقلها الموقع الإلكتروني الإخباري “كل شيء عن الجزائر”، أمس “إطارات وعمال جازي سيبقون في مناصبهم بعد إتمام عملية البيع والشراء”. وأضاف: بفضل جازي أصبحت لدينا كفاءات على أعلى مستوى وأصبحنا معروفين في عالم الاتصالات. جازي أصبحت مرجعا في هذا المجال”.
وأضاف:”لن نتخلى لا عن إطارات ولا عن الموظفين خاصة أن 99 بالمئة من اطارات جازي من الجزائريين، كما أن المفاوضات الأولية مع شركة فيمبلكوم تضمنت الإبقاء على عمال جازي ودعم استقرار الشركة”. وتابع “في خطوطنا العريضة مع فيمبلكوم اتفقنا على استحالة المساس بالطاقم المسير، باعتباره حقق نجاعة كبيرة لاسيما في رقم الأعمال وعدد المشتركين بل سنسعى لتقوية استقرار جازي”.

اقرأ أيضا

«المركزي» يتوقع نمو التمويل للقطاعات الاقتصادية