الاتحاد

الاقتصادي

الانتهاء من المناقصات الأولية لإنشاء مرافق تصدير الكبريت بميناء الرويس

منصة نفطية بحرية حيث تسعى أبوظبي لزيادة إنتاجها من النفط

منصة نفطية بحرية حيث تسعى أبوظبي لزيادة إنتاجها من النفط

أنهت شركات هندسية عالمية الجولة الأولى من المناقصات الخاصة بإنشاء مرافق رئيسية جديدة في ميناء الرويس بالمنطقة الغربية.
وسلمت الشركات المعنية مقترحاتها للعمليات الهندسية، والإنشائية، والمشتريات لشركة جاسكو في الأول من الشهر الحالي.
وستعلن جاسكو في وقت لاحق عن آخر تاريخ لتسليم المقترحات التجارية، حيث تتوقع شركات المقاولات أن يطلب منها تسليم أسعارها نهاية سبتمبر أو بداية أكتوبر.
ومن ضمن الشركات المتقدمة للمناقصة “تيك إنت” الإيطالية، ومجموعة الجابر الإماراتية، ودودسال، وبنج لويد الهنديتين، وسايبيم الإيطالية، وشركة المقاولون المتحدون، ومقرها أثينا باليونان، وبيترو فاك من المملكة المتحدة.
ويشمل العقد إنشاء مرفق جديد لمناولة الكبريت وتصديره في ميناء الرويس، بما في ذلك مرافق للتحميل والتخزين.
وسيساعد ذلك على بلوغ سعة الميناء الكلية لنحو 20 ألف طن يوميا.
كما يعتبر هذا المشروع ضمن سلسلة من مشاريع تطويرات النفط والغاز، التي من شأنها أن تجعل إجمالي إنتاج إمارة أبوظبي نحو 7 ملايين طن سنويا بحلول 2015.
وبقيام مشروع آخر من مشاريع “أدنوك”، قوامه 10 مليارات دولار لتطوير حقل شاه للغاز في المنطقة الغربية، ستضيف الشركة نحو 10 آلاف طن من الكبريت يوميا.
وسيتم طرح المناقصة الخاصة بهذا المشروع نهاية العام الحالي.
وفي غضون ذلك، تطرح جاسكو عقدا آخر للعمليات الهندسية، والإنشائية، والمشتريات لإنشاء مرافق لمناولة الكبريت في حبشان، والتي ستستخدم لمعاملة الكبريت الذي يتم إنتاجه من المرافق العاملة حاليا.
وحددت جاسكو 17 أغسطس، و28 سبتمبر، كآخر تاريخ لتسلم المناقصات الخاصة بالعمليات الفنية والتجارية لهذا العقد.

عن «ميد»


«تكرير» تخطط لبناء مرافق جديدة في الرويس بـ 1,84 مليار درهم

أبوظبي (الاتحاد) - تجري شركة أبوظبي لتكرير النفط “تكرير” اتصالات بعدد من شركات المقاولات العاملة في مجال التصميمات والإدارة والتقنية، بغرض إنشاء مرافق لتنقية وتوزيع الكبريت في ميناء الرويس بتكلفة تبلغ نحو 1.84 مليار درهم (500 مليون دولار).
وطلبت الشركة الوطنية من هذه الشركات تأكيد إبداء رغبتها بصورة رسمية بداية يونيو الماضي.
وأصدرت الشركة، وهي واحدة من شركات مجموعة “أدنوك”، المستندات الخاصة بمناقصة أعمال التقنية والهندسية في الأول من أغسطس، بينما من المنتظر أن تصدر المستندات الخاصة بالأعمال الإدارية والاستشارية في منتصف الشهر نفسه. والهدف الرئيس من قيام هذا المشروع، هو بناء مصنع جديد لإنتاج الكربون الأسود في الرويس. وينتج هذا النوع من الكربون عن حرق النفط الثقيل، والذي يستخدم في صناعة إطارات السيارات، والبلاستيك. وعلى الشركات الراغبة في المشروع، تسليم مناقصاتها في الربع الأخير من هذا العام، حيث تخطط “تكرير” لمنح العقد بنهاية 2010.
وكانت “تكرير” أرست العام الماضي عقود توسعة مصفاة الرويس بقيمة إجمالية بلغت 35 مليار درهم (9.6 مليار دولار)، وتشمل الأعمال الهندسية والإنشائية والتوريدات ووحدات التصنيع، ويهدف مشروع توسعة مصفاة الرويس إلى زيادة الطاقة التكريرية للشركة بواقع 417 ألف برميل من النفط الخام يومياً.

عن “ميد"

اقرأ أيضا

في دبي.. كل الطرق تؤدي إلى إكسبو 2020