الاتحاد

الإمارات

ولي عهد دبي يشهد تخريج 322 دارساً في جامعة حمدان بن محمد الذكية

حمدان بن محمد يكرم إحدى الخريجات (الصور من وام)

حمدان بن محمد يكرم إحدى الخريجات (الصور من وام)

دبي (وام)

احتفلت جامعة حمدان بن محمد الذكية بتخريج الدفعتين الخامسة والسادسة من نخبة الدارسين في برامج الدبلوم والماجستير والبكالوريوس في كليات إدارة الأعمال والجودة والتعليم الإلكتروني والدراسات الصحية والبيئية، وعددهم 322 طالباً وطالبة من خريجي العام الأكاديمي 2014-2015، وذلك برعاية وحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة.
وتم الكشف خلال حفل التخريج عن الإنجاز النوعي الذي حققته الجامعة في الوصول إلى قائمة المكرمين في «جوائز كيو. إس ووارتون للتميز في التعليم العالي 2015»، إحدى كبرى الجوائز العالمية المعنية بأساليب التعليم العالي المبتكرة بعد حصول «الحرم الجامعي الذكي» على المركز الأول عن فئة «الجوائز الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط»، وذلك خلال حفل تكريم تم تنظيمه مؤخراً على هامش مؤتمر ري إيماجين إديوكيشن 2015 في مدينة فيلادلفيا الأميركية من قبل مؤسسة «كيو. إس. لتصنيف الجامعات»، في إطار الشراكة مع «جامعة وارتون» إحدى الجامعات العالمية المرموقة.
ورحب الدكتور منصور العور رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية، بسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، مهنئاً سموه بذكرى توليه ولاية العهد في إمارة دبي، حاملاً بذلك أمانة الرسالة بكفاءة واقتدار.
وتقدم بخالص الامتنان والعرفان لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم على دعمه الكبير ومتابعته المستمرة ورعايته الكريمة التي شكلت اللبنة الأولى للانطلاق بمسيرة الرقي والرفعة والتقدم التي تقودها جامعة حمدان بن محمد الذكية باعتبارها صرحاً علمياً إقليمياً ودولياً.
وأضاف: «إن رؤية سموه تشكل مصدر إلهام حقيقياً للجامعة لتحدي المستحيل وتذليل العقبات وصولاً إلى موقع الصدارة في سباق التعليم الذكي»، وأشار إلى أن الجامعة استطاعت رغم حداثة عهدها إحداث بصمة إيجابية عبر سلسلة من الإنجازات المرموقة التي يشار إليها بالبنان، متجاوزة حاجز الزمان لتحقق خلال ‏‏13‏‏ عاماً أضعاف ما حققه الآخرون على مدى عقود من الزمان.
وذكر العور أن الفضل في ذلك يرجع بعد توفيق الله سبحانه وتعالى إلى الرعاية الكريمة من قيادتنا الرشيدة، والجهود الحثيثة المبذولة من فريق العمل من أكاديميين وإداريين الذين يعملون بقلب رجل واحد للحفاظ على المستوى الريادي الذي وصلت إليه الجامعة، كونها النموذج الأفضل لمستقبل التعليم الذكي في العالم العربي.
وقال: «إن حصول 28 خريجاً من أصل 322 على مرتبة الشرف الأولى، و23 على مرتبة الشرف الثانية، و25 على مرتبة الشرف الثالثة، يعكس نجاح الجامعة في تطوير أساليب إبداعية من شأنها إعادة تشكيل نموذج التعليم والتعلم، ودفع عجلة التميز العلمي والأكاديمي في العالم العربي».
وقدم معالي الفريق ضاحي خلفان تميم نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس مجلس أمناء الجامعة «جائزة كيو. إس ووارتون للتميز في التعليم العالي 2015» التي حصدتها الجامعة إلى سمو ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة، مثمناً الدعم والاهتمام الكبير الذي يوليه سموه لتمكين الجامعة من الاستمرار في مساعيها الحثيثة لإثراء مخزون المعرفة، وتحفيز البحث العلمي، وغرس ثقافة الإبداع والابتكار والتميز ضمن الميدان التربوي والأكاديمي، ودفع عجلة التقدم في قطاع التعليم الذكي.
ووزع سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم شهادات التخرج على الخريجين، بحضور معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، والدكتور منصور العور، وأعضاء مجلس أمناء الجامعة، داعياً الطلبة إلى مواصلة التميز العلمي والأكاديمي، وبناء مستقبل مهني ناجح للمساهمة في دفع عجلة النهضة الحضارية التي تقودها الإمارات.

اقرأ أيضا

"ورشتان" للتوعية بقانون "عمال الخدمة المساعدة"