الاتحاد

الاقتصادي

تدشين مكتب أبوظبي للسياحة في لندن


لندن - عاطف عبدالله:
بحضور سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الإعلام والثقافة دشن معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للسياحة مكتبا للهيئة في العاصمة البريطانية لندن مساء أمس الأول بحضور جمع كبير من المسؤولين يتقدمهم سعادة مبارك المهيري مدير عام الهيئة و سعادة علي الزعابي القائم بالاعمال في السفارة الاماراتية بلندن وكوكبة من رجال المال والاقتصاد العرب والاجانب· وقال معالي الشيخ سلطان بن طحنون رئيس هيئة ابوظبي للسياحة لـ 'الاتحاد' ان الهيئة تنفذ حاليا خطة طموح لمضاعفة الطاقة الفندقية لإمارة ابوظبي من 8000 غرفة إلى 25 الف غرفة فندقية حتى عام 2015 اى خلال تسع سنوات، وأضاف 'تأتي هذه الخطوة في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة 'حفظه الله' وتعليمات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتطوير القطاع السياحي في الإمارة'·
وقال معاليه ان استراتيجية الهيئة لتطوير القطاع السياحي في الإمارة ترتكزعلى ثلاثة محاور ريئسية وهي الترويج والتسويق وتطوير المنتج السياحي وتشجيع وجذب الاستثمارات وتنظيم القطاع ومنح التراخيص مشيرا الى انه يجري حاليا التركيز على عدد من المشاريع والبرامج التي تناسب طبيعة وإمكانيات الإمارة والبنية التحتية المتوفرة بها، وأيضا تهدف إلى تكثيف وتنويع برامج ترويج الإمارة والاهتمام بتطوير المنتج السياحي ·
واضاف 'المكتب السياحي للهيئة في العاصمة البريطانية، هو اول مكتب لها منذ انشائها في عام 2004 يعطي اشارة او رسالة مفادها ان السياحة هي العنصر الاساسي لاستراتيجية امارة ابوظبي للتنمية في المستقبل كما تعد المملكة المتحدة هي اكبر مُصدر للسياحة الأوروبية إلى ابوظبي فضلا عن عمق العلاقة الثنائية بين البلدين والروابط والصداقة القوية'·
وقال معاليه 'هناك خطة واسعة للترويج السياحي للإمارة والتعريف بالإمكانيات السياحية الهائلة للإمارة لدى أوساط وكلاء السياحة والسفر ومنظمي المعارض والمؤتمرات ووسائل الاعلام في المملكة المتحدة وهذه الجهات ستدعم بلا شك كافة البرامج السياحية التى تقدمها ابوظبي · ومضى يقول 'وبالاضافة الى ذلك نركز على تقديم المنتجات السياحية بافضل جودة ممكنة بل نسعى لان تكون الافضل على مستوى العالم ، وكخطوة باتجاه تحقيق الجودة العالية في تقييم المنتج السياحي فان افتتاح المكتب السياحي للهيئة في لندن يحمل رسالة مفادها اننا لن نقنع بتقديم مستوى عادي من الخدمة بل نطمح في اعتلاء قمة الجودة'·
تسويق وترويج
وأضاف أن هذا المكتب سيعمل على التسويق والترويج السياحي لأبوظبي وجذب حصة اكبر من السياحة الأوروبية من خلال التعريف بالإمكانيات السياحية للإمارة،وان التواجد المكثف في السوق الأوروبية انطلاقا من العاصمة البريطانية يأتي في ظل الطلب المتنامي على السياحة في أبوظبي من قبل السائح الأوروبي·
وأكد معالي الشيخ سلطان بن طحنون ان مكتب الهيئة في لندن سيتولى التنسيق مع مكاتب السفر وشركات السياحة البريطانية وسيزودها من خلال مركز معلومات متخصص بأحدث البرامج والفعاليات التي ستقام في ابوظبي ،وسيكون هناك خط هاتفي مباشر للإجابة على الاستفسارات السياحية عن الإمارة مخصص لشركات ومكاتب السفر أو حتى أفراد الجمهور·
وقال معاليه إن المكتب سيقوم بتنظيم برامج الزيارات واستضافة الإعلاميين الذين يرغبون في زيارة ابوظبي ،وأيضا سيزود الإعلام السياحي الأوروبي بالنشرات والتقارير الصحفية التي تتحدث عن نشاط الإمارة،كذلك سيتولى الإشراف والإعداد لمشاركات ابوظبي في المعارض والمؤتمرات التي ستنظم في القارة الأوروبية ،كما سيقوم بمهمة دعوة واستضافة ابوظبي للمؤتمرات الدولية المتخصصة ،ودعم برنامج سياحة المؤتمرات التي سنركز عليها في برامج عملنا خلال الفترة المقبلة·
ومن جانبه كشف سعادة مبارك حمد المهيري مدير عام هيئة أبوظبي للسياحة أن الهيئة منحت تراخيص لنحو عشر مشروعات قيمتها أكثر من خمسة مليارات درهم لإقامة فنادق ومنتجعات سياحية ينتهى العمل بها خلال السنوات الثلاث المقبلة · وقال لـ 'الاتحاد' إن هذه المشروعات التى منحت الهيئة ترخيصا بها يقوم بتنفيذها القطاع الخاص المحلي وتسهم هذه الخطوة في زيادة الطاقة الفندقية للإمارة التى تشهد نموا كبيرا في الطلب على السياحة وخاصة السياحة الأوروبية والبريطانية مشيرا الى هناك استراتيجية تهدف الى تطوير الوجهة البحرية للإمارة لتنشيط السياحة الشاطئية التى تشهد طلبا كبيرا من قبل السائحين ·
خمسة مكاتب
وقال انه من المقرر ان تقوم الهيئة خلال السنوات الثلاث المقبلة بافتتاح خمسة مكاتب لها في الأسواق الأوروبية وذلك للترويج عن قرب للسياحة في أبوظبي في هذه الأسواق لافتا إلى أن هناك أكثر من 47 شركة أوروبية تقوم حاليا بالترويج لإمارة أبوظبي في السوق الأوروبية وسوف تدعم مكاتب الهيئة الجهود المبذولة للترويج السياحي لأبوظبي في هذه السوق ·
وقال سعادة مبارك المهيري إن خطة الهيئة تركز على التواجد الفعال في الأسواق السياحية الخارجية وجذب السائحين خاصة من السوق الأوروبية وهو ما دفع الهيئة إلى تدشين مكتب لها في لندن يتبعه إنشاء مكاتب أخرى خلال العام الجاري في الاتحاد الأوروبي لافتا إلى أن تواجد الهيئة على الساحة الدولية بهذا الزخم يهدف إلى تثبيت أبوظبي على خارطة السياحة العالمية وتوجيه رسالة إلى القطاع السياحي بشكل عام وإلى القطاع الخاص على وجه التحديد بان ابوظبي عازمة على تطوير قطاعها السياحي والارتقاء بهذه الصناعة الواعدة التي تملك فيها الإمارة على وجه الخصوص ودولة الإمارات العربية المتحدة بشكل عام الكثير من المقومات والإمكانيات التي تضعها في صدارة الوجهات السياحية في المنطقة·
وقال إن فنادق أبوظبي استقبلت خلال العام الماضي أكثر من 100 ألف زائر من السوق البريطانية بزيادة 53% على عام 2004 الذي بلغ فيه عدد السائحين البريطانيين نحو 65 ألف سائح متوقعا نمو هذا العدد مع افتتاح مكتب هيئة أبوظبي للسياحة الذي يعد الأكبر من نوعه للهيئة في السوق الأوروبية ويسعى لجذب المزيد من السائحين الأوروبيين ·
وأضاف ان وجود ممثلي القطاع الخاص السياحي في ابوظبي وفي مقدمتهم المؤسسات والشركات الوطنية إلى جانب نخبة من الفنادق الرائدة في الامارة في المعارض السياحية الخارجية ،شكل فرصة قوية بالنسبة لهم للالتقاء مع مجموعة واسعة من صناع السياحة في العالم لاطلاعهم على الفرص والمقومات السياحية المتوفرة في ابوظبي ، ومن ثم الحصول على حصة من أعمال هذه الشركات الدولية ووضع الإمارة على أجندتها كخيار سياحي ،الأمر الذي سينعكس إيجابا على نمو السياحة في الإمارة· وفي هدا الصدد ' الهيئة شاركت في 6 معارض دولية خلال العام الماضي ،وحملت هذه المشاركات العديد من النتائج الايجابية أبرزها الترويج الدولي للإمارة، وتوقيع الفنادق والشركات التي شاركت في جناح ابوظبي لعدد من العقود والاتفاقيات لاستقطاب السواح وعلى مدار العام،وتوّجت هذه المشاركات بفوز إمارة ابوظبي بجائزة أفضل جناح خلال مشاركتها في سوق السفر العالمي بلندن خلال ديسمبر الماضي ،وأيضا حصولها على أفضل تغطية إعلامية خلال مشاركتها بمعرضي لندن وبرشلونة للسفر،ولاشك ان وجود مكتب للهيئة في لندن سيجعلنا نعمل عن قرب وبشكل مكثف في ترويج ابوظبي،وخلق علاقة تواصل اكبر مع وكالات وشركات السياحة البريطانية والأوروبية، والتواجد بقوة في المعارض والمؤتمرات وكذلك وسائل الإعلام الدولية·
وجه حضاري
من جانبه قال سعادة على الزعابي القائم بالأعمال في سفارة دولة الإمارات لدى المملكة المتحدة 'تدشين مكتب لهيئة ابوظبي للسياحة في لندن يأتي استكمالا للخطوات البناءة التى اقدمت عليها الدولة لابراز الوجه الحضاري والتقدم الذي تشهده الدولة في كافة المجالات وخاصة القطاع السياحي بتوجيه من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة 'حفظه الله' وتعليمات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة'·
وأضاف أن إمارة أبوظبي تشهد إقبالا كبيرا من قبل السائحين الأوروبيين والمكتب الجديد للهيئة خطوة مهمة لجذب المزيد من السياحة الأوروبية باعتبار ان موقعه في قلب أوروبا، واضاف ان العمل التنموي المتنامي لهذا القطاع المهم في ابوظبي هو في اساسه جزء من منظومة تنموية شاملة في دولة الامارات العربية المتحدة مؤكدا على ان ما تتمتع به ابوظبي من مزايا وجاذبية فريدة للسياح والمستثمرين على حد سواء يبشر بان صناعة السياحة ستبلغ اقصى مداها في المستقبل القريب·
بوابة ناجحة
واشار سعادته الى ان كل هذا التقدم العمراني والحضاري الذي تشهده دولة الامارات هو ثمرة يانعها زرعها وسهر على رعايتها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه والذي كان يؤمن بأن النهضة والتطور والنمو لن يأتي الا ببناء الانسان القادر على صنع المعجزات الامر الذي تحقق الان بفضل ابنائه المخلصين والذين يتقدمهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله الذي سار على نفس النهج والدرب استكمالا لمسيرة الخير والعطاء·
واعرب الزعابي عن تمنياته بان يكون مكتب السياحة الجديد في لندن بوابة ناجحة لفتح آفاق جديدة للاستثمار السياحي الامثل في ابوظبي ودولة الامارات بشكل عام وان يشكل همزة وصل مثمرة بين العمل السياحي داخل الدولة وخارجها وخاصة في اوروبا وبريطانيا على وجه التحديد مؤكدا على ان سفارة الدولة في لندن ستعمل من جانبها جاهدة على توفير كافة الامكانيات المتاحة من اجل تسهيل عمل هذا المكتب وتقديم كل ما يلزم لتحقيق الاهداف التي انشئ من اجلها ·
واعربت العديد من الجهات المعنية بقطاع السياحة في العاصمة البريطانية لندن والتي حضرت حفل تدشين المكتب عن سعادتها بهذا الحدث الهام واعتبرته سيشكل نقطة تحول كبيرة في تطوير العمل السياحي والاستثماري بين ابوظبي ولندن كما سيفتح مجالات عديدة من التعاون والتنسيق المشترك ليس فقط في اطار الترويج السياحي وحسب بل في مجالات اخرى متنوعة·

اقرأ أيضا

النفط يهبط بفعل زيادة المخزونات الأميركية