الاتحاد

ثقافة

محمد توفيق صادق يتغنى بالعروبة والأرض والسلام

محمد توفيق خلال الامسية

محمد توفيق خلال الامسية

استضاف اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات فرع أبوظبي أمس الأول في مقره بالمسرح الوطني بأبوظبي الشاعر اللبناني محمد توفيق صادق في أمسية حفلت بالشعر في تنوعاته التي طرقها توفيق صادق متنقلا فيها بين الحس العروبي والقومي والوجداني·· حضر الأمسية نخبة من الأدباء والشعراء ومن محبي الأدب والثقافة·
في بداية الأمسية تولت الإعلامية والشاعرة دارين قصير تقديم الشاعر محمد توفيق صادق بقولها: انه يحمل صفة الصدق حقا في شعريته الحالمة، الحازمة، الحالمة بالغد العربي الجميل في وحدة الأمة وتحرير الأرض وسمو الانسان والحازمة في الموقف الذي رهن الشاعر حياته في سبيل إعلانه، الشاعر الذي كتب الشعر للحبيبة في ''غزله الثوري'' ·
للشاعر محمد توفيق صادق سبع مجموعات شعرية هي ''الغزل الثوري'' 1976 و''بلال مؤذن الجنوب'' 1978 و''أطفال الحجارة'' 1988 و''اللمى والسيف'' 1994 و''قصائد من ديوان قمر'' 1995 و''أحجار الزمرد'' 2001 و''رسالة الى سيدنا آدم'' ·2003
ثم تحدث الشاعر محمد توفيق صادق في بداية الأمسية عن مفهوم الأدب وتقسيماته بين النثر والشعر وعد النثر الفني هو أرقى ما وصل اليه القول العربي ثم تحدث عن الأساليب وتطورها ثم تطرق الى مفهوم الشعر الذي وصفه بالانفعال بالتراث وانه ابداع ضمن الزمان والمكان، كما تحدث عن رعاية دولة الإمارات العربية المتحدة للشعراء ووصفها بأنها بلد الإسلام والعروبة بفضل قيادتها الحكيمة·
في قراءة شعره ابتدأ الشاعر محمد توفيق صادق بقصيدة عنوانها ''زنبقة السلوان'' وهي قصيدة تمجد اللغة العربية وتربط بينها وبين بطولات العرب في عصورها الذهبية حيث يقول فيها: حرف الفصاحة طير رف واهتديا / غرس السنابل واحلو لي الجنى ذهبا / واستل من فرح العنقود ونشوته/ ودغدغ الوتر الروحي والعصبا·
ثم قرأ قصيدة ''انهيار الشوق'' و''شفاه الأسطر'' و''بغداد'' و''ورد آذار'' و''أقدام الإبا'' وكان الشاعر متألقا في كل ما قرأه حيث معاناة الأمة وأمجادها، وتأسفه على الأيام الخوالي حيث الأمة في أعلى مقاماتها أما الآن فإن دجلة قد انتهكت والفرات قد أُسر وبالرغم من الصعاب التي مرت بها بغداد حيث جنكيز خان وهولاكو قديما وجديدا فإن المعالي في ما أقدم عليه المعتصم يوم رفعت راياته إثر صرخة امرأة·· فكان السيف حدا ''يمفني الليل يا بغداد والهجر / طال انتظاري وجرحي موجع مر/ ناديت في شهب الكثبان عاشقة/ صدري يئن براه الهم والصبر''·· كانت أمسية شعرية حفلت بالوطنية والإبداع في النسيج وخلق الصور وبراعة تمثلها·

اقرأ أيضا

رسالة قوية ألهمت صاحبها.. وتلهم من يجاريها