الرياضي

الاتحاد

"الأبيض" يواجه "العنابي" في نصف نهائي "خليجي 2"

يلتقي منتخبنا الأولمبي مع نظيره القطري في مباراة الدور قبل النهائي لكأس مجلس التعاون للمنتخبات تحت 23 سنة لكرة القدم في مواجهة من العيار الثقيل تبدأ في الثامنة والنصف مساء الغد بتوقيت الإمارات على الصالة الرياضية المغطاة في اسباير بالعاصمة القطرية الدوحة.

المواجهة تحمل العديد من المعاني لمنتخبنا الوطني حيث يخطط فيها مهدي علي مدربنا الوطني إلى كيفية وضع السبل المناسبة لاجتياز العنابي، خاصة وأن الأبيض يمتلك من القدرات والكفاءات بين صفوفه من لاعبين قادرين على التأهل إلى المباراة النهائية على حساب القطري خاصة أن التكهنات تمنح الأبيض الدرجة الأكبر في التفوق ويسير منتخبنا في طريق الذهب الخليجي وستكون موقعة الغد هي البوابة المهمة للغاية لتحقيق هذا الغرض.

وقد رتب فريقنا أوراقه كاملة للقاء من خلال التدريب الأخير الذي أداه اليوم وكان خططياً في المقام الأول حرص خلاله الجهاز الفني على منح اللاعبين مزيداً من جرعات الثقة والنواحي الخاصة بالمنتخب القطري.

وتأهل الأبيض إلى هذه المرحلة بتصدره المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط من فوز على السعودية بهدف أحمد خليل وتعادل مع الكويت بهدف لهدف وسجل هدفنا أيضا أحمد خليل، في حين جاء المنتخب القطري ثانياً في مجموعته الأولى برصيد 3 نقاط بعد المنتخب العماني صاحب الصدارة بالعلامة الكاملة برصيد 6 نقاط، والفوز القطري الوحيد له في البطولة جاء على حساب المنتخب البحريني بركلات الترجيح.

ويتميز الأبيض بوجود أكثر من لاعب يستطيع التسجيل في أي لحظة وهو ما يجعل التفاؤل يسود البعثة بقدرة وكفاءة الفريق على اجتياز عقبة العنابي، على عكس الأمور في المنتخب القطري حيث يواجه المدرب الهولندي أدريانسي مشكلة كبيرة في الهدافين بدليل أن العنابي لم يسجل أي هدف بالبطولة حتى الآن والفوز الوحيد جاء بركلات الترجيح وهو ما نوه إليه المدرب ادريانسي في كلامه مع لاعبيه بضرورة استغلال كافة الفرص وعدم ترك المساحات للاعبي منتخبنا للتحرك فيها خاصة وأن المهارات الفنية لدى لاعبينا عالية ويستطيعون استغلال أنصاف الفرص.

ويعتمد مهدي علي في لقاء الغد على مجموعة من لاعبينا الذين يمتلكون خبرة عالية لدرجة أن الإعلام القطري أصبح يركز في الوقت الراهن على مقولة الأبيض المونديالي، ومن أبرز اللاعبين يوسف عبدالرحمن في حراسة المرمى وللدفاع محمد أحمد وعلي العامري وعبدالعزيز هيكل وعبدالعزيز صنقور وللوسط عامر عبدالرحمن ومحمد فوزي وذياب عوانة وعمر عبدالرحمن وفي الهجوم الثنائي علي مبخوت وأحمد خليل وهي التشكيلة التي بدأت المباراة الأخيرة ضد الكويت والتي انتهت بالتعادل 1 - 1 وربما تحدث بعض التغييرات الطفيفة ولكن ستكون هذه التشكيلة هي القوام الأساسي لمنتخبنا.

اقرأ أيضا

42 لاعباً إلى نهائي «الإمارات للمواي تاي»