الرياضي

الاتحاد

الشارقة يتمسك بإيجور رغم التعاقد مع كايو لوكاس

الشارقة خسر جهود إيجور للإصابة (الاتحاد)

الشارقة خسر جهود إيجور للإصابة (الاتحاد)

علي معالي (دبي)

رفض عبدالعزيز العنبري مدرب الشارقة، التعاقد مع المغربي أزارو مهاجم الأهلي المصري السابق، والمنتقل منذ أيام إلى الدوري السعودي، رغم أن المفاوضات جرت مع اللاعب في سرية، عقب إصابة البرازيلي وغيابه عن «المستطيل الأخضر» لفترة طويلة، ووقتها تحركت لجنة التعاقدات بالنادي، في أكثر من اتجاه، منها فتح قنوات التواصل مع الأهلي، ورصد 300 ألف دولار، على أن يرتدي أزارو قميص «الملك» بنظام الإعارة حتى نهاية الموسم. عرض النادي موقف اللاعب، بعيداً عن المقابل المادي، على العنبري الذي تحفظ لاعتبارات عدة منها أن أزارو يلعب في الهجوم، وهو مركز يشغله حالياً ريكاردو جوميز، يضاف إلى ذلك أن نسبة المشاركات الأخيرة للاعب المغربي مع ناديه المصري عليها الكثير من علامات الاستفهام، وكذلك الشكوى الكثيرة من إهداره للفرص السهلة التي وضحت بدرجة كبيرة خلال لعبه مع الأهلي على المستويين المحلي والأفريقي.
هذه الأسباب جعلت العنبري متردداً، لأن الشارقة يحتاج إلى لاعب يستطيع قيادة الهجوم، ولديه خبرة بملاعبنا، ويستطيع التأقلم السريع مع اللاعبين، ويحظى بقبول الجماهير. وجاء التوجه إلى كايو لوكاس، لما يتميز به من إمكانيات تجعله يقدم الكثير للشارقة على المدى البعيد، خاصة أنه لاعب يملك بالإضافة إلى الخبرة المحلية، كذلك الأجواء والمباريات الآسيوية، حيث يشارك «الملك» في دوري أبطال آسيا بعد أيام قليلة. وتواصل الشارقة مع اللاعب في البرتغال، حيث يلعب مع بنفيكا متصدر الدوري، وأبدى رغبة كبيرة في العودة إلى دوري الخليج العربي، وما شجعه على ارتداء قميص «الملك» ما شاهده وسمعه عن التطور الكبير والنقلة النوعية في الفريق، بعد تتويجه بالدوري والسوبر، وأراد كايو لوكاس أن يسهم في مسيرة بناء الفريق.
والسؤال الذي يشغل الشرقاوية حالياً: على حساب من يدخل كايو ضمن القائمة بصفة نهائية، إيجور أم منديز؟، والمؤكد أن العنبري وإدارة الكرة لن تتسرع في اتخاذ القرار في الوقت الراهن، خاصة أن إيجور على سبيل المثال ما زال أمامه فترة طويلة، قبل العودة إلى «المستطيل الأخضر»، وبالتالي التأكيد على أن كايو يحل بدلاً من منديز ستكون بمثابة مغامرة كبيرة، بفقدان عنصر مهم يحتاجه «الملك» محلياً وآسيوياً، خاصة أنه ربما تطول فترة غياب إيجور نسبياً.
وبالنسبة لإيجور لا توجد نية مطلقاً للاستغناء عن خدماته، سواء بانتقاله إلى ناد آخر، لتمسك «الملك» به حتى يتماثل للشفاء، وبالتالي العودة لقيادة الفريق، واجتمع العنبري مع اللاعب وتحدث معه في كل الأمور، وتفهم إيجور الظروف الحالية، وأنه يدعم الفريق معنوياً بكل ما يملك حتى يعود إلى الملعب. وقامت إدارة الشارقة بتسجيل كايو في القائمة حالياً، بدلاً من إيجور، انتظاراً لحدوث أي مستجدات أخرى.

اقرأ أيضا

«الأبيض» يتعادل مع «أسود التيرانجا»