الاتحاد

عربي ودولي

هجوم صاروخي على ميناءي العقبة وإيلات

بقايا سيارة مدمرة في موقع سقوط الصاروخ أمام فندق انتركونتننتال في ميناء العقبة الأردني

بقايا سيارة مدمرة في موقع سقوط الصاروخ أمام فندق انتركونتننتال في ميناء العقبة الأردني

تعرض ميناء إيلات الإسرائيلي أمس لهجوم بالصواريخ لم يوقع ضحايا من الجانب الإسرائيلي، غير أنه تسبب بمقتل شخص واحد وجرح أربعة آخرين في مدينة العقبة الأردنية المجاورة. وأشارت المعلومات التي أوردتها الشرطة الإسرائيلية إلى أن الصواريخ أطلقت من شبه جزيرة سيناء المصرية، غير أن مصر سارعت إلى نفي انطلاق الصواريخ من أراضيها.
ودان الأردن بشدة في بيان سقوط الصاروخ في مدينة العقبة، معتبراً أنه “عمل ارهابي”. ونقل البيان عن علي العايد، وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال الأردني قوله إن “هذا العمل الإرهابي الإجرامي الذي ذهب ضحيته أبرياء أردنيون مدان بشدة ومستنكر، وهو عمل عبثي لا يخدم إلا الأجندة المشبوهة”. وأضاف أن “الأردن وقف وسيبقى دوماً ضد الإرهاب والإرهابيين واستهداف الأبرياء والمنشآت السكنية وسيواصل معركته ضد من تلوثوا بلوثة الإرهاب الحاقد الأعمى”. وأشار إلى أن “الأجهزة الأمنية بدأت منذ صباح أمس تحقيقاتها لمعرفة ملابسات وحيثيات هذا العمل الإرهابي المدان”.
وأمر العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني الموجود في زيارة خاصة خارج المملكة، بـ”التكفل باحتياجات عائلة المواطن صبحي العلاونة الذي قتل جراء سقوط صاروخ قبالة فندق الإنتركونتيننتال في العقبة، وتقديم المساعدة اللازمة لهم”. وأوعز للخدمات الطبية الملكية بـ”تقديم الرعاية الصحية اللازمة للمصابين في الحادث”، على ما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني.
وكان المسؤول في الشرطة الإسرائيلية موشيه كوهين أعلن في وقت سابق أن “صاروخين سقطا في البحر”، كما سقط آخران “على ما يبدو في الأراضي الأردنية”، فيما يجري البحث عن شظايا صاروخ خامس في شمال مدينة ايلات. واعتبر أن الصواريخ التي سقطت “أطلقت من الجنوب”، في إشارة إلى شبه جزيرة سيناء الواقعة على مسافة عشرة كلم جنوباً. غير أن مسؤولاً أمنياً مصرياً في منطقة سيناء أكد أن “الصواريخ لم تنطلق من سيناء”.
وقال إن “أي عملية إطلاق صواريخ كهذه من سيناء تتطلب معدات وتجهيزات لوجستية لا يمكن توافرها نظراً إلى أهمية الإجراءات الأمنية في هذه المنطقة” وتحديداً على طول الحدود مع إسرائيل. واتهم رئيس بلدية ايلات مئير اسحق هاليفي متحدثاً للإذاعة العامة “متطرفين يتحركون” في سيناء المصرية، مطمئناً السياح الذين يرتادون المدينة إلى أن “الهدوء مستتب ولم تتخذ أي إجراءات طوارئ”.
وسقط صاروخ جراد في ميناء العقبة القريب من ميناء إيلات الإسرائيلي. وقال وزير الداخلية نايف القاضي إنه أصاب “شارعاً رئيساً في العقبة قرب فندق انتركونتيننتال”. وقال مسؤول أمني إن الصاروخ أدى إلى سقوط قتيل وأربعة جرحى جميعهم أردنيون، إضافة إلى تدمير ثلاث سيارات. وقال المسؤول “توفي صبحي يوسف العلاونة في العقبة جراء الجروح التي أصيب بها في الهجوم الصاروخي”، موضحاً أن القتيل سائق سيارة أجرة في الواحدة والخمسين من العمر وقد توفي في مستشفى الأميرة هيا العسكري في العقبة.


واشنطن وموسكو تدينان الهجوم

واشنطن، موسكو (وكالات) - أدانت الولايات المتحدة وروسيا أمس إطلاق الصواريخ على إسرائيل والأردن . وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية فيليب كراولي «هذا عمل مؤسف..في الوقت الذي نأمل فيه بالمباشرة في أسرع وقت ممكن بالمفاوضات لمناقشة قضايا جوهرية، ليس مفاجئاً أن يتخذ آخرون تدابير لمحاولة تقويض هذا النوع من التقدم».
وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان «إننا ندين أي مظهر إرهابي بما في ذلك إطلاق الصواريخ على جنوب إسرائيل وكذلك الرد الإسرائيلي غير المتناسق على هجمات المتمردين الفلسطينيين التي توقع ضحايا مدنية».

اقرأ أيضا

قتلى في هجوم إرهابي شمال بوركينا فاسو