الإمارات

الاتحاد

مؤتمر أبوظبي الطبي يناقش في 17 أكتوبر تطوير مهنة التمريض

يستضيف مركز أبوظبي الوطني للمعارض والمؤتمرات خلال الفترة من 17 وحتى 19 أكتوبر المقبل فعاليات مؤتمر أبوظبي الطبي الذي يقام على هامش فعالياته المؤتمر السنوي الأول للتمريض لمناقشة إمكانات تطوير هذه المهنة وأخلاقياتها ومعاييرها باعتبارها من المهن الأساسية في قطاع الرعاية الصحية، وتحظى بالكثير من الاهتمام في دول العالم ضمن أطر تشريعية وتنظيمية.
وتنظم المؤتمر شركة «آي آي آر الشرق الأوسط» المعنية بتنظيم المؤتمرات والمعارض.
وقال عبيد الجنيدي رئيس جمعية الإمارات للتمريض المتحدث الرئيسي في المؤتمر إن قطاع الرعاية الطبية في منطقة الشرق الأوسط ينمو بسرعة متلاحقة خصوصاً وأن مقدمي الرعاية الطبية ومستقبليها في المنطقة يمثلون جنسيات مختلفة، مشيراً إلى أن هذا النمو قد يتأثر بنقص الكادر التمريضي الوطني المؤهل، الأمر الذي دفع الحكومات إلى اللجوء لوضع خطط استراتيجية للاستثمار في المجال الطبي الوطني، بجانب استقطاب الاستثمارات الأجنبية لتطوير بنيته التحتية لخدمة القاعدة السكانية المتنامية.
وأضاف أن المنطقة تسعى لتطوير بنيتها التحتية الطبية ومرافقها التدريبة بجانب تطوير التعليم التمريضي المستمر، مشيراً إلى أن أعضاء الهيئة التمريضية في الدول المتقدمة ينفقون ما بين 10 إلى 20% من دخلهم على تطوير خبراتهم، بينما لا يحدث ذلك في منطقة الشرق الأوسط، حيث لا يتم الاهتمام بصورة مناسبة بتمكين أعضاء الهيئة وتعزيز تحصيلهم المعرفي.
وأكد ضرورة وأهمية أن يكون التعليم الأساسي للتمريض قائماً على معايير دولية، وأن تكون المستشفيات المتاحة لتدريب الممرضين والممرضات الطلاب ذات معايير معترف بها، مشيراً إلى ضرورة أن تكون اللغة الانجليزية وسيلة التواصل باعتبارها لغة عالمية، وأن يكون التعليم والخبرة معيارين لاختيار قادة التمريض والإداريين، هو أمر لا يزال يحتاج إلى وقت ليصبح واقعاً حقيقياً في منطقة الشرق الأوسط.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ومحمد بن زايد والشيوخ في جولة بغابة محمية غناظة