الاتحاد

رأي الناس

حديقة «أم الإمارات»: الأمان والترفيه شعارنا

تبذل إدارة حديقة «أم الإمارات» في أبوظبي جهوداً كبيرة لتضع الحديقة على رأس الأماكن الترفيهية التي تجذب المواطنين والمقيمين للاستمتاع بها، وقضاء أفضل الأوقات فيها، وسط خدمات مميزة، ومرافق على أعلى مستوى، وتأمين يضمن سلامة رواد الحديقة.
وتلقت صفحة «رأي الناس» بعض الملاحظات من رواد الحديقة، بهدف الارتقاء بالخدمة. فوردت بعض النقاط حول سوء أسلوب تعامل بعض مسؤولي البوابة الرئيسة مع الزوار، حيث يمنعون دخول أغلب المأكولات والمشروبات، كما يتم تفتيش حقائب الزوار يدوياً بطريقة محرجة، تؤخرهم عن دخول الحديقة.
ودعا المشتكون إدارة الحديقة إلى اتباع طريقة تفتيش الطعام من خلال الطرق التكنولوجية والأشعة، كما طالبوا إدارة الحديقة بإعادة النظر في الأطعمة المسموح بإدخالها للحديقة، فعلى سبيل المثال يسمح بدخول الكب كيك وغير مسموح بدخول الكروسون والفطائر، والغريب أن جميعها يحتوي على المكونات نفسه، ولا يوجد أي مبرر لرفضها، كما طالب القراء بتوفير المأكولات المحلية التي يفضلها الزوار من العوائل المواطنين، إذا كانت إدارة الحديقة تريد من الزوار شراء المأكولات من مطاعم الحديقة.
وتقول إحدى زائرات الحديقة: «إن الإدارة لا تسمح بدخول أطعمة خاصة بالرضع والأطفال، لدرجة أنها طلبت من إحدى الأمهات إحضار ورقة من المستشفى، تثبت تحسس الطفل من الأكل خارج المنزل»

ومع حرصنا على توصيل مقترحات وآراء الجماهير كافة إلى المسؤولين، عرضت «رأي الناس» تلك الملاحظات على إدارة الحديقة، وأكد عبد السلام، خبير، مدير حديقة «أم الإمارات»، أنه «منذ إعادة افتتاح حديقة «أم الإمارات» عام 2015، استطاعت أن تثبت موقعها في قلب مجتمع أبوظبي كجهة عائلية رائدة وآمنة لجميع الزوار. ويعتبر التدقيق والتفتيش الأمني، الذي يخضع له جميع الزوار قبل شراء التذاكر ودخول الحديقة، عنصراً أساسياً في المنظومة الأمنية التي مكنت الحديقة من المحافظة على سمعتها كمرفق مجتمعي آمن، وعالمي المستوى من ناحية إدارة المرافق العامة والمساحات الخضراء. أما فيما يخص سياسة إدخال الطعام إلى الحديقة، فنود التوضيح أنه توجد قائمة بالمأكولات الخفيفة المحببة للجميع والمناسبة لأجواء التنزه، والتي يسمح بدخولها إلى الحديقة. والهدف من وضع هذا القائمة هو التسهيل على الزوار وإعطائهم خيارات مختلفة، وكذلك فإن وجود هذه القائمة المحددة والمنشورة عند شباك التذاكر بالحديقة يسهل عمل طواقم الأمن، لأنهم على دراية كاملة بكل ما يسمح بدخوله. وللتخفيف على الزوار فإنه يوجد على جانبي المدخل الرئيس منطقة عشبية، يستطيع الزوار استخدامها لتناول الأطعمة غير المصرح بدخولها إلى الحديقة. وأشار إلى أن حديقة أم الإمارات يسعدها استقبال ملاحظات الجمهور من خلال التواصل المباشر على هاتف الحديقة، كما تحرص على الرد، خلال الـ48 ساعة، على الرسائل الواردة من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالحديقة، وتقوم إدارة الحديقة بدراسة مداخلات الزوار كافة، بهدف تحسين وتطوير الخدمات المقدمة للجمهور.

اقرأ أيضا