الاتحاد

عربي ودولي

مانيلا تتوعد أي ضابط بالإقالة إذا فشل في منع هجمات المتمردين


مانيلا - د ب أ: حذر كبير مسؤولي الشرطة في مانيلا أمس من أن ضباط الشرطة الفلبينيين الذين يفشلون في وقف هجمات المتمردين الشيوعيين في المناطق التي تخضع لسلطتهم سيجرى إقالتهم من مناصبهم· وأصدر المدير العام أرتورو لوميباو التحذير بعد الاجتماع مع جميع رؤساء الشرطة في الاقاليم وسط تصاعد الهجمات التي يشنها 'جيش الشعب الجديد' الشيوعي على أهداف حكومية ومدنية· وأضاف 'في حالة شن هجوم على مركز شرطة سيكون قائد الشرطة الاقليمي مسؤولا قانونيا· ولدى بعض ضباط الشرطة الفكرة الخاطئة بأن مشكلة التمرد تخص فقط القوات المسلحة'· وقال لوميباو إنه سينسق عن كثب مع القوات المسلحة لضمان تشكيل جبهة قتال موحدة ضد المتمردين الشيوعيين الذين ينظر إليهم على أنهم أخطر تهديد أمني في البلاد· وكان المتمردون قد داهموا بنجاح العام الماضي عشرة مراكز شرطة في البلدات ما أدى إلى مقتل وجرح عشرات من رجال الشرطة وفقدان بنادق ذات قدرة عالية· وتعهد المتمردون الشيوعيون بتعزيز هجماتهم ضد الحكومة والأهداف المدنية في محاولة لاضعاف شوكة إدارة الرئيسة جلوريا ماكاباجل أرويو التي تواجه دعوات تطالب باستقالتها بسبب مزاعم بشأن تزوير الأصوات في الانتخابات الاخيرة· ويقاتل المتمردون الحكومة منذ أواخر الستينيات مما يجعل الحركة إحدى أقدم حركات التمرد اليساري في آسيا·

اقرأ أيضا

مفتي مصر ينعى سلطان بن زايد