الاتحاد

الرئيسية

3 شروط مصرية فلسطينية لتكليف حماس بتشكيل الحكومة


القاهرة- الاتحاد -غزة-القدس المحتلة-وكالات الأنباء:
حدد مدير الاستخبارات المصرية عمر سليمان ثلاثة شروط لتشكيل حكومة فلسطينية برئاسة حركة 'حماس' والتعامل معها وهي الاعتراف بإسرائيل والالتزام بالاتفاقات الموقعة معها ووقف العنف· وكان سليمان يتحدث باسم الرئيس الفلسطيني محمود عباس 'أبو مازن' الذي أجرى محادثات أمس في القاهرة مع الرئيس المصري حسني مبارك، فيما نفى مسؤول فلسطيني لم يكشف عن اسمه أن يكون عباس اشترط اعتراف 'حماس' بإسرائيل لتكليفها بتشكيل الحكومة الفلسطينية·
في الوقت نفسه وضع الرئيس الأميركي جورج بوش في حديث لوكالة 'رويترز' للأنباء شروطاً مماثلة لدعم حكومة فلسطينية تقودها حركة 'حماس'، وهي أن تغير برنامجها السياسي وموقفها تجاه اسرائيل وأن تفكك جناحها المسلح·
وردت 'حماس' على إعلان الشروط الثلاثة بالقول على لسان موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي للحركة إن 'هذا الكلام معناه أنهم يريدون أن تعلن 'حماس' هزيمتها وان تتخلى عن مبادئها وهذا صعب'· وصرح سامي أبو زهري المتحدث باسم الحركة أنها 'تدقق في التصريحات وشرعت في الاتصالات لاستيضاح الأمر'·
وتزامن تصعيد لهجة القاهرة وعباس إزاء 'حماس' مع تحرك دبلوماسي مكثف شهدته العاصمة المصرية لبحث تداعيات فوز 'حماس' الساحق في الانتخابات التشريعية، حيث زارت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيفي ليفني القاهرة التي وصل إليها أيضا وفد من قيادة 'حماس'·
وكشف المتحدث باسم الرئاسة المصرية سليمان عواد أن مبارك أثنى أبو مازن عن الاستقالة ووعده بدعم مصر الكامل له في عملية السلام· وأكد المتحدث المصري أن الوضع الراهن غير قابل للاستمرار وأن على من فاز في فلسطين ومن سيفوز في انتخابات إسرائيل أن يعمل لتحقيق رؤية بوش بإقامة دولتين· كما أكد أن خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لـ'حماس' سيزور القاهرة قريبا للتشاور·
وعلى صعيد آخر، حذر مدير المخابرات المصرية من أن إيران ستملأ الفراغ إذا أوقفت الولايات المتحدة وأوروبا مساعداتها المالية للسلطة الفلسطينية، في الوقت الذي أعلن فيه مسؤول فلسطيني أن السعودية وقطر وعدتا بتوفير نحو 33 مليون دولار أميركي للسلطة لمواجهة أزمة السيولة الخانقة التى تعاني منها، خاصة مع تجميد إسرائيل تحويل مدفوعات الضرائب الشهرية المستحقة للسلطة والتى تقدر بنحو 55 مليون دولار·
واتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بالوكالة ايهود اولمرت زعماء المستوطنين بالتخطيط لاشتباكات عنيفة مع قوات الأمن والجيش خلال عملية إخلاء مستوطنة 'عمونا' التي أقيمت قرب رام الله بدون ترخيص من الحكومة الإسرائيلية· وقد أصيب ما لايقل عن 250 شخصا من المستوطنين وقوات الأمن في هذه الاشتباكات·

اقرأ أيضا

قتلى ومئات الجرحى في اضطرابات بعد نتائج انتخابات إندونيسيا