دنيا

الاتحاد

«أزمة مالية» في دور العرض 20 فبراير

عبد الله بن محمد بن خالد خلال العرض الخاص لـ«أزمة مالية»، بحضور فريق عمل الفيلم (من المصدر)

عبد الله بن محمد بن خالد خلال العرض الخاص لـ«أزمة مالية»، بحضور فريق عمل الفيلم (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

شهد الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد آل نهيان، الاحتفالية الخاصة التي أقيمت في قصر الإمارات، أمس الأول، بمناسبة العرض الخاص للفيلم الإماراتي «أزمة مالية»، وسط حضور فني وإعلامي وجماهيري كبير، والذي يعد أولى إنتاجات «إكس موفيز الإمارات» السينمائية لعام 2020.

السجادة الحمراء
بدأت مراسم حفل افتتاح «أزمة مالية» الذي من المقرر عرضه جماهيرياً في صالات السينما المحلية والخليجية 20 فبراير المقبل، بمرور أبطال العمل والفنانين وضيوف الحفل على السجادة الحمراء، حيث تجمعوا لالتقاط صور أمام جدارية خاصة تم تنفيذها خصيصاً خلال الحفل، والتي تضم ملصقات الأفلام الجديدة التي تستعد «إكس موفيز» طرحها هذا العام وأبرزها الجزء الثاني من «العم ناجي في الإمارات» و«المهمة» و«السباق السري» و«شباب ثانوي»، لينتقل الحضور بعد ذلك إلى المسرح الرئيس في قصر الإمارات، لتبدأ الاحتفالية التي قدمها الإعلامي محمد بوتركي لتكريم الجهات الإعلامية والرعاة، ومن ثم عرض إعلان الفيلم الثاني لـ «إكس موفيز» الذي من المقرر أن يطرح قريباً وهو «الإمبراطور» لبطله الفنان أحمد صالح، ليبدأ بعد ذلك عرض فيلم «أزمة مالية» الذي تدور قصته حول «خالد» الثري الذي يواجه أزمة مالية، والتي يكتشف من خلالها من هم المقربين له من أصدقائه ومن كان يتعامل معه فقط من أجل المصالح الشخصية.

أعمال جديدة
وبمناسبة العرض الخاص للفيلم، وطرحه في صالات العرض قريباً، عبّر فيصل بن أحمد، رئيس مجلس إدارة «إكس موفيز» عن سعادته البالغة بنجاح العرض الخاص للعمل الذي حضره نخبة من صناع السينما والدراما والغناء في الإمارات، وكلمات الثناء التي تلقاها من الحضور حول إعجابهم بأحداث بالفيلم، والنص الجميل الذي كتبه سيف الشامسي ونجاحه في تقديم عمل كوميدي يحمل في مضمونه رسائل هادفة.
وصرح المدير الإقليمي لـ «إكس موفيز» رامي طميش: «إننا بصدد طرح مجموعة من الأعمال السينمائية في مارس المقبل منها (الإمبراطور)، كما يبدأ تصوير ثلاثة أفلام أخرى في الشهر نفسه، وهي (شباب الثانوية) تأليف وإخراج فيصل بن حريز، في أول تجاربه السينمائية الطويلة، و(العم ناجي في الإمارات) الجزء الثاني من إخراج أحمد زين، و(الشنفرة) من تأليف محمد العلوي إخراج حسين عبدالرحمن، ومع بداية شهر أبريل سيتم تصوير فيلم (رمسة كريم) من تاليف وإخراج لؤي السعدي، فيما تم الاتفاق مع المخرج راكان على إخراج فيلمين لعرضهما في 2020، هما (السباق السري) قصة وسيناريو أحمد إبراهيم وهو عمل خاص بسباقات السرعة، و(ذا مشن) قصة ثاني الظاهري وهو أول عمل إماراتي يروي بطولة القوات المسلحة».

دعم الفيلم الإماراتي
أعرب راكان مخرج فيلم «أزمة مالية»، عن سعادته بالحضور الغفير الذي شهدته الاحتفالية، وتفاعلهم الكبير مع الحدث، وبما تشهده الساحة السينمائية من نشاط مميز في صناعة السينما المحلية، مشدداً على ضرورة دعم الجهات المعنية للأفلام الإماراتية، وتكاتف الموزعين داخل الإمارات لإعطاء الفيلم الإماراتي حقه من العرض في صالات السينما كما الأفلام الأجنبية والعربية الأخرى، خصوصاً أن الفيلم الإماراتي في السنوات الأخيرة حقق صدى كبيراً، سواء من ناحية القصص المتنوعة أو الإخراج المحترف أو تقنيات التصوير الحديثة والمتطورة.

اقرأ أيضا

«شكسبير» و«اللا ملموس» في دبا الفجيرة