الاتحاد

الإمارات

مجلس أبوظبي للتعليم يطرح برنامجاً لتطوير اللغة الإنجليزية

يطرح مجلس أبوظبي للتعليم برامج تطويرية جديدة تتضمن دورات ودروساً إضافية في اللغة الإنجليزية لجميع طلاب الصف الثاني عشر بالمرحلة الثانوية في المدارس الحكومية بكافة المناطق التعليمية في إمارة أبوظبي وذلك بهدف تنمية قدرات ومهارات الطلاب استعداداً لآداء الاختبار العام لقياس الكفاءة التربوية·
وتبدأ البرامج في الحادي عشر من فبراير الجاري وتستمر لمدة سبعة أسابيع وتستقطب حوالي 4700 طالب وطالبة·
وصرح الدكتور حنيف حسن مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم أن هذه البرامج يطرحها المجلس بتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وزير شؤون الرئاسة نائب رئيس مجلس أبوظبي للتعليم وذلك حرصاً على توفير كل الوسائل الكفيلة برفع مستوى الآداء اللغوي للطلاب ومساعدتهم في تحقيق نتائج جيدة تؤهلهم لاستكمال دراساتهم في الجامعات ومؤسسات التعليم العالي والتوافق أيضاً مع متطلبات أسواق العمل·
وأضاف أن البرامج سيتم تطبيقها في 95 مدرسة حكومية في المناطق التعليمية الثلاث بأبوظبي والعين والمنطقة الغربية وتشمل حوالي 4700 طالب وطالبة بالصف الثاني عشر بالمرحلة الثانوية موضحاً أن البرامج ستضم كافة الطلاب بما في ذلك من لا يرغبون في استكمال الدراسة الجامعية وذلك سعياً من المجلس لتطوير العملية التعليمية بالمدارس الحكومية مشيراً إلى الاتفاقية التي تم توقيعها مؤخراً بين منطقة أبوظبي التعليمية وجامعة زايد والتي تتضمن استحداث برامج جديدة لتطوير مهارات اللغة الإنجليزية لطلاب المراحل الابتدائية في أبوظبي مستعينة بأساتذة يتحدثون الإنجليزية كلغة أم أساسية وذلك لتحقيق أكبر استفادة ممكنة للتلاميذ في تلك المراحل والتي تنعكس إيجابياً على آدائهم العلمي في بقية المراحل الدراسية·
برامج جديدة
وقال مدير مجلس أبوظبي للتعليم إن المجلس يعد حالياً لطرح برامج جديدة لرفع مستوى الآداء التعليمي للمدارس الحكومية خلال المرحلة المقبلة خاصة في مجال تطوير مهارات اللغة الإنجليزية لدى الطلاب التي ستشارك فيها الجامعات الحكومية الثلاث جامعة زايد وجامعة الإمارات وكليات التقنية العليا حيث سيتم التعاون بين المجلس وهذه الجامعات لإعداد برامج حديثة لرفع مستوى الآداء التعليمي في اللغة الإنجليزية سواء للطلاب أو المدرسين في المدارس الحكومية·

اقرأ أيضا

خفض تكلفة استقدام عمالة المنشآت المساهمة بالتوطين إلى 300 درهم