الاتحاد

الرياضي

ابن مجرن يسعى إلى التعويض في جولتي اليوم

انطلقت أمس بطولة العالم الخمسين لرماية التراب في مدينة ميونيخ الألمانية، وشهد اليوم الأول من البطولة مستويات فنية عالية فيما تعثر نجم الإمارات حمد بن مجرن الكندي في الجولة الأولى محققاً 22 طبقا من أصل 25 طبقاً، ويسعى إلى التعويض واستعادة توازنه وتركيزه للدخول في دائرة المنافسة بجولتي اليوم. وأكدت المنافسات علو كعب رماة ضغط الهواء الذين تفوقوا على أنفسهم وقدموا عروضا مذهلة من حيث دقة التصويب ومعدلات الرمي التي حققوها وكانت أولى الميداليات وفق تسلسل جدول المنافسات من نصيب الرامي الإيطالي نيكولا كامبرياني الذي أحرز ذهبية المسدس 10 أمتار محققاً 599 نقطة وتساوى معه المجري بيتر سيدي بنفس الرصيد.
وعلى صعيد بطولة التراب للسيدات فازت الرامية السلوفاكية سوزانا بالمركز الأول والميدالية الذهبية محرزة 91 طبقاً، تلتها في المركز الثاني الصينية ليو ينجزي محققة 89 طبقا لتنال الميدالية الفضية، وجاءت الإيطالية روسي ثالثة ونالت برونزية البطولة برصيد 87 طبقا بعد أن احتكمت إلى الشوت أوف لحسم التعادل بينهما.
من ناحية أخرى، وصل إلى ميونيخ أمس الرامي أحمد بن ضاحي للمشاركة في بطولة العالم للشباب لرماية الدبل تراب، أما فريق السيدات فقد واصل تدريباته اليومية وشاركت بالأمس كل من أسماء سالم المعيني وشمسة علي المرزوقي في التدريب في ميادين البندقية 50 مترا وتشارك اليوم في المران راميات المسدس الهوائي 10 أمتار وهن الثلاثي شمة أحمد المهيري وشيخة سعيد الرميثي وآمنة حسن آل علي.
يذكر ان الطقس المعتدل أسهم في ارتفاع معدلات الرمي في التدريب الرسمي وفي الجولة الأولى، ولو استمر الحال على ما هو عليه فإن من سيحصل على 122 طبقا من أصل 125 طبقا ربما يتأهل إلى النهائيات وعلى هذا ستشهد البطولة منافسة قوية من الرماة الـ234 الذين بدأت بهم المنافسات.

اقرأ أيضا

العين ضمن قائمة أفضل أندية آسيا في العقد الأخير