الاتحاد

الرياضي

10 ميداليات حصاد بعثتنا المدرسية في «عربية لبنان»

منتخبنا المدرسي لكرة اليد احرز الميدالية البرونزية

منتخبنا المدرسي لكرة اليد احرز الميدالية البرونزية

أهدت بعثتنا المدرسية ميدالياتها العشر في دورة الألعاب العربية إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى شعب الإمارات.
وأنهت منتخباتنا المدرسية مشاركتها في الدورة التي تختتم في لبنان الخميس المقبل، وحققت إنجازات مشرفة بلغ حصادها 10 ميداليات، وكان لمنتخبنا الشطرنجي للبنات الحصة الأوفر، حيث حقق وحده 5 ميداليات من بينها ذهبية في الشطرنج الديناميكي لفرق الإناث، وفضية الشطرنج “النشيط” لفردي الإناث للفئة العمرية من 16 إلى 18 سنة عن طريق اللاعبة خلود الزرعوني، وفضية المسابقة نفسها للفئة من 14 – 16 سنة للاعبة آمنة نعمان، إلى جانب برونزية الشطرنج الخاطف فردي للإناث للفئة العمرية من 16 – 18 سنة لخلود الزرعوني أيضاً، وبرونزية الفرق للشطرنج الخاطف للبنات.
قاد الفريق لهذا الفوز المدرب سرحان جولييف، والإدارية عائشة السويدي، فيما قاد الإداري فهد جاسم علي محمد والمدرب ادفينزكينجز منتخب الشطرنج للبنين الذي مثله اللاعبون: عيسى عبدالله حسن، وأحمد محمد صالح الزرعوني، وعبدالله محمد علي المرزوقي، ونايف صالح، وزايد علي محمد صالح،
وحقق لاعب منتخب الشطرنج للبنين عبدالله المرزوقي برونزية مسابقة الشطرنج الخاطف لفردي الذكور للفئة من 16 - 18 سنة، وهي الوحيدة للفريق في البطولة. وكان للسباحة أيضاً حضورها القوي واللافت، حيث حققت ثلاث ميداليات تمثلت في ذهبية 50 متراً صدراً لعبدالله البلوشي التي تفوق فيها على نفسه محطماً الأرقام المحلية والخليجية والعربية، كما حصد برونزية 100 متر صدراً محطماً رقم الدولة المسجل باسمه أيضاً، بالإضافة إلى برونزية أخرى بتوقيع السباح ماجد الحمادي في مسابقة 800 متر/ حرة، قاد منتخب السباحة الإداري عبدالله مبارك عبيد والمدرب عبدالله محمد سالم الوهيبي. كما نجح منتخبنا المدرسي لكرة اليد الذي قاده المدرب محمد مصطفى ومساعده على المرزوقي والإداري محمود الملا في إحراز الميدالية البرونزية بحلوله ثالثاً في بطولة كرة اليد التي توج المنتخب البحريني بلقبها وحل المنتخب السعودي وصيفاً.
وأشاد حسن لوتاه رئيس بعثتنا المدرسية بجهود وزارة التربية والتعليم بقيادة معالي حميد القطامي وزير التربية والتعليم وعلي ميحد السويدي مدير عام الوزارة بالإنابة وجميع القيادات والعاملين بالوزارة التي تمت المشاركة تحت مظلتها، وأكد أن الوزارة هيأت كل السبل للإنجازات التي تحققت بجهود الطلاب والطالبات، مشيداً بأدائهم وإصرارهم وروحهم الرياضية التي تحلوا بها طوال فترة المنافسات التي خاضوها وكانوا فيها واجهة مشرفة للدولة في هذا المحفل العربي المهم، وشكر اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية على الجهود التي بذلت من الجميع وكانت وراء الإنجازات.
وأثنى رئيس البعثة على تعاون الاتحادات الذي أثمر عن عشر ميداليات، وقدم الشكر لاتحاد الشطرنج، مشيداً بالإنجاز الذي حققه منتخب الإناث بحصوله على 5 ميداليات، وأكد أن طالبات المنتخب شرفن الدولة بأدائهن المتميز الذي كان محل تقدير جميع متابعي البطولة، كما أثنى على منتخب البنين الذي حقق ميدالية برونزية، مؤكداً أن ما تحقق في مجمله يبشر بمستقبلٍ واعدٍ لشطرنج الإمارات من خلال هذه الكوكبة من اللاعبين واللاعبات.
كما تقدم بالشكر إلى اتحاد السباحة برئاسة أحمد الفلاسي، مثمناً التعاون الكبير الذي أبداه الاتحاد مع وزارة التربية والتعليم في هذه المشاركة، معتبراً الإنجاز الذي تحقق ترجمة لعمل وجهود حقيقة تبذل وتساهم في دفع وتعزيز مسيرة الرياضة الإماراتية، وشكر اتحاد كرة اليد برئاسة غانم الهاجري على تعاون الاتحاد مع الوزارة الذي أثمر ميدالية برونزية.
جدير بالذكر أن مصر تواصل تصدرها لقائمة ترتيب الميداليات بعد نهاية منافسات أمس برصيد 44 ميدالية منها 26 ذهبية، تليها سوريا برصيد 46 ميدالية منها 15 ذهبية، ثم الجزائر ثالثة برصيد 54 منها 14 ذهبية، بينما بدأت بعثتنا مغادرة لبنان عائدة إلى الدولة على مراحل وفق البرنامج المقرر للسفر وسيعود آخر فوج الجمعة المقبل.
من ناحية اخرى شارك عبدالله بلال الشامسي نائب رئيس بعثة الإمارات المدرسية في الندوة العلمية التي عقدت على هامش الدورة في مبنى كلية الهندسة بمدينة رفيق الحريري الجامعية والتي تم تنظميها تحت عنوان “الخطة العربية للتربية الرياضية المدرسية” برئاسة فادي يرق مدير عام التربية رئيس لجنة الإشراف والمتابعة للدورة. وعرض الشامسي تجربة الرياضة المدرسية في الإمارات التي تنسجم مع الأهداف الاستراتيجية لوزارة التربية والتعليم في تحقيق جودة عالية في كل مخرجات التعليم بما فيها العمل على الارتقاء بمستوى الرياضة المدرسية للمساهمة في نهضة الرياضة الإماراتية ككل على ضوء الرؤية الهادفة لتحقيق أعلى المستويات الصحية والبدنية، استناداً على الأسس العلمية، كما نوه بالرسالة المتبعة في بناء جيل رياضي قادر على المساهمة في التنمية الرياضية بالدولة وتحمل المسؤولية ومواجهة أعباء الحياة.
وتناول بالتفصيل المعايير العلمية المطبقة في التربية الرياضية والصحية وهي الصحة الشخصية واللياقة البدنية وتهيئة البيئة الصحية لممارسة الطلبة النشاط الرياضية مع الالتزام بمعايير السلامة، بالإضافة إلى المعايير الفرعية الخاصة بتمتعهم بنمط حياة يتسم بالنشاط وبلوغ مستوى عالٍ من اللياقة البدنية والكفاءة في أداء المهارات الحركية ومحاولة الوصول إلى الاحترافية في بعضها. وعرض الشامسي نماذج لتطبيق المفاهيم والمبادئ الحركية والقدرة على التحلي بالمسؤولية الشخصية والسلوكيات الاجتماعية السوية وتعزيز روح الفريق لدى الطلبة، وأشار إلى الآليات الخاصة بدعم ورعاية الطلاب المتميزين رياضياً وتوجيههم إلى الأندية والاتحادات الرياضية بالدولة.
جدير بالذكر أن الندوة أنهت أعمالها بإصدار عدة توصيات تدعو إلى تذليل المعوقات لتطوير الرياضة المدرسية في الوطن العربي بالتعاون والتنسيق بين وزارات التربية والتعليم والاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم “الأليسكو”، التي مثلها في الندوة الدكتور يحيى عبدالوهاب الصايدي.


السعودي محمود حافظ أسرع مدرسي

بيروت (الاتحاد) - على مضمار مدينة كميل شمعون الرياضية في العاصمة بيروت، أُقيمت منافسات اليوم الثاني لألعاب القوى بإقامة نهائيات 12 مسابقة مناصفة بين الذكور والإناث وأسفر سباق 100 متر عن فوز السعودي محمود حافظ إبراهيم بالميدالية الذهبية، فيما حل في المركز الثاني العراقي محمد حسن علي حاصداً الفضية، وجاء في المركز الثالث السعودي محمد سيسيكو إبرهيم.
وأسفر نهائي سباق 110 أمتار حواجز عن السعودي نادر أحمد الحيدر بالذهبية والكويتي يعقوب محمد عبدالله اليوحا بالميدالية الفضية ومواطنه يوسف محمد بلال السعد في المركز الثالث.
وفي نهائي سباق 100 متر للسيدات، فازت بالذهبية الجزائرية أحلام مباركي، وكسبت الفضية أسماء أسامـة يوسف من مصر، ونالت البرونزية الجزائريـة الزهراء بورحلا، وفي سباق 110 متر حواجز أحزرت الذهبية المغربية سلمى بو لحية ونالت الفضية الجزائرية هجيرة عاشور وكسبت مواطنتها كنزي سعدي البرونزية، وفازت بذهبية رمي الرمح للسيدات حلا جيا من سوريا، فيما حلت ماريا بيا رحمة ثانية وجاءت في المركز الثالث مريم جمال مـن الكويت.

لبنان تحتفي بالوفود المشاركة


بيروت (الاتحاد) - أقامت اللجنة المنظمة اللبنانية حفلاً في مقر مدينة رفيق الحريري الجامعية على شرف الوفود المشاركة في دورة الألعاب المدرسية الثامنة عشرة، حضره مساعد وكيل وزارة التربية والتعليم العالي وعدد من كبار المسؤولين في اللجنة المنظمة وحسن لوتاه رئيس بعثتنا ورؤساء الوفود، وتم خلال الحفل تبادل الكلمات الودية بالمناسبة وقدم ممثلو الدول العربية الشكر للجمهورية اللبنانية على كرم الضيافة والترحاب اللذين أحيطت بهما الوفود وحسن التنظيم، كما تم تبادل الدروع بين اللجنة المنظمة والوفود المشاركة.


احتجاجات على أعمار اللاعبين

بيروت (الاتحاد) - احتج المنتخبان السعودي والمغربي على أعمار لاعبي المنتخبين السوري والعراقي لعدم إقامة مباريات نصف نهائي الطائرة، حيث احتج السعودي على أعمار لاعبين من الفريق السوري والمغربي، علىاعمار خمسة لاعبين عراقيين. يذكر أن العمر المقرر للمشاركة في البطولة هو – حتى سن 18 سنة – وتم تقييد الحالة رسمياً لتنظرها اللجنة الفنية للخروج من هذه الأزمة التي تهدد إكمال بطولة الطائرة.
من ناحية أخرى، أوقف الحكم الدولي السعودي نذير أسعد مباراة سوريا ولبنان في بطولة كرة السلة التي جرت مساء أمس على صالة ميشيل المر ولم تكتمل بسبب اعتراض الميقاتي اللبناني على احتساب نقطة لسوريا مع نهاية الـ24 ثانيـة، ممـا أدى إلى احتجــاج الفريق السوري لتتصـاعـد الأحداث بعد تدخل الجمهور الذي نــزل إلى أرض الملعب وتجاوزات بعض اللاعبين من الطرفين، مما دفع الحكم إلى إلغاء المباراة بعد التوتر الذي تسبب فيه الميقاتي ورفع تقريراً إلى اللجنة الفنية.


لبنان يقترب من ذهبية الصالات

بيروت (الاتحاد) - أصبح منتخب لبنان للذكور في كرة القدم للصالات “فوتسال” على مقربة من تحقيق إنجازٍ مماثل للذي حققه منتخب الإناث حامل الذهبية، وذلك بعد فوزه العريض على نظيره القطري “13-1”، في المباراة التي أُقيمت بينهما على ملعب مجمع الرئيس اميل لحود الرياضي العسكري في مار روكز. وواصل المنتخب اللبناني السير في مستوى تصاعدي، إذ بعد خسارته المباراة الافتتاحية أمام العراق نجح في الفوز على الكويت المرشحة الأقوى لإحراز المركز الأول، ثم اتبع هذا الفوز بأكبر انتصار حتى الآن في المنافسات على حساب المنتخب القطري الذي كان قد اشترك في الدورة في اللحظات الأخيرة. وبسط اللبنانيون سيطرتهم على مجريات اللقاء منذ اللحظة الأولى، وتمكنوا من دكّ المرمى القطري عبر حسين غريب والمتألق محمد صالح (4) ومحمد عباس (2)، بينما تابع نجم المنتخب مهدي عطوي تألقه وأضاف ثلاثة أهداف أخرى إلى جعبته. كما سجل علي حديد هدفين، واختتم ألكسي انطون المهرجان بهدفٍ آخر. في المقابل، سجل فهد فخرو الهدف الوحيد للمنتخب “العنابي”. قاد المباراة السوري نصري الحميدي والسعودي عبدالله القبيسي، والعراقي حسام محمد “ثالث”، والأردني حسين الخلايلي “ميقاتي”.
وحافظ المنتخب الكويتي على صدارته بفوزه على نظيره العراقي “6-3”. الشوط الأول “1ـ1”، في مباراة قوية. سجل للفائز هاشم الرفاعي وخميس القارون وحمد الدريح “2” ويوسف الريشوي “2”، وللخاسر منير علي وأنور مهدي ومحمد ناصر.
قاد المباراة اللبناني محمد الشامي والأردني حسين الخلايلي، والسوري نصر الحميدي “ثالث” والسعودي عبدالله القبيسي “ميقاتي”. ورفعت الكويت رصيدها إلى 9 نقاط من 4 مباريات “لها 25 وعليها 13”، أمام لبنان وله 6 نقاط من 3 مباريات “له 22 وعليه 12”، يليهما العراق والسعودية بأربع نقاطٍ لكل منهما، بينما يقبع قطر في المركز الأخير من دون أي نقاط.
وسيحرز المنتخب اللبناني الذهبية في حال فوزه على السعودية بفارق هدفين في مباراته في الجولة الأخيرة، حيث سيتساوى مع الكويت بفارق الأهداف، لكن الأفضلية تصبّ في مصلحته بفعل فوزه على المنتخب الأزرق 5-4.


فوز ثالث على التوالي لسلة السعودية

بيروت (الاتحاد) - واصلت السعودية أداءها التصاعدي في منافسات كرة السلة للذكور على ملعب مجمع ميشال المر الرياضي في البوشرية، محققة فوزها الثالث على التوالي على حساب الأردن62-52، وسجل للسعودية مرزوق المولد “22 نقطة”، وأضاف محمد المطيري “13”، فيما سجل للخاسر منير دعيس “15 نقطة”، وأضاف إبراهيم حسونة “8”، قاد المباراة الدوليان اللبنانيان طوني خوري وبول سقيم. وتساوى الفريقان السعودي والأردني بـ 8 نقاط في الصدارة مع أفضلية للسعودية الفائزة في المواجهة المباشرة وتتضح الصورة النهائية للترتيب العام على ضوء نتيجة مباراة لبنان “7 نقاط” وسوريا “7 نقاط”، التي تعطلت قبل دقيقة و24 ثانية على نهاية ربعها الأول، حيث كان المنتخب اللبناني متقدماً “17ـ6” على أن تتخذ اللجنة الفنية القرار بشأنها. وأهدر منتخب لبنان للإناث فرصة اعتلاء صدارة منافسات الدور الأول على الرغم من فوزه على نظيره السوري القوي “55ـ 52”. خصوصاً أنه كان قريباً جداً من تسجيل فارق النقاط التسع الذي يتيح له مبتغاه. وبعد فوز الجزائر على الأردن، تساوت مع لبنان وسوريا بست نقاط، وفي هذه الحالة يتم الاحتكام إلى المواجهات المباشرة بين الفرق الثلاثة دون الأخذ بعين الاعتبار نتائج هذه الفرق مع الأردن.

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» جاهز لأوزبكستان بـ «قمة المعنويات»