الاتحاد

الاقتصادي

«جيلي» الصينية تنهي صفقة شراء شركة «فولفو» للسيارات

أعلنت شركة “فورد موتورز” أمس أنها أنهت صفقة بيع شركة “فولفو” المملوكة لها لشركة “جيلى” الصينية لصناعة السيارات. وتمت صفقة البيع عندما أرسلت “جيلى” المبلغ المتبقي والذي يقدر بـ1.3 مليار دولار نقداً إلى الشركة التي تتخذ من ديربورن في ولاية ميتشيجان مقراً لها.
وقال رئيس “فورد” والمدير التنفيذي الان مولالى “نحن على ثقة بأن (فولفو) سوف يكون لها مستقبل جيد في ظل ملكية (جيلي) لها”. وأضاف “وفي نفس الوقت فان بيع فولفو سوف يتيح لنا الفرصة للتركيز على بيع السيارات من طراز (فورد) حول العالم والاستمرار في خدمة عملائنا بتقديم أفضل السيارات و الشاحنات في العالم”. وتوصلت “فورد” و”جيلي” لبنود صفقة البيع في مارس الماضي حيث بلغ سعر صفقة البيع 1.8 مليار دولار. ووافقت “جيلي” من خلال الصفقة على استثمار المزيد من الاموال في “فولفو”. ومن المقرر أن تستمر “فورد” في توريد مكونات السيارات لـ”فولفو”. وتسلط الصفقة الضوء من أكثر من وجه على الصعود السريع للصين في صناعة السيارات العالمية بعدما تفوقت على الولايات المتحدة العام الماضي لتصبح أكبر سوق سيارات في العالم. كانت “جيلي” التي لم تبدأ صناعة السيارات إلا في عام 1986 أبلغت رويترز الأسبوع الماضي أنها حصلت على كل الموافقات الحكومية المطلوبة للصفقة بما في ذلك موافقة وزارة التجارة وجهاز التخطيط الحكومي. ومع اتمام الصفقة ستواجه “جيلي” التحدي الحقيقي المتمثل في إعادة “فولفو” إلى الربحية على الأمد الطويل. كانت “فولفو” حققت إيرادات قدرها 12.4 مليار دولار في 2009 عن طريق بيع 334 ألف سيارة، لكنها منيت بخسارة قبل حساب الضرائب بلغت 653 مليون دولار.
وتشمل خطط “جيلي” استخدام العلامة السويدية لإنتاج سيارات فاخرة في الصين مع مواصلة عمليات الشركة في أوروبا لإمداد السوق العالمية.

اقرأ أيضا

صناديق السندات والأسهم تستقطب 25 مليار دولار