الاتحاد

الاقتصادي

المملكة الفندقية تعتزم إدراج أسهمها في بورصتي لندن ودبي


دبي - حسين الحمادي:
أعلنت شركة المملكة للاستثمارات الفندقية، التي تتخذ من دبي مقرا لها أمس، عزمها إدراج أسهمها في بورصة دبي العالمية إلى جانب إدراج أسهم إيداع عالمية (جي دي اس اس) في السوق النظامية لبورصة لندن للأوراق المالية فيما يتعلق بالطرح الأولي·
ولم تكشف الشركة عن الموعد المقرر لعمليتي الإدراج اللتين ستتمان في وقت متزامن، فيما اكتفى المسؤولون فيها بالإشارة إلى أن ذلك سيتم في وقت قريب وانه تحت الدراسة حاليا، مشيرين إلى أن بداية الطرح في بورصة دبي العالمية ستتم من خلال طرح 25% من أسهم الشركة قابلة للزيادة مستقبلا، كما لم يكشفوا أيضا عن حجم الطرح الاولي لإدراج أسهم إيداع عالمية في بورصة لندن·
وتم تعيين 'بنك دويتشه' و'مورجان ستانلي' منسقين وضامنين عالميين مشتركين للاصدار الجديد، فيما تم تعيين بنك دويتشه ومورجان ستانلي والمستثمر الوطني ودويتش العزيزية للخدمات المالية مديرين رئيسيين مشتركين·
ومن المنتظر أن يتم الطرح الاولي بعرض الأسهم و(جي دي اس اس) للمؤسسات وغيرها من المستثمرين في الشرق الأوسط وأوروبا، وأن تكون جميعها أسهما اولية، فيما تعتزم المملكة للاستثمارات الفندقية استخدام صافي العائدات الناتجة من الإصدار لتمويل توسيع محفظة استثماراتها في الفنادق عبر عمليات الاستحواذ والمشاريع الجديدة ولأغراض أخرى·
وأكد الأمير الوليد بن طلال، رئيس مجلس إدارة المملكة للاستثمارات الفندقية، أن هذا التوجه من شأنه أن يمنح مستثمرين جددا فرصة المشاركة في النمو الكبير المتوقع للشركة، مؤكدا على النجاح الذي حققته في إقامة فنادق الدرجة الأولى والفاخرة في أسواق النمو الرئيسية· وكشفت الشركة خلال مؤتمر صحافي في دبي عن نتائج الأشهر التسعة الأولى من العام 2005 والمنتهية في 30 سبتمبر حيث سجلت الشركة زيادة في العائدات 45% لتصل إلى 43,7 مليون دولار مقابل 30,1 مليون دولار خلال نفس الفترة من ،2004 فيما ارتفع صافي الدخل زيادة بنسبة 47% ليصل الى 8,2 مليون دولار مقارنة بـ5,6 مليون خلال نفس الفترة من عام ·2004
وقال سرمد الذوق، الرئيس التنفيذي لمجموعة المملكة للاستثمارات الفندقية: يعكس قرار إدراج أسهم الشركة في بورصة دبي العالمية رغبة الشركة في تعزيز المشاركة الإقليمية بالطرح الأولي، مشيرا إلى التزام بورصة دبي العالمية بأفضل الممارسات العالمية فيما يتعلق بالأنظمة، وقال: تسمح ترتيبات بورصة دبي العالمية بالدخول إليها بشكل سهل ومن دون قيود من قبل المستثمرين المحليين والعالميين، كما يهدف إدراج (جي دي اس اس) في بورصة لندن إلى تعزيز حضور الشركة بين مؤسسات الاستثمار العالمية إلى جانب المستثمرين في الشرق الاوسط·
وأشار إلى أهمية الاستثمار في القطاعات الفندقية بالمنطقة خصوصا بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر حيث شهدت المنطقة ضخ استثمارات بمليارات الدولارات في دول المنطقة، مؤكدا على استمرار هذه الفرص خلال الفترة القادمة·
ولم يفصح رائد سقف الحيط، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية بالشركة عن الموعد المقرر لعمليتي الإدراج في سوقي دبي ولندن العالميتين، مكتفيا بالقول إن هذه العملية ستتم في وقت قريب وسيتم الإعلان عنها في حينها، كما لم يكشف عن حجم إدراج أسهم الإيداع العالمية في بورصة لندن، مشيرا في هذا الخصوص إلى أن رأس المال الحالي للشركة يبلغ حوالي 500 مليون دولار· وتعتبر المملكة للاستثمارات الفندقية شركة متخصصة في مجال استحواذ وتطوير الفنادق والمنتجعات في الشرق الأوسط وأفريقيا وتعمل في قطاعي الدرجة الأولى والفاخرة، ولها حصص ملكية في 26 منشأة في 13 دولة منها 15 منشأة تضم 3262 غرفة يجري تشغيلها حاليا بما في ذلك مجموعة من الأملاك المتميزة و11 فندقا ومنتجعا لا تزال قيد الإنشاء أو في المراحل الأولى من التطوير· وتقع الفنادق الجاري تشغيلها في 8 دول في حين تتوزع الفنادق قيد الإنشاء والمشاريع التطويرية في 9 دول·
وتقوم (فور سيزنز) و(فيرمونت) و(موفنبيك) بادارة الفنادق التي يتم تشغيلها ضمن محفظة المملكة للاستثمارات الفندقية، وتمتلك حصة قدرها 25% من (فور سيزنز جورج الخامس) في باريس، وقد تأسست الشركة عام 2000 تحت اسم شركة الشرق الأوسط للفنادق، ثم تم تغيير اسمها في أغسطس ·2004

اقرأ أيضا

تسارع حاد للاقتصاد الروسي في أبريل