الاتحاد

الرئيسية

سداسية لندن تحيل الملف إلى مجلس الأمن


عواصم - وكالات الأنباء: خرجت 'سداسية لندن' باتفاق مفاجئ بإحالة الملف الإيراني إلى مجلس الأمن عبر مطالبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية باتخاذ قرار بشأن الخطوات المطلوبة من طهران، على أن ينتظر مجلس الأمن تقرير مدير الوكالة الدولية محمد البرادعي لمجلس 'حكماء' الوكالة في 6 مارس المقبل· وأعلنت طهران أن إحالة الملف نهاية للدبلوماسية، فيما هدد الرئيس محمود أحمدي نجاد بوقف تعليق تخصيب اليورانيوم والتفتيش المفاجئ وكافة الاجراءات المتصلة بالبروتوكول الإضافي·
وفي تحول بارز، دعمت روسيا والصين الخط الأوروبي - الأميركي بالموافقة على بيان وزراء خارجية الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا الصادر في لندن فجر أمس والذي وافق على مطالبة الاجتماع الاستثنائي لحكماء الوكالة الدولية للطاقة الذي سينعقد غداً (الخميس) بإبلاغ قراره لمجلس الأمن بشأن الخطوات المطلوبة من إيران· إلا أن موسكو أعلنت في الوقت ذاته أن وفدا روسيا - صينيا سيزور إيران قريباً لحثها على التعاون، في محاولة للوصول إلى مخرج اللحظة الأخيرة·
وفي طهران، أعلن كبير المفاوضين الإيرانيين بشأن الملف النووي علي لاريجاني أن نقل الملف لمجلس الأمن يضع نهاية لكافة الجهود لحل الأزمة سلمياً·
وفي وقت لاحق أكدت الوكالة الدولية أن إيران بدأت العمل التحضيري الخاص بالتخصيب لكنها لم تبدأ المعالجة نفسها· كما رفضت السماح للأمم المتحدة باستجواب علماء أساسيين بخصوص معدات نووية ربما اشترتها·

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يعزي الملك الماليزي بوفاة والده