الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن تقدم 1·1 مليار دولار مساعدة إضافية لكابول


عواصم-وكالات الأنباء: افتتح رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أمس مؤتمرا رفيع المستوى يضم 60 دولة للتناقش في مستقبل أفغانستان قائلا إن المجتمع الدولي يلتزم بإقامة دولة متزنة وديمقراطية في أفغانستان·
ويستمر المؤتمر يومين بحضور الرئيس الافغاني حامد قرضاي ووزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس والامين العام للامم المتحدة كوفي انان، وتخلله صباح أمس توقيع خطة شراكة مدتها خمس سنوات بين افغانستان والمجتمع الدولي·
وقال بلير في افتتاح المؤتمر ان 'افغانستان لا تزال مهددة بالارهاب وبمن يودون العودة الى زمن التطرف، علينا ان ندعم افغانستان لمصلحة الشعب الافغاني، ولكن ايضا من اجل ضمان الديموقراطية والحرية في بقية انحاء العالم، علينا ان نضاعف جهودنا للنجاح وتعزيز الديموقراطية'· وخطة الشراكة هذه بمثابة خريطة طريق بالنسبة الى الحكومة الافغانية لتوفير الامن واحترام حقوق الانسان والتنمية الاقتصادية والاجتماعية ومكافحة المخدرات، وذلك بعد اربعة اعوام من مرحلة سياسية انتقالية شهدتها البلاد اثر الاطاحة بنظام طالبان نهاية عام·2001
وكان قرضاي قد صرح في وقت سابق لهيئة الاذاعة البريطانية 'بي بي سي' بأن الاتجار في مخدر الحشيش والارهاب 'وثيقا الصلة' في أفغانستان·ومن جانبها، اعلنت رايس أمس ان بلادها ستلتزم تقديم مساعدة اضافية الى افغانستان لسنة 2006-2007 تبلغ 1,1 مليار دولار، لكنها لا تزال تحتاج الى موافقة الكونجرس·وقالت 'اضافة الى التزاماتنا السابقة بقيمة ستة مليارات دولار، يسرني ان اعلن ان الرئيس جورج بوش سيطلب من الكونجرس العام المقبل مساعدة قدرها 1,1 مليار دولار' للسنة المالية 2006-2007 التي تبدأ في اكتوبر المقبل·
ومن جهه اخرى، قال ياب دو هوب شيفر السكرتير العام لحلف شمال الاطلسي (الناتو) إن الحلف عازم على تنفيذ تعهده بتوسيع دوره بحيث يشمل مناطق جنوب أفغانستان المضطربة وذلك بإرسال مزيد من القوات إلى تلك المناطق· وقال شيفر في مقابلة مع وكالة الانباء الالمانية (د ب أ) قبيل المؤتمر إن حلف الناتو عازم على مساعدة الرئيس الافغاني حامد قرضاي لتحقيق الاستقرار في كافة أنحاء أفغانستان·
وعلى صعيد آخر قال الجيش الاميركي ان محكمة عسكرية اميركية ادانت جنديا اميركيا اخر بتهمة اساءة معاملة سجناء في افغانستان خلال شهر يوليو واصدرت حكما بسجنه ستة اشهر· وادين السارجنت كيفين·دي·مايريكس بتهمة التآمر لاساءة معاملة محتجز واساءة معاملة سجينين آخرين خلال جلسة محاكمة جرت في قاعدة اميركية بافغانستان امس الاول·

اقرأ أيضا

الاتحاد الأوروبي يوافق على تأجيل "بريكست" دون تحديد مدة