الاتحاد

عربي ودولي

حماس: العدالة ستلاحق الفاسدين حتى آخر الدنيا


غزة - 'الاتحاد':
أكد سامي أبو زهري الناطق باسم حركة 'حماس' استقرار الاوضاع المالية والاستثمارية بعد فوز الحركة في الانتخابات، خلافاً لما تشيعه بعض التقارير من مخاوف لرجال الاعمال والمستثمرين المحليين والعرب، وقال:' هذا ما قاله مدير السوق المالي الفلسطيني في نابلس حيث أكد استقرار سوق الاوراق المالية وطمأن جميع المستثمرين الفلسطينيين والعرب'·
وحول ما يتعلق ببعض التقارير التي تحدثت عن عمليات هروب لبعض الاثرياء ورجال الأعمال الفلسطينيين، قال ابو زهري:' بالنسبة لبعض المفسدين سواء صحت التقارير بهربهم أو اعتزامهم الهروب، فإن ذلك لن يحلّ مشكلتهم، لأن ما سرقوه من أموال وغيره هو ملك للشعب الفلسطيني، ومن حقه استعادته'·
وكانت مصادر في 'حماس' قد اتهمت اللواء نصر يوسف وزير الداخلية الفلسطينية بإصدار الأوامر إلى قادة الأجهزة الأمنية بتفريغ مخازن الأجهزة الأمنية من السلاح، وتسليمها الى عناصر وصفت بالمخلصة من حركة 'فتح' وأجهزة الأمن الا ان موقع وزارة الداخلية نفى هذه المعلومات جملة وتفصيلا ·
وتعقيبا على هذه الانباء اكد الدكتور احمد بحر النائب في المجلس التشريعي الفائز عن قائمة التغيير والإصلاح لمدينة غزة ان ملفات الفساد معلومة للشارع الفلسطيني وتعلمها حركة 'حماس' وتعلم من خلفها·
وقال تعقيباً على تهريب بعض هذه الملفات خارج الأراضي الفلسطينية:' هي معلومة للشعب وللعامة، وما بالكم بحركة مثل 'حماس' وسنبدأ بإذن الله بمحاسبة كل من يقف وراء ملفات الفساد ،وأين سيهرب من هرب ؟·· فالعدالة ستأتيه حتى لو كان في آخر الدنيا'·
وعن مدى معرفة الحركة بمن تلاحقهم تهمة الفساد خاصة في ظل تهريب الملفات قال:' هذه الأمور لا تخفى على احد وهي ملفات كبيرة ومعروفة واعلنت سابقاً علانية امام الناس وفي الشارع الفلسطيني عندما خرج الموظفون في الرقابة العامة وثاروا على جرار القدوة ، فالشخصيات معروفة للشعب كله والقضايا واضحة امام الناس جميعاً'·

اقرأ أيضا

مقتل 3 عراقيين في انفجار عبوة ناسفة شمالي العراق