الاتحاد

عربي ودولي

مقتل الجندي البريطاني رقم (100) في العراق


لندن - وكالات الأنباء: أعلنت وزارة الدفاع البريطانية في لندن ان جنديا بريطانيا قتل وأصيب ثلاثة آخرون بجروح أحدهم حالته خطيرة في انفجار عبوة ناسفة أمس في أم قصر بمحافظة البصرة جنوبي العراق، غداة مقتل جندي بريطاني برصاص مسلحين في محافظة ميسان المجاورة· وأوضحت أنه بذلك ارتفع الى مئة عدد العسكريين البريطانيين القتلى منذ اجتياح غزو العراق في مارس عام 2003 إلى 100 قتيل· ومن بين هؤلاء هناك 77 قتيلا في عمليات قتالية والباقون نتيجة حوادث عارضة أو بسبب المرض·
وقال متحدث باسم الوزارة إن الانفجار استهدف دورية لجنود اللواء السابع مدرعات، القوة البريطانية الرئيسية في البلاد· وأضاف 'سقوط أي قتيل في العراق أمر مأساوي سواء كان القتيل المئة أو التاسع والتسعين أو الأول· كلها أرقام تحمل القدر نفسه من المأساة· ويقول قادة عسكريون إن المنطقة أصبحت أكثر خطورة على مدى الثمانية أو التسعة أشهر الماضية حيث طور المقاتلون نماذج من القنابل أشد فتكا·
وأعرب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير عن 'حزنه العميق' بسبب مقتل الجندي البريطاني رقم (100)، فيما وصفه المعلقون بأنه نذير خطر لقواته المتمركزة جنوبي العراق· وشدد وزير الدفاع البريطاني جون ريد على 'مهارة وتفاني' القوات البريطانية، قائلا إنها تساعد في 'رفع الطغيان' عن بلدان مثل العراق وأفغانستان·

اقرأ أيضا

بعد 3 أيام من الرعب.. لبنان يسيطر جزئياً على حرائق الغابات