الاتحاد

الاتحاد نت

المشغولون بالعمل أكثر سعادة

أظهرت دراسة جديدة في الولايات المتحدة، أن الأشخاص الذين يشغلون أنفسهم ولديهم دائما شيء يفعلونه، هم أكثر سعادة من الذين يجلسون مكتوفي الأيدي.

وقال الباحث الأمريكي، كرستوفر هسي من جامعة شيكاغو، أن هذا يؤكد أن الإنسان لديه طاقة مفرطة ويريد تفادي الكسل. وشارك في الدراسة متطوعون طُلب منهم إكمال الاختبار، ومن ثم الانتظار لربع ساعة قبل أن يكون الاختبار التالي جاهزا، حسب الدراسة التي نشرت مقتطفات منها صحيفة "الاقتصادية" السعودية.

ووجدت الدراسة، أن المتطوعين الذين اختاروا الذهاب إلى أماكن بعيدة لتسليم مشاركاتهم بدلا من الجلوس والانتظار كانوا أكثر سعادة من زملائهم الذين اختاروا الانتظار. وقال الباحث: "إن الناس بطبيعتهم يحبون الانشغال، وأن يكون لديهم سبب يبررون به انشغالهم"، مشيرا إلى أن ذلك يسهم في إبعاد الكآبة عنهم.

اقرأ أيضا