عربي ودولي

الاتحاد

قتيل بانفجار لغم في مدينة شمال شرق سيؤول

عسكريون كوريون جنوبيون يبحثون عن ألغام قرب المنطقة منزوعة السلاح بين الشطرين

عسكريون كوريون جنوبيون يبحثون عن ألغام قرب المنطقة منزوعة السلاح بين الشطرين

قالت وكالة “يونهاب” الكورية الجنوبية للأنباء أمس، إن لغمين يعتقد أن مصدرهما كوريا الشمالية انفجرا بعد أن جرفتهما المياه إلى شاطئ في كوريا الجنوبية، مما أسفر عن مقتل رجل وإصابة آخر. وأضافت “يونهاب” أن الجيش الكوري الجنوبي عثر خلال اليومين الماضيين على نحو 30 لغماً في الساحل الشمالي الغربي للبلاد. وذكرت يونهاب أن الانفجار وقع في الساعة 20:11 مساء أمس الأول في مدينة حدودية على بعد 60 كيلو متر شمال شرق سيؤول. ولقى شخص (48 عاماً) حتفه في موقع الحادث على الفور، في حين أصيب آخر (25 عاماً) بإصابات ونقل إلى المستشفى. وأفادت مصادر أخرى أن وحدات الجيش المحلية التي جرى تعبئتها أمس للقيام بعملية تفتيش على نطاق أوسع، عثرت على العشرات من الألغام الأرضية على شكل صناديق جرى تصميمها لتنفجر عند فتحها، وذلك على طول مجاري المياه التي تربط كوريا الجنوبية بكوريا الشمالية.
وتقع المنطقة قرب الحدود شديدة التحصين بين الكورتين الجنوبية والشمالية. وصدرت تحذيرات لمواطني كوريا الجنوبية الذين يعيشون قرب تلك الشواطئ وعكف الجيش على البحث عن مثل تلك الألغام. ونقلت يونهاب عن جيش كوريا الجنوبية أن الرجلين التقطا لغمين على شاطئ شمال غرب البلاد ليل أمس الأول. وعادة ما يقتصر الدخول لهذا الشاطئ على أفراد الجيش إذ يقع قرب الحدود منزوعة السلاح مع كوريا الشمالية.

اقرأ أيضا

رئيس كوريا الجنوبية لدى زيارته بؤرة «كورونا»: الوضع خطير للغاية