الاتحاد

الإمارات

16 حالة إنهاك حراري في مستشفى أم القيوين خلال 3 أشهر

سعيد أحمد (أم القيوين)

استقبل قسم الطوارئ بمستشفى أم القيوين، 16 حالة تعرضت للإنهاك الحراري خلال ثلاثة أشهر، وتم التعامل معها بإخضاعها للفحص السريري الأولي، لمعرفة درجة خطورة الحالات، وقدمت لها الإسعافات اللازمة.
وأكد جمعة عبيد العاصي، نائب مدير مستشفى أم القيوين، أن الأطباء يتعاملون مع الحالات المصابة بالإنهاك الحراري بإعطائها محاليل وريدية لتعويض السوائل المفقودة، وإجراء الفحوص المخبرية اللازمة لها للتأكد من مستوى الأملاح في الجسم، كما يوضع المصاب تحت الملاحظة حتى تتحسن حالته، وبعد ذلك يقوم الطاقم الطبي بتوعيته وتثقيفه صحياً بمخاطر العمل في الأماكن المكشوفة وتحت أشعة الشمس.
وأشار إلى ضرورة شرب كميات كبيرة من المياه والعصائر لتعويض ما يفقده الجسم من السوائل، وارتداء الملابس الخفيفة، وتجنب القيام بالأنشطة التي تؤدي إلى الإجهاد، مشيراً إلى أن أعراض الإصابة بالإنهاك الحراري تتمثل في التعرق المفرط، والضعف والتعب، والدوار والارتباك والغثيان والقيء، والجلد الندي والجلد المتورد أو الشاحب والتشنجات العضلية والتنفس السريع السطحي.
وقال جمعة العاصي: «إن قسم الحوادث والطوارئ بالمستشفى، نظم حملة توعوية في أبريل الماضي، حول مخاطر الإنهاك الحراري، وبلغ عدد المستهدفين منها 130 شخصاً، قدم خلالها فحوصاً طبية ومحاضرات للفئة التي تتطلب أعمالها التعرض لأشعة الشمس، خاصة في فترة الصيف، كما تمت توعيتهم في كيفية التقليل من درجة حرارة الجسم عن طريق الجلوس أو الاستلقاء في الأماكن المظللة وتهوية الجلد، أو أخذ حمام بارد».

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: عقلانيتنا أفضل خطة في زمن كثر فيه الغوغاء