برلين (د ب أ) أظهرت دراسة حديثة، أن الجيل الأصغر سناً بألمانيا، يتخلص من أطعمة في المخلفات بصورة أكبر من الجيل الأكبر سناً.. وفي الدراسة التي أجراها معهد الاقتصاد الألماني بمدينة كولونيا، قام الاقتصاديون بتقييم بيانات وزارة البيئة الاتحادية وفقاً لفئات عمرية. وأظهرت الدراسة أن 92 بالمئة من الألمان في المرحلة العمرية التي تتراوح بين 21 و51 يتخلصون من الأطعمة، حيث يقوم واحد من كل خمسة منهم بذلك مرة أسبوعياً. وفي المقابل، لا يلقي ثلث الأشخاص الذين ولدوا قبل عام 1945، أي الذين تزيد أعمارهم على 72 عاماً تقريباً، أية أطعمة في المخلفات مطلقاً، بحسب تصريحاتهم. وتنخفض هذه النسبة إلى 27 بالمئة تقريباً بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 63 عاماً و72 عاماً. ووفقاً لبيانات المكتب الاتحادي لحماية البيئة، يتخلص كل مواطن ألماني من أكثر من 80 كيلوجراماً من الأطعمة سنوياً في المتوسط، نحو خُمس ما يقومون باستهلاكه بشكل عام. وبحسب أحدث دراسة عن الوعي البيئي أجرتها وزارة البيئة الألمانية والمكتب الاتحادي لحماية البيئة، فإن الوعي بالمشكلة واضح للغاية، حيث ذكر 96 بالمئة ممن تم سؤالهم في إطار الدراسة، أنهم يعتقدون أن الطعام الذي يتم التخلص منه كان لا يزال صالحاً للأكل.