دنيا

الاتحاد

أدنبره تشهد اليوبيل الماسي للمهرجان الملكي العسكري

يحتفل المهرجان الملكي العسكري الذي يقام سنوياً في أدنبره في شهر أغسطس بيوبيله الماسي بموسيقى القرب والطبول في عروض تقدمها 12 فرقة من أنحاء العالم مما يمهد الطريق لأكبر عرض عسكري سنوي في فناء القلعة الضخمة التي تطل على المدينة.
وأعد المنظمون بقيادة الميجر جنرال ايوان لودون برنامجاً نابضاً بالحيوية للموسيقى والغناء والرقص والدراما يمتد من السادس من أغسطس وحتى الثامن والعشرين من نفس الشهر. ويقام هذا الاحتفال بالتزامن مع مهرجان أدنبره الدولي، ومهرجان أدنبره الهامشي اللذين تأسسا عام 1947 والمهرجان الدولي السنوي للكتاب.
ولأول مرة يقدم أعضاء الفريق موسيقى حرس الحدود البولندي بزيهم الأخضر وقبعاتهم المستديرة وريش النسور وقرب وطبول فريق سويس ايلاندرز المكون من عدة فرق سويسرية عريقة لموسيقى القرب.
وللبولنديين مذاق خاص في اسكتلندا بسبب التجارة الممتدة لقرون بين البلدين ووصول نحو 20 ألف جندي بولندي تم إجلاؤهم من دانكيرك عام 1940 . وشكلوا فرقة بولندية واستقر كثيرون في اسكتلندا بعد الحرب العالمية الثانية.
ويشارك الجيش الأردني في المهرجان للمرة الأولى منذ عام 1963 حين جاء جنود المشاة على ظهور الجمال.
وحالت إجراءات الحجر الصحي دون دخول الجمال هذا العام وبالتالي سيمتطي جنود حرس الشرف خيولاً.
والمشاركون الآخرون من جنوب أفريقيا ونيوزيلندا واستراليا وايرلندا وفرقة موسيقى القرب (سيتادل) من الكلية الحربية في ساوث كارولينا في الولايات المتحدة.
أما فرق موسيقى القرب التابعة لوحدات من الجيش الاسكتلندي كانت قد خدمت في أفغانستان فستقدم عروضا على مدى احتفالات المهرجان.

اقرأ أيضا

درو تحذر من الانخداع برشاقة النجمات!