الرياضي

الاتحاد

مانشستر سيتي يسقط أمام إنتر ميلان بثلاثية نظيفة

مانشستر سيتي يخوض آخر مباراة في جولته الأميركية بغياب المدرب مانشيني

مانشستر سيتي يخوض آخر مباراة في جولته الأميركية بغياب المدرب مانشيني

أسقط أنتر ميلان الايطالي بطل أوروبا مانشستر سيتي الإنجليزي بثلاثية نظيفة 3-صفر في مباراة ودية في كرة القدم أقيمت أمس الأول على ملعب «أم أند تي بانك» في مدينة بالتيمور الأميركية. وسجل للفائز النيجيري فيكتور نسوفور أوبينا (38) وجوليان ليسكوت (54 خطا في مرمى فريقه) وكريستيانو برياجي (74).
وجذبت المباراة 569,36 متفرجاً على ملعب فريق «بالتيمور رايفنز» لكرة القدم الأميركية، وهو الحشد الأكبر في جولة سيتي الأميركية. وتألق النيجري فيكتور نسوفور (22 عاماً) مسجلاً هدفاً وصانعاً هدفاً ثانياً ليمنح الفوز لـ «نيراتزوري».
وأكمل مانشستر سيتي الشوط الأول بعشرة لاعبين بعد طرد لاعب وسطه الفرنسي باتريك فييرا لارتكابه خطأ قاسياً على المدافع ماركو ماتيراتزي (21).
علماً بأن زين الدين زيدان زميل فييرا سابقاً في منتخب فرنسا طرد في نهائي مونديال 2006 لنطحه ماتيراتزي أيضاً.
وعلق مساعد مدرب سيتي براين كيد على طرد قائد منتخب فرنسا سابقا: «أراد بات الكرة، وهذه الحالات صعبة على الحكام، أنه جزء من الثانية، لكن لم تكن لديه النية بايذائه».
وافتتح أوبينا التسجيل في الدقيقة 38، ثم سدد كرة صاروخية في الدقيقة 54 ارتدت من قدم المدافع جوليان ليسكوت إلى شباك الحارس الايرلندي شاي جيفن.
وسجل كريستيانو برياجي الهدف الأخير في المباراة لحامل لقب الثلاثية (بطولة ايطاليا، كأس ايطاليا ودوري أبطال أوروبا) بتسديدة من مسافة 35 مترا سكنت الزاوية اليسرى من المرمى (74).
وقال الإسباني رافايل بينيتيز مدرب أنتر ميلان: «أنا سعيد للغاية من أداء فريقي، لقد لعبوا جيداً، نأمل رفع درجة لياقتنا ومنح الوقت للاعبين الشبان على أرض الملعب، يجب القيام بالأمرين».
وخاض مانشستر سيتي الذي يفتتح مشواره في الدوري المحلي بمباراة صعبة أمام توتنهام بعد أسبوعين، المباراة بدون مدربه الايطالي روبرتو مانشيني مدرب فريق إنتر السابق الذي ترك الفريق عائداً إلى بلاده للبقاء إلى جانب والده المريض، وحل بدلاً منه مساعده براين كيد.
وحرس مرمى سيتي، الذي خاض مباراته الأخيرة في جولته الأميركية، البديل جو هارت في الشوط الأول، والايرلندي الأساسي شاي جيفن في الثاني. وقال جيفن: «بالطبع النقص العددي أثر علينا لتعويض النتيجة».
ولم يكن مهاجم إنتر الغاني الأصل ماريو بالوتيللي (20 عاماً) الذي يتردد أنه اقترب من الانتقال إلى سيتي، في لباسه الرياضي. ويلعب أنتر مع أتلتيكو مدريد الاسباني في الكأس السوبر الأوروبية في 27 أغسطس الحالي، ويستهل مشواره في حملة الدفاع عن لقبه في الدوري المحلي أمام بولونيا نهاية الشهر الحالي.

اقرأ أيضا

«الأبيض» يتعادل مع «أسود التيرانجا»