الاتحاد

عربي ودولي

أول وفاة بأنفلونزا الطيور بالعراق والسعودية تخضع 28 شخصا للفحص


عواصم - وكالات الانباء:اعترف وزير الصحة العراقي عبد المطلب علي محمد امس بأن السلطات سجلت حالة إصابة بمرض أنفلونزا الطيور وذلك في تصريحات جاءت بعد وقت قصير من نفي وزارته وجود حالات إصابة بالمرض في البلاد·وقال الوزير العراقي في مؤتمر صحفي إن السلطات الصحية اكتشفت وجود حالة إصابة بالمرض شمالي البلاد·
وأشار في المؤتمر الصحفي الذي عقد بمدينة السليمانية إلى أن السلطات تلقت منتصف الليل تقارير حول نتائج فحوص أثبتت وجود حالة مصابة بالمرض 'في بلدة رانية في مدينة السليمانية '·وأكد الوزير العراقي أن الاعلان عن هذه الحالة يستهدف حث المجتمع الدولي على التحرك داعيا منظمة الصحة العالمية إلى العمل على مساعدة العراق للحد من انتشار هذا المرض·وقال الوزير ان الفحوص التي اجريت على عينات الدم التي اخذت من الفتاة العراقية اظهرت اصابتها بانفلونزا الطيور من النوع الذي يقتل البشر·وقال الدكتور شيركو عبد الله مدير الادارة الصحية في السليمانية ان وزير الصحة العراقي استند في تصريحاته الى تقرير تسلمه من معمل في العاصمة المصرية القاهرة اثبت ان عينات الدم بها الفيروس (اتش·5ان·1)·
من جانبها اكدت حكومة كردستان العراق انتشار مرض انفلونزا الطيور في عدد من مناطق الاقليم واكدت انها ستبدأ بإبادة كميات كبيرة من الطيور الحية وتعويض المواطنين عن خسائرهم وطالبت منظمة الصحة العالمية بارسال خبراء للمساعدة في القضاء على المرض الذي يثير مخاوف من انتقاله الى الدول المجاورة وخاصة الخليجية منها · وطالبت رئاسة الحكومة جميع مواطني الاقليم وبالاخص مناطق بشدر وبتوين وشانخسي وسفح آسوس بمساعدة وزارات الزراعة والصحة والداخلية في إتلاف جميع انواع الطيور الحية المدجنة لديهم نتيجة لانتشار وباء انفلونزا الطيور في بعض مناطق كردستان · واشارت في نداء لها الى المواطنين الى ان القضاء على الطيور الحية سيكون عن طريق لجنة مشتركة للوزارات المختصة التابعة لحكومة الاقاليم وشددت على انه 'لا يجوز قطعا ذبح الطيور من قبل المواطنين لان هذه العملية بحد ذاتها تكون احدى وسائل انتشار الوباء، ومن لا يطبق تلك التعليمات سيكون مسؤولا'·
وكشف الدكتور محمد خوشناو وزير الصحة في حكومة السليمانية عن وجود حالتين في قسم الطوارئ بالمستشفى التعليمى في السليمانية يشتبه باصابتهما بمرض انفلونزا الطيور من منطقة رانية· ومن جهته أكد طبيب في قسم الطوارىء بالمستشفى وجود الحالتين فى المستشفى التعليمى ·وقال انهما امرأتان من رانية·· وان حالة احداهما وعمرها 54 عاما شبيهة بالحالة الصحية التي كانت عليها شنكين وخالها اللذان توفيا مؤخرا بسبب الاصابة بمرض انفلونزا الطيور بحسب ماتعتقد مصادر صحية · وعلى ذات الصعيد أعلنت وزارة الصحة السعودية أنها أخضعت 28 شخصا لفحوص دقيقة للتأكد من سلامتهم من مرض أنفلونزا الطيور وذلك بعد اكتشاف إصابة عدد من الصقور بهذا المرض·وقال وكيل وزارة الصحة للطب الوقائي الدكتور يعقوب المزروع 'إن هؤلاء الاشخاص تعاملوا بشكل مباشر مع الطيور التي تم اكتشاف حملها للجين 'إتش '5 الثلاثاء الماضي بأحد المراكز المتخصصة بمدينة الرياض لعلاج الطيور' مؤكدا أن الفحوص التي أجريت لهم لم تثبت انتقال فيروس المرض للاشخاص الذين أخضعوا للفحص الطبي·
والى ذلك يستعد الاتحاد الاوروبي للسماح لحكومات الدول الاعضاء بتطعيم الدواجن كاجراء احترازي ضد انتشار انواع خطيرة من انفلونزا الطيور·وحتى الان سمح فقط بالتطعيم في ظروف محدودة·ولكن مع اقتراب فيروس (اتش··5ان·1) من عتبات دول الاتحاد الاوروبي بعد ظهور احدث حالة في شمال قبرص تغير الوضع خاصة مع اقتراب فصل الربيع الذي يشهد هجرة الطيور·وكانت المفوضية الاوروبية التي تراقب البرامج الوطنية لمكافحة الفيروس قد امتنعت عن تعميم اجراءات الوقاية على كل الدول قائلة ان عيوبها تفوق مزاياها·

اقرأ أيضا

للمرة الأولى.. لقاء بين بوتين وزيلينسكي في باريس