الاتحاد

عربي ودولي

الدنمارك ترفض الاعتذار و المفوضية تحذر من مقاطعة منتجاتها

عواصم-الاتحاد ووكالات الأنباء:
رفضت الحكومة الدنماركية تقديم أي اعتذار للمسلمين عن الرسوم الكاريكاتيرية التي نشرت في إحدى صحفها المسيئة لسيد الانبياء محمد صلى الله عليه وسلم بذريعة حرية التعبير وعدم استطاعتها التأثير على وسائل الإعلام· في وقت تصاعدت حملة المقاطعة للمنتجات الدنماركية في الدول العربية والاسلامية اضافة الى تظاهرات الغضب والتي كان أبرزها قيام نحو عشرة مسلحين فلسطينيين باقتحام مقر الاتحاد الاوروبي في غزة وإطلاق النار في الهواء مطالبين الحكومتين الدنماركية والنرويجية التي قامت إحدى صحفها ايضا بنشر الرسوم بالاعتذار·
ووجهت وزارة الخارجية الدنماركية تحذيرا الى رعاياها من السفر الى السعودية التي كانت استدعت سفيرها من كوبنهاجن في الوقت الذي أغلقت فيه ليبيا سفارتها هناك احتجاجا، كما دعت رعاياها الى توخي الحذر في دول أخرى مثل مصر وايران ولبنان والجزائر وباكستان والاراضي الفلسطينية· في وقت أعلن الصليب الاحمر الدنماركي عن سحب اثنين من موظفيه من غزة وآخر من اليمن· وكان رئيس وزراء اندرس فو راسموسن رفض من جانبه الاعتذار عن الرسوم متذرعا بحق حرية التعبير وعدم استطاعته التأثير على وسائل الاعلام واكتفى بإدانة 'محاولات الاساءة الى الاشخاص بسبب معتقداتهم الدينية'، فيما أعرب وزير الخارجية بير ستيغ موللر عن قلقه العميق من تفاقم الازمة· وساندت المفوضية الاوروبية الدنمارك عبر التحذير على لسان مفوض التجارة بيتر ماندلسون من انها قد ترفع شكوى الى منظمة التجارة العالمية في حال شجعت بعض الحكومات على مقاطعة المنتجات الدنماركية، وقالت ان مقاطعة للدنمارك ستكون مقاطعة للاتحاد الاوروبي وان المسالة خطيرة للغاية· كما اعلنت فرنسا بدورها على لسان مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية دوني سيمونو معارضتها للدعوات في العالم العربي الى مقاطعة المنتجات الدنماركية والنرويجية اثر نشر الرسوم المسيئة· في وقت طلبت وزارة الخارجية النرويجية من اثنين من موظفي الاسعاف الشعبي يعملان في الاراضي الفلسطينية العودة الى البلاد، ودعت وزارة الخارجية السويدية رعاياها الى عدم التوجه الى غزة والضفة الغربية·
وكان تجمع مسلحون من حركة 'فتح' امس أمام مقر الاتحاد الاوروبي احتجاجا على نشر الرسوم المسيئة للاسلام، مطالبين باعتذارات من حكومتي الدنمارك والنرويج وبمنع دخول رعايا الدولتين الى غزة· كما أدانت حركة 'حماس' تصرف الحكومة الدنماركية، معتبرة انه أرعن ويعكس استهتارا بمشاعر الآخرين· وقال رولف هولمبوي رئيس البعثة الدنماركية في رام الله ان بلاده اجلت جميع رعاياها من غزة ودعت الموجودين في الضفة الغربية الى الرحيل·
وأدان الرئيس اللبناني اميل لحود نشر الرسوم المسيئة للاسلام في الدنمارك والنرويج، معتبرا انها ليست موجهة الى الاسلام بل الى كل مؤمن بقيم الدين والحضارة في العالم· فيما قال وزير الخارجية فوزي صلوخ ان هكذا ممارسات لا يمكن السكوت عنها تحت أي اعتبار لا سيما في الظروف الراهنة التي تتطلب جهودا من كافة الاطراف والمجتمعات لمعالجة التوترات الموجودة·
وأدانت الهيئة الاسلامية العالمية للاعلام التابعة لرابطة العالم الاسلامي بشدة العمل المشين الذي أقدمت عليه صحيفة 'يولانس بوستن' الدنماركية بنشرها صورا كاريكاتيرية ساخرة مسيئة للاسلام، مطالبة المسؤولين الدنماركيين بالاعتذار العلني على مستوى الصحيفة وعلى المستوى الحكومي· في وقت قرر مجلس ادارة الاتحاد العام للغرف التجارية المصرية برئاسة خالد ابو اسماعيل امس مقاطعة البضائع الدنماركية احتجاجا على الرسوم المسيئة· لكن أعضاء اللجنة الاقتصادية في البرلمان المصري رفضوا مناقشة اتفاقية قرض من حكومة الدنمارك للحكومة المصرية بقيمة 60 مليون يورو· لكن نواب آخرون طالبوا الحكومة بالعمل على سحب سفيري مصر من الدنمارك والنرويج للتشاور·

اقرأ أيضا

الأمم المتحدة ترحب بوقف هجوم تركيا في سوريا