الاتحاد

بطولات مرفوضة

قرأت مقالا للأخت إيمان علي إبراهيم بعنوان ''بطولات زميل العمل'' حيث إنها أرادت أن تشتري شيئاً من الثلاجة الموجودة في مقر عملها لأن الدرهم لم يدخل في مكانه الصحيح، فإذا بزميل العمل يريد أن يعطيها الدرهم من عنده فرفضت فأصر وأمسك يدها وأعطاها الدرهم فصرخت في وجهه، وما كان منه إلا أن أبدى أسفه وأن ذلك بحسن نية، أقول لإيمان ومثيلاتها من الموظفات اللاتي يعملن في مجال مختلط: يجب أن لا تعطين الفرصة لأحد حتى يتمادى معكن، لأنه في بعض الأحيان قد لا تقصد الموظفة إلا التعامل البريء مع زميلها، لكن لا تعلم ما يخفيه هذا الزميل في نفسه، لذا عليهن أن يفرضن احترامهن على الآخرين ولن يتجرأ أحد من الموظفين على أن يتطاول أو حتى يتمادى، وسوف يحسب ألف حساب قبل البدء بالحديث معها، فبالأخلاق الحسنة يستطيع أي فرد·· رجل أو امرأة أن يكسب احترام الناس·

اقرأ أيضا