الاتحاد

منوعات

«قابل للكسر» يعيد حنان مطاوع إلى السينما

حنان مطاوع

حنان مطاوع

سعيد ياسين (القاهرة)

بعد غياب استمر 6 سنوات عن السينما، تعود الفنانة حنان مطاوع من خلال فيلم «قابل للكسر» الذي انتهت من تصويره، ويشاركها بطولته عاصم نجاتي ورانيا شاهين وحنان يوسف وعمرو جمال ومحمد رضوان، تأليف وإخراج أحمد رشوان، وتدور أحداثه خلال أربعة أيام فقط حول سيدة قبل هجرتها إلى كندا للحاق بأهلها.
كان آخر أعمالها المشاركة في بطولة ثلاثة أفلام خلال عامي 2012 و2013، وهي «قبل الربيع» و«بعد الطوفان» و«حفلة منتصف الليل»، وقالت حنان لـ«الاتحاد» إنها تقرأ حالياً أكثر من سيناريو من المقرر تقديمها قريباً، لرغبتها في التركيز على السينما التي تعتبرها ذاكرة الأمة، وشاهدة على الفترة التي تتناولها، مشيرة إلى أنها متفائلة بعد النجاح الذي حققته غالبية الأفلام خلال العامين الأخيرين.
وأكدت أنها تتمنى تقديم أفلام مختلفة ومتنوعة، وتحلم أن تعبر السينما عن الشارع، وأن تعود مختلفة ورائدة، مثلما كانت في الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي، وأن تغزو العالم لا لتحصل على جوائز دولية، ولكن لتكون سفيرة للفن العربي، ومعبرة عن المجتمع ومؤثرة فيه أكثر.
وقالت إنها تسعى إلى التميز أكثر من البطولة المطلقة، ولو جاءتها الفرصة فتتمنى تقديم أشياء مختلفة ومتنوعة، مؤكدة أن المقياس لديها في أن تقدم شيئاً جديداً ومحترماً ومقبولاً، وفيه مضمون يتسق مع أفكارها.
وأبدت سعادتها بردود الفعل التي تتلقاها حالياً بعد إعادة عرض مسلسل «أرض الرجال» على قناة نايل دراما، والذي شاركت في بطولته قبل 14 عاماً أمام صلاح السعدني وعزت أبو عوف ومادلين طبر وهالة فاخر، وجسدت فيه شخصية الابنة الكبرى للواء متقاعد يسعى لخدمة زملائه.
وأوضحت أن هناك أعمالاً كثيرة تتعرض لظلم كبير بسبب الكم الهائل للمسلسلات التي تعرض خلال موسم شهر رمضان، والصراع الكبير الذي يفسد المنظومة الفنية، وهو ما لم يكن في مصلحة الجمهور أو النجوم، وقالت إن تقليص عدد المسلسلات في رمضان الماضي جاء لمصلحة هذه الأعمال، وشاهدها جمهور عريض.
وأشارت إلى أن الجمهور يشاهد العمل الجيد في أي وقت، في رمضان أو غيره، ودللت على ذلك بالجزء الثاني من مسلسل «نصيبي وقسمتك» الذي عرض سبتمبر من العام الماضي، وقامت فيه ببطولة خماسية حملت عنوان «604» وحققت نجاحاً جماهيرياً ونقدياً كبيراً.
كما أوضحت أنها تعيش حالة من السعادة بسبب تحقيق مسلسل «لمس أكتاف» الذي عرض في رمضان الماضي، نجاحاً كبيراً توازى مع الجهد الكبير الذي بذل من فريق العمل.
وكشفت عن أنها حرصت على التفرغ التام للمسلسل واختارته من بين خمسة أعمال عرضت عليها، لما لمسته من صعوبة الشخصية، لأنها كانت تتطلب استعداداً خاصاً لمرورها بعدد من المراحل الفنية المتنوعة واحتوائها على عدد من الصفات المتناقضة، منها الطيبة والشر والهدوء والعنف والأصالة، وغيرها.

اقرأ أيضا

تايلور سويفت تعيد تسجيل ألبوماتها