الاتحاد

الاقتصادي

مجلس الأعمال الإماراتي الأميركي يزور «موانئ دبي»

ناقش مسؤولو “موانئ دبي العالمية”، التي تعد من أكبر مشغلي المحطات البحرية في العالم، مع وفد يمثل مجلس الأعمال الإماراتي الأميركي سبل تطوير وإيجاد فرص تجارية ومبادرات جديدة من شأنها بناء علاقات متينة وطويلة الأمد بين الطرفين.
وقال محمد علي أحمد مدير التخطيط الاستراتيجي والدعم المؤسسي في “موانئ دبي”، الذي التقى الوفد بحضور طارق بن خليفة مدير إدارة عملاء البضائع العامة ان الولايات المتحدة الأميركية تعتبر من أهم الشركاء التجاريين للإمارات، حيث تدعم “موانئ دبي العالمية” كل الجهود الرامية لتعزيز تدفق التجارة بين البلدين والتزام مجلس الأعمال الإماراتي الأميركي بتطوير العلاقات التجارية بينهما.
وأوضح أن هذا الاجتماع جاء في إطار جهود “موانئ دبي العالمية” الرامية إلى دعم جميع القطاعات الاقتصادية في دبي بما في ذلك تطوير برامج جديدة تهدف إلى تشجيع الاستثمارات وتنويع الأنشطة التجارية، وتجول الوفد الذي يضم أعضاء من السلك الدبلوماسي الأميركي في أبوظبي ودبي في ميناء جبل علي للاطلاع على مرافقه الفنية والتقنيات المستخدمة على مستوى العمليات وخدمة العملاء والسلامة والأمن التي تتسم بالكفاءة العالية.

اقرأ أيضا

استبيان لـ«المركزي»: تفاؤل البنوك بنمو التمويل الربع الأول من 2020