أرشيف دنيا

الاتحاد

«مكتب ذكي» في سيارة «فولكس فاجن فايتون» الجديدة

فولكس فاجن فايتون الجديدة

فولكس فاجن فايتون الجديدة

تصنّع فولكس فاجن سيّارتها الجديدة “فايتون” في “المصنع الألماني الشفاف” نسبة لشفافية عملية الإنتاج، وكونه مصنوع من جدران زجاجية، وهو يقع في مدينة دريسدن. وتنتمي فايتون إلى فئة السيارات الصالون. وهي تتميز بنظام القيادة بالدفع الكلي للعجلات الأربع، وهو خيار قياسي، كما تضم نظاماً آلياً ذكياً للتحكّم بالطقس في أربعة أماكن متوزعة على مقصورة الركاب.
وتتوفر فايتون بنوعين من حيث طول قاعدة العجلات إضافةً إلى إصدارتين من حيث توزيع مقاعد الصف الخلفي (بثلاثة مقاعد متصلة أو بمقعدين منفصلين ). وبهذا تكون فولكس فاجن قد زادت من تكامل سيارتها.
وقد تمت إعادة تصميم الجانب الأمامي للسيارة بالكامل، حيث توجد الآن مصابيح زينون ثنائية أمامية ضمن المواصفات القياسية، ومصابيح تعمل بتقنية الصمام ثنائي المساري المشعّ للضوء “إل إي دي” الخاصة بالاستدارة. وقد تم أيضاً من أجل الانسجام مع هذا الشكل، تزويد السيارة بمصابيح “إل إي دي” خلفية جديدة.
وبالإضافة إلى ذلك، تظهر لأول مرة في هذه السيارة الكثير من الميزات التقنية الجديدة. وتتضمن تلك الميزات نظام كبح جديد، ونظام مساعد الإضاءة الديناميكي (بالاعتماد على الكاميرا، والتحكم الديناميكي بالإضاءة الرئيسية) الذي يظهر لأول مرة في سيارات الصالون، فضلاً عن نظام الملاحة الذي بإمكانه، عند الطلب، تضمين البيانات المتوفرة على الإنترنت على شاشة الخرائط. والأكثر من ذلك، وبفضل وجود كاميرا أمامية بصورة اختيارية، بإمكان فايتون أن “ترى” علامات المرور على الطريق، كما يتم كذلك تصوير العلامات الخاصّة بحدود السرعة على لوحة العدّادات (الشاشة متعددة الوظائف) وكذلك الشاشة المركزية التي تعمل باللمس والموجودة على لوحة المفاتيح المركزية. ويعتبر هذا النظام الأول من نوعه في العالم الذي يقوم بتمييز وعرض علامات الطرق للمناطق التي لا يجوز المرور منها.
وقال ستيفان ميكا، المدير الإداري لـ فولكس فاجن الشرق الأوسط: “إن إطلاق طراز فولكس فاجن فايتون الجديد سيقدّم لفئة النخبة من عشاق السيارات في الشرق الأوسط تجربة حصرية جديدة بالكامل. هذه هي سيارة الصالون الأكثر اكتمالاً وفخامةً من فولكس فاجن، ونحن واثقون من أن فايتون الجديدة ستضم كل الأجوبة المطلوبة عندما يتعلّق الأمر بالتصميم الأنيق، والتقنيات المتقدمة ومواصفات السلامة والأمان”.
ومن ناحية قوة هذه السيارة، ستتوفر ثلاثة محركات بنزين في الشرق الأوسط وهي محركات ذات ست، وثمان، واثنتا عشرة أسطوانة توفر مدى قوة يتراوح من 206 كيلو واط/280 حصاناً إلى 331 كيلو واط/450 حصاناً. وما يميز محرك البنزين ذا الأسطوانات الستّ في سيارة فايتون أنه يعمل بتقنية الحقن المباشر للوقود “إف إس آي” ويمكنه توليد 206 كيلو واط/280 حصاناً. ويتوفر محركا البنزين V8 و W12 (بقوة 246 كيلو واط/335 حصاناً و331 كيلو واط/450 حصاناً.
وتحمل الخطوط العامة لتصميم هذه السيارة سمات التصميم الرئيسي لسيارات فولكس فاجن، والذي يقف وراءها والتر دي سيلفا، رئيس قسم التصميم في المجموعة. وقد عمل فريق التصميم على إضافة مساحة من الدقة على الصورة الأصلية والأنيقة والمتقنة من هذا الطراز، وذلك في قسم الواجهة الأمامية الجديدة للسيارة على وجه الخصوص. وقد منح ذلك فايتون شكلاً أعرض وأكثر قوة. وخلافاً لما هو شائع في سيارات فولكس فاجن الأخرى التي تعتمد نفس جوهر التصميم الجديد هذا، لم يتم تصميم شبكة المبرد في فايتون بلون أسود لامع، بل تم بدلاً من ذلك استعمال عنصر الكروم الجديد بالكامل، وكان لهذه الإضافة الجديدة تأثيرها المهم على التصميم.

اقرأ أيضا